افتح القائمة الرئيسية
قل: تَبَعاً وَتَبْعاً
وقل: تَبَعاً لِلقَوانين بفَتْح البَاء؛ وقل: تَبْعاً للقوانين بتَسْكِين البَاءِ.

جاء في "المصباح المنير": "تَبِعَ زَيْدٌ عَمْراً تَبَعاً مِنْ بَابِ تَعِبَ مَشَى خَلْفَهُ أَوْ مَرَّ بِهِ فَمَضَى مَعَهُ وَالْمُصَلِّي تَبَعٌ لإِمَامِهِ وَالنَّاسُ تَبَعٌ لَهُ وَيَكُونُ وَاحِداً وَجَمْعاً وَيَجُوزُ جَمْعُهُ عَلَى أَتْبَاعٍ". وهي هنا بِالْفَتْحِ بمعْنى التَّابِعِ وَالِاتِّبَاعِ.