قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1640

قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1640، المتخذ بالإجماع في 23 نوفمبر 2005، بعد إعادة التأكيد على جميع القرارات المتعلقة بالحالة بين إريتريا وإثيوبيا، وخاصة القرار 1622 (2005)، طالب المجلس إريتريا برفع القيود المفروضة على حركة بعثة الأمم المتحدة في إثيوبيا وإريتريا. [1]

قرار مجلس الأمن
التاريخ 2005
الرمز S/RES/1640(2005)  تعديل قيمة خاصية (P3069) في ويكي بيانات
الأعضاء الدائمون
أعضاء غير دائمين

تم تمرير القرار بعد أن هدد مجلس الأمن بفرض عقوبات على البلدين في حالة اندلاع الحرب. خرقت القوات الإثيوبية لفترة وجيزة المنطقة منزوعة السلاح ورفضت إريتريا القرار باعتباره انعكاسًا لـ "المصالح الضيقة للقوى الكبرى [في العالم]". [2]

القرارعدل

ملاحظاتعدل

في ديباجة القرار، أعرب المجلس عن قلقه إزاء قرار الحكومة الإريترية بتقييد حركة بعثة الأمم المتحدة في إريتريا في إريتريا اعتبارًا من 5 أكتوبر 2005، والقيود الإضافية المفروضة على حريتها في التنقل والتي تؤثر على قدرة البعثة على تنفيذ ولايتها. وأعرب عن انزعاجه من هذه التدابير وتأثيرها على صون السلام والأمن بين إريتريا وإثيوبيا. [3]

وجدد مجلس الأمن التأكيد على دور المنطقة الأمنية المؤقتة على النحو المنصوص عليه في اتفاق الجزائر، وشدد على أن السلام لا يمكن أن يتحقق بدون ترسيم الحدود المشتركة بينهما. كما كان هناك قلق بشأن فشل الحكومة الإثيوبية في قبول القرار الملزم الصادر عن لجنة الحدود، والتركيز الكبير للقوات على جانبي المنطقة الأمنية المؤقتة.

أعمالعدل

وأدان المجلس القيود التي فرضتها إريتريا على البعثة وطالب بالتراجع عنها بالكامل. ودعا كلا من إثيوبيا وإريتريا إلى ممارسة ضبط النفس والامتناع عن التهديدات واستخدام القوة، وإعادة نشر قواتهما إلى مستويات 16 كانون الأول / ديسمبر 2004. [4] طُلب من الأمين العام كوفي أنان تقديم تقرير خلال 40 يومًا حول الامتثال لمطالب مجلس الأمن.

واختتم القرار بحث إثيوبيا على قبول قرار لجنة الحدود بين إثيوبيا وإريتريا، والترحيب بجهود البلدان المساهمة بقوات في بعثة الأمم المتحدة في إثيوبيا وإريتريا

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ "Security Council demands Eritrea end restrictions on mission". United Nations. 23 November 2005. مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Ethiopia 'breached UN peace zone'". بي بي سي نيوز. 24 November 2005. مؤرشف من الأصل في 6 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Center on International Cooperation (2007). Annual review of global peace operations. Lynne Rienner Publishers. صفحات 116–117. ISBN 978-1-58826-509-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Lyman, Princeton Nathan; Dorff, Patricia (2007). Beyond humanitarianism: what you need to know about Africa and why it matters. Council on Foreign Relations. صفحة 122. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجيةعدل