افتح القائمة الرئيسية
توضيح دنا Dieserالمفتوح لقراءته بين كودون بدء وكودون ختامي . تلك المنطقة تنسخ أولا ثم تترجم. تحد تلك المنطقة المشفرة لبروتين معين منطقتين غير مترجمتين UTR ، وتكتبان أيضا على الرنا المرسال.

قالب قراءة مفتوح في علم الجينات (بالإنجليزية:open reading frame أو ORF) هو تلك المنطقة في الدنا وبالتالي في الرنا المرسال التي يحدد قالب القراءة فيها كودونان خاصين : أحدهما كودون بدء والآخر كودون ختامي . ويقوم قالب القراءة المفتوح بصفة أساسية بتركيب تتابع الاحماض الأمينية المكونة لببتيد معين (أي تتابع قصير) أو لـ بروتين (أي تتابع طويل).

تحد قالب القراءة المفتوح لأحد الجينات من الجانبين منطقتين غير مشفرتين : منطقة البدء 5' UTR ، والمنطقة الختامية 3' UTR . وتعني UTR اختصارا لكلمتي untranslated region ، أي منطقة غير مشفرة . تلك المناطق هي مناطق على الجين ، وهي تترجم تتابعات القواعد على الرنا المرسال ولكنها لا تشفر تتابع من الأحماض الأمينية.

تحتزن في تلك المناطق على الجين بيانات هامة تتعلق بترجمة قالب القراءة المفتوح.

يحمل الرنا المرسال في البكتيريا في معظم الحالات عدة قوالب قراءة مفتوحة في وحدة نسخ . تسمى في تلك الحالة مشغل (أحياء) .

في جينات حقيقيات النوى تقطع غالبا إنترونات قالب القراءة المفتوح ، وهذه الإنترونات تقطع متفصل أثناء شغل الرنا المرسال . وعن طريق التقطع يمكن تركيب بروتينات مختلفة .

إذا وجد الكودون AUG في قالب قراءة مفتوح (ولا يلزم ان يكون الأول) فقد يعني ذلك بدء الترجمة. وتوجد منطقة نهاية النسخ بعد قالب القراءة المفتوح ، بعد الكودون الختامي للترجمة ؛ ذلك لأنه إذا لم يتوقف النسخ قبل الكودون الختامي فإن بروتينا غير كاملا سوف ينتج من الترجمة.[1]

في جينات حقيقيات النوى التي لها عدد كبير من الإكسونات فقد يعبر قالب القراءة المفتوح عدة إكسونات. وهي تقطع إلى قالب قراءة مفتوح في رنا المرسال.

أهميته في البيولوجياعدل

من أحد استخدامات قوالب القراءة المفتوحة - كما تشير بعض الأبحاث - هو تنظيم استقراء المورثات. تستخدم قوالب قراءة مفتوحة طويلة بغرض التعرف الاولي على مناطق مشفرة للبروتين على الدنا .[2] ووجود قالب قراءة مفتوح لا يعني باستمرار أنه يوم بالترجمة. وعلي سبيل المثال، في دنا ذو تتابعات من نسب متساوية من النوكليتيدات ، فقد يتوقع وجود كودون ختامي كل 21 كودون.[2] وعينة لصيغة تنبؤ بالمورثات خاصة بحقيقيات النوى قد يوجد فيها كودون بدء ويتلوه قالب قراءة مفتوح يكون طويلا بحيث يشيفر بروتين بينما استخدام الكودونات في تلك المنطقة يتوافق مع مناطق تشفير مطابقة لكائن معين.[2]

ومع ذلك فإن وجود قالب قراءة مفتوح طويل لا يعني في جميع الأحوال وجود أحد الجينات.[2] وقد ثبت أن بعض قوالب القراءة المفتوحة القصيرة sORFs التي تفتقد الجينات المشفرة لبروتين يمكنها انتاج ببتيدات وظيفية لرنا مرسال.[3]

المراجععدل

  1. ^ Slonczewski، Joan؛ John Watkins Foster (2009). Microbiology: An Evolving Science. New York: W.W. Norton & Co. ISBN 978-0-393-97857-5. OCLC 185042615. 
  2. أ ب ت ث Deonier، Richard؛ Simon Tavaré؛ Michael Waterman (2005). Computational Genome Analysis: an introduction. سبرنجر. صفحة 25. ISBN 0-387-98785-1. 
  3. ^ Zanet، J.؛ Benrabah، E.؛ Li، T.؛ Pelissier-Monier، A.؛ Chanut-Delalande، H.؛ Ronsin، B.؛ Bellen، H. J.؛ Payre، F.؛ Plaza، S. (2015). "Pri sORF peptides induce selective proteasome-mediated protein processing". Science. 349 (6254): 1356–1358. ISSN 0036-8075. doi:10.1126/science.aac5677. 
  • Rolf Knippers: Molekulare Genetik. 8. neubearbeitete Auflage. Georg Thieme Verlag, Stuttgart u. a. 2001, ISBN 3-13-477008-3.

أقرأ أيضاعدل