القصة الإطارية هي قصة تُروى في إطارها مجموعةٌ من الحكايات.[1][2][3] ومن أحسن الأمثلة عليها قصة شهريار الملك و شهرزاد في كتاب "ألف ليلة وليلة". وخلاصتها أن شهريار كان يتزوج كلَّ ليلة أمرأةً ثم يقتلها مع بزوغ الفجر، وظل على هذه الحال إلى أن تزوج من شهرزاد فأخذت تخرِّفه كلَّ ليلة (أي تروي له الحكايات الخرافية) لكي تحمله على استبقائها. وكانت كلَّما أدركها الصباح سكتت عن الكلام المباح، فكان هو يسألها في الليلة التالية عن تمام الحديث.. وهكذا إلى أن أتى عليها ألفُ ليلة، فاستعقلها (أي أُعجب برجاحة عقلها) واستبقاها.

ومن أمثلته :

مصادرعدل

  1. ^ "معلومات عن قصة إطارية على موقع id.loc.gov". id.loc.gov. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. 
  2. ^ "معلومات عن قصة إطارية على موقع jstor.org". jstor.org. مؤرشف من الأصل في 25 مايو 2019. 
  3. ^ "معلومات عن قصة إطارية على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. 
    • المصدر: موسوعة المورد، منير البعلبكي، 1991
 
هذه بذرة مقالة عن الأدب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.