قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1515

قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1515، الذي اعتمد بالإجماع في 19 نوفمبر 2003، بعد أن أشار إلى جميع القرارات السابقة المتعلقة بالحالة في الشرق الأوسط، ولا سيما القرارات 242 (1967)، و338 (1973)، و1397 (2002)، ومبادئ مدريد، أيد المجلس خريطة الطريق للسلام التي اقترحتها المجموعة الرباعية المعنية بالشرق الأوسط في محاولة لحل النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني.[1] القرار الذي اقترحته روسيا، ينص على قيام دولة فلسطينية بحلول عام 2005 مقابل ضمانات أمنية لإسرائيل.[2]

قرار مجلس الأمن 1515
إسرائيل وغزة والضفة الغربية
إسرائيل وغزة والضفة الغربية
التاريخ 19 نوفمبر 2003
اجتماع رقم 4،862
الرمز S/RES/1515  (الوثيقة)
الموضوع الحالة في الشرق الأوسط، بما في ذلك قضية فلسطين
ملخص التصويت
15 مصوت لصالح
لا أحد مصوت ضد
لا أحد ممتنع
النتيجة اعتمد
تكوين مجلس الأمن
الأعضاء الدائمون
أعضاء غير دائمين

وأعرب مجلس الأمن عن قلقه إزاء استمرار العنف في الشرق الأوسط، وكرر مطالبته بوضع حد لأعمال القتال وجميع أعمال الإرهاب والاستفزاز والتحريض والتدمير.[3] ارتأى أن هناك حلا تعيش فيه إسرائيل وفلسطين جنبا إلى جنب داخل حدود معترف بها وحلول للأوضاع الإسرائيلية–اللبنانية والإسرائيلية–السورية.[4]

وفي معرض ترحيبه بالجهود الدبلوماسية الدولية، دعا القرار جميع الأطراف إلى الوفاء بالتزاماتها بموجب خريطة الطريق التي تعمل بالتعاون مع المجموعة الرباعية من أجل التوصل إلى حل الدولتين.

انظر أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ "Security Council adopts resolution endorsing road map leading towards two-state resolution of Israeli-Palestinian conflict"، United Nations، 19 نوفمبر 2003، مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2006.
  2. ^ Leopold, Evelyn (19 نوفمبر 2003)، "UN Council votes to endorse Mideast 'road map'"، رويترز، مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019.
  3. ^ Korobkin, Russell؛ Zasloff, Jonathan (2005)، "Roadblocks to the Road Map: A Negotiation Theory Perspective on the Israeli-Palestinian Conflict After Yasser Arafat"، Yale Journal of International Law، 30.
  4. ^ Summers, James (2007)، Peoples and international law: how nationalism and self-determination shape a contemporary law of nations، Martinus Nijhoff Publishers، ص. 261، ISBN 978-90-04-15491-9.

وصلات خارجيةعدل