كارثة يونغجيا

كانت كارثة يونغجيا تشير بصفة عامة إلى الأحداث التي وقعت في الصين في عام 311 ميلادي[1] والتي قامت فيها مجموعة من «البرابرة الخمسة» وهم قومية شيونغنو، وقومية شيان بي، وقومية تشينغ، وقومية ووهوان وجي.[2] بالهجوم على أسرة جين (265-420) وبالتحديد في العاصمة لويانغ وقادت بصفة رئيسية قومية وو هوان الهجوم حيث قام بجنود ووهوان بقتل أكثر من 30.000 ألف مدني ومجموعة كبيرة من الوزراء،[3] وقاموا بإحراق قصور العاصمة وحفروا قبور الأباطرة من مملكة واي، وأباطرة جين، [1] وقاموا بإحراق المدينة قبل يقتلوا الإمبراطور هواي وقاموا بالتنكيل بجثثه،[4].وبعد فرار ولي العهد «الإمبراطور مينغ» إلى تشانغآن ورغبته في إعادة الدفاع،[1] قامت قومية شيونغنو بالهجوم عليه في المدينة وقتلته. وبعد احتلال الشمال استطاع أحد أفراد العائلة المالكة «سيما روي» الهرب وبمساعدة من سكان جيانكانغ

تعليق الصورة=تحركات قومية وو هو غير الصينية نحو لويانغ

استطاع سيما روي بمساعدة الجنود المدربين في عهد مملكة وو قبل 40 سنة من إعادة تأسيس العاصمة في المدينة[1] وإعادة تأسيس أسرة جين الشرقية في الجنوب مرة أخرى بعد زوال الغربية.

تعليق الصورة=أراضي أسرة جين موضحة باللون الأصفر
سبقه
أسرة جين الغربية (265-311)
أسرة جين الشرقية (311-420)

311-420

تبعه
سلالة ليو سونغ الحاكمة

مراجععدل

  1. أ ب ت ث كتاب جين
  2. ^ سيما غوانغ
  3. ^ سجلات زي زي تونغجيان
  4. ^ كتاب ليو سونغ