افتح القائمة الرئيسية
Crystal Clear app kedit.svg
هذه المقالة ربما تحتاج لإعادة كتابتها بالكامل أو إعادة كتابة أجزاءٍ منها، لتتناسب مع دليل الأسلوب في ويكيبيديا. فضلًا ساعد بإعادة كتابتها بطريقة مُناسبة.

1. الفريق أول الركن صالح صائب الجبوري • هو أول ضابط عراقي يتبوأ هذا المنصب الرفيع بعد أن تخرج في مدرسة الأركان العراقية… أما الذين سبقوه بهذا المنصب فقد تخرجوا لدى مدارس الأركان العثمانية أو كانوا ضباطاً غير ركن. • تلقى علومه في المدارس العسكرية العثمانية وتخرج ضابطاً وخدم برتبة “ملازم” في البعض من جيوشها أثناء الحرب العالمية الأولى.


• باشر بالدوام في مدرسة الأركان العراقية بدورتها الثانية يوم (5/1/1930) وتخرج فيها يوم (31/12/1932) بعد دراسة طالت (3) سنوات. • سبق “الفريق نورالدين محمود” في شغل هذا المنصب الرفيع لـ(7) سنوات متواصلات (1944-1951).

الفريق أول الركن صالح صائب الجبوري

2. الفريق أول الركن نورالدين محمود • تخرج في المدارس العسكرية العثمانية وخدم في جيوشها قبل الحرب العالمية الأولى وفي أثنائها. • قُبِلَ في مدرسة الأركان العراقية بدورتها الأولى يوم (21/9/1929) وتخرج فيها يوم (29/5/1930) بعد دراسة طالت (6) أشهر فقط. • شغل منصب رئيس أركان الجيش العراقي في الأعوام (1951-1953)، وتبوّأ رئيس “وزارة طوارئ عسكرية” لشهرين فقط في ظل أحكام عرفية أواخر عام (1952)، عُيِّنَ بعدها عضواً في “مجلس الأعيان” حتى (تموز/1958).

الفريق أول الركن نورالدين محمود 3. أمير اللواء الركن حسين مكي خمّاس • تخرج ضابطاً في المدارس العسكرية العثمانية وخدم في البعض من وحدات جيوشها أثناء الحرب العالمية الأولى. • إلتحق ضابطاً تلميذاً -أسوة بصديقه صالح صائب الجبوري- في مدرسة الأركان بدورتها الثانية يوم (5/1/1930) وتخرج فيها يوم (31/12/1932) بعد دراسة إستغرقت (3) سنوات. • خلف “الفريق نورالدين محمود” في هذا المنصب الرفيع (وكالة) عام (1953) قبل أن يتبوأ منصب وزير الدفاع.

أمير اللواء الركن حسين مكي خمّاس

4. الفريق الركن محمد رفيق عارف • يعتبر أول ضابط -من خريجي الدورة الأولى للمدرسة العسكرية العراقية- يتبوّأ هذا المنصب الأرفع في الجيش، إذْ كان جميع رؤساء الأركان الذين سبقوه من خريجي المدارس العسكرية العثمانية. • إلتحق تلميذاً في “المدرسة العسكرية” بدورتها الأولى يوم (12/5/1924)، وتخرج فيها يوم (28/6/1927) بعد دراسة إستغرقت أكثر من (3) سنوات. • إلتحق بمدرسة الأركان في دورتها الثالثة يوم (6/1/1934) وتخرّج فيها يوم (12/12/1935) بعد دراسة طالت (سنتين تقوميتين). • وهو أول ضابط ركن عراقي يوفد لإستكمال دراسته لدى كلية الأركان الباكستانية (كويتا). • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلفاً لـ”اللواء الركن حسين مكي خماس وظلّ فيه (5) سنوات متلاحقات منذ عام (1953) ولغاية يوم (13/تموز/1958). • وهو آخر رئيس أركان للجيش العراقي في العهد الملكي.

الفريق الركن محمد رفيق عارف 5. اللواء الركن أحمد صالح العبدي • هو أول رئيس أركان للجيش في العهد الجمهوري، وقد عُيِّنَ بهذا المنصب وهو ما زال برتبة “زعيم ركن” (عميد ركن) -خروجاً على الملاك- يوم (14/تموز/1958) وظلّ متبوّئاً لهذا المنصب لغاية يوم (8/شباط/1963). • قُبِلَ بالدورة الثامنة في “المدرسة العسكرية” يوم (16/9/1931) وتخرج فيها يوم (14/5/1934) بعد دراسة دامت حوالي (3) سنوات مع صديقه “عبدالكريم قاسم”. • إلتحق بالدورة السابعة في “كلية الأركان” يوم (24/1/1940) -وكذلك مع زميله “عبدالكريم قاسم”- وتخرج فيها يوم (11/12/1941) بعد دراسة إستغرقت (عامين) كاملين.

اللواء الركن أحمد صالح العبدي 6. الفريق طاهر يحيى • حسب متابعاتي فإنه ربما يُعَدّ أول ضابط (غير ركن) يشغل هذا المنصب -منذ الأربعينيات- من دون أن يجتاز دورة الأركان ويحمل شارة الركن، ما أُعتُبِرَ خروجاً على القوانين المرعية والتقاليد العسكرية. • تبوأ منصب رئيس أركان الجيش (9) أشهر للفترة (8/2/1963-18/11/1963) قبل أن يغدو رئيساً لمجلس الوزراء بعد حركة (18/تشرين2/1963). • قُبِلَ تلميذاً بالدورة العاشرة في “المدرسة العسكرية” يوم (15/9/1934)، وتخرج فيها يوم (15/11/1935) بعد دراسة طالت (14) شهراً.

الفريق طاهر يحيى

7. الفريق عبدالرحمن محمد عارف • هو الضابط الثاني (غير الركن) يشغل هذا المنصب من دون أن يجتاز دورة الأركان ويحمل شارة الركن، وذلك في خروج على القانون والتقاليد المرعية… ولذلك لم يثبّت (أصالة) في منصبه. • شغل منصب رئيس أركان الجيش (وكالة) حوالي سنتين ونصف السنة للفترة (18/11/1963-15/4/1966) قبل أن يمسي رئيساً للجمهورية يوم (16/4/1966). • باشر بصفة تلميذ بالدورة (13) في “المدرسة العسكرية” يوم (1/6/1936)، وتخرج فيها يوم (4/7/1937) بعد دراسة طالت (13) شهراً.

الفريق عبدالرحمن محمد عارف 8. اللواء حمودي مهدي • خلف صديقه “اللواء عبدالرحمن عارف” في شغل هذا المنصب (بالوكالة وليس بالأصالة) لحوالي سنة ونصف للفترة (نيسان/1966-تموز/1967). • هو الضابط الثالث (غير الركن) يشغل هذا المنصب من دون أن يجتاز دورة الأركان ويحمل شارة الركن. • باشر بصفة تلميذ بالدورة (15) في “المدرسة العسكرية” يوم (1/1/1937) بُعَيدَ إنقلاب “الفريق بكر صدقي”، وتخرج فيها يوم (1/1/1938) بعد دراسة طالت سنة واحدة فقط.

اللواء حمودي مهدي 9. اللواء الركن إبراهيم فيصل الأنصاري • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلال الفترة (1967-1968). • قُبِلَ تلميذاً بالدورة (18) في “المدرسة العسكرية” -مع زميله “عبدالجبار خليل شنشل- يوم (27/12/1938) وتخرج فيها يوم (5/1/1941) بعد دراسة طالت عامين كاملين. • خلال العام الثاني من دراسته تم تبديل تسمية “المدرسة العسكرية” إلى “الكلية العسكرية” وذلك في يوم (6/5/1939). • إلتحق ضابطاً تلميذاً بدورة الأركان (16) يوم (24/9/1949) وتخرج فيها يوم (12/7/1951) بعد دراسة إستغرقت حوالي عامين. اللواء الركن إبراهيم فيصل الأنصاري مع الرئيس عبدالسلام عارف 10. الفريق حماد شهاب • هو الضابط الرابع (غير الركن) يشغل هذا المنصب من دون أن يجتاز دورة الأركان ويحمل شارة الركن. • إلتحق تلميذاً بالدورة (22) في “الكلية العسكرية” يوم (15/9/1943)، وتخرج فيها يوم (30/6/1945) بعد دراسة طالت حوالي سنتين. • شغل منصب رئيس أركان الجيش للفترة (1968-1970) قبل أن يمسي وزيراً للدفاع عام (1970) ولغاية إغتياله يوم (30/6/1973).

الفريق حماد شهاب 11. الفريق أول الركن عبدالجبار خليل شنشل • ضرب رقماً قياسياً في شغل منصب رئيس أركان الجيش لـ(14) سنة متواصلة (1970-1984) قبل أن يغدو وزيراً للدولة للشؤون العسكرية ووزيراً للدفاع فيعود وزيراً للدولة، ويواصل خدمة جيشه لغاية إحتلال العراق في (نيسان/2003). • قُبِلَ بالدورة (18) في “المدرسة العسكرية” -مع زميله إبراهيم فيصل الأنصاري- يوم (27/12/1938) وتخرج فيها يوم (5/1/1941) بعد دراسة طالت عامين كاملين. • في غضون السنة الثانية من دراسته تم تبديل تسمية “المدرسة العسكرية” إلى “الكلية العسكرية” وذلك في يوم (6/5/1939). • إلتحق ضابطاً تلميذاً بدورة الأركان (15) -مع زميله “عبدالسلام محمد عارف”- يوم (31/3/1949) وتخرج فيها يوم (9/4/1951) بعد دراسة دامت أكثر من عامين كاملين. الفريق أول الركن عبدالجبار خليل شنشل

12. الفريق أول الركن عبدالجواد ذنون • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلال (1984-1986). • قُبِلَ بالدورة (35) في “الكلية العسكرية” يوم (1/10/1956) وتخرج فيها يوم (14/7/1959) بعد دراسة طالت حوالي (3) سنوات… وهي أول دورة تخرجت في العهد الجمهوري. • إلتحق بدورة الأركان (34) بصفة “ضابط تلميذ” يوم (14/9/1967) وتخرج فيها يوم (15/5/1969) بعد دراسة طالت حوالي عامين كاملين.

الفريق أول الركن عبدالجواد ذنون 13. الفريق الركن سعدالدين عزيز مصطفى • كان متقاعداً برتبة “لواء ركن” وقتما أُستُدعِيَ للخدمة عام (1986) ليشغل منصب رئيس أركان الجيش لسنة واحدة فقط (1986-1987). • كان قد باشر تلميذاً بالدورة (25) في “الكلية العسكرية” يوم (15/9/1946) وتخرج فيها يوم (30/6/1949) بعد دراسة طالت حوالي (3) سنوات. • إلتحق ضابطاً تلميذاً بدورة الأركان (21) يوم (23/9/1954) وتخرج فيها يوم (5/7/1956) بعد دراسة إستغرقت حوالي عامين كاملين.

الفريق أول الركن سعدالدين عزيز يتوسط الفريق عدنان خيرالله واللواء الركن صابر عبدالعزيز الدوري عام (1987) 14. الفريق أول الركن نزار عبدالكريم الخزرجي • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلال (1987-1990)، ووضعت الحرب العراقية-الإيرانية أوزارها في عهده. • قُبِلَ بالدورة (34) في “الكلية العسكرية” يوم (14/9/1955) وتخرج فيها يوم (30/6/1958) بعد دراسة طالت حوالي (3) سنوات… وهي آخر دورة تخرجت في العهد الملكي. • إلتحق بدورة الأركان (33) يوم (14/9/1966) وتخرج فيها يوم (6/6/1968) بعد دراسة دامت حوالي عامين كاملين.

الفريق أول الركن نزار عبدالكريم فيصل الخزرجي 15. الفريق أول الركن حسين رشيد • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلال (1990-1991). • قُبِلَ بالدورة (38) في “الكلية العسكرية” يوم (7/11/1959) وتخرج فيها يوم (14/7/1962) بعد دراسة طالت أقل من (3) سنوات. • إلتحق بدورة الأركان (36) يوم (3/5/1969) وتخرج فيها يوم (7/4/1970) بعد تقليص الدراسة فيها إلى أقل من سنة واحدة.

الفريق أول الركن حسين رشيد محمد 16. الفريق أول الركن إياد فتيّح خليفة • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلال (1991-1995). • باشر تلميذاً بالدورة (40) في “الكلية العسكرية” يوم (29/10/1961) وتخرج فيها يوم (15/9/1963) بعد دراسة طالت حوالي سنتين. • إلتحق بدورة الأركان (41) يوم (1/6/1974) وتخرج فيها يوم (30/7/1975) بعد دراسة إستغرقت أكثر من سنة واحدة.

الفريق أول الركن إياد فتيّح خليفة 17. الفريق أول الركن سلطان هاشم أحمد • شغل منصب رئيس أركان الجيش لبضعة أشهر خلال (1995) قبل أن يتبوأ منصب وزير الدفاع حوالي (8) سنوات متلاحقات ولغاية الإحتلال الأمريكي للعراق عام (2003). • قُبِلَ بالدورة (43) في “الكلية العسكرية” يوم (1/1/1964) وتخرج فيها يوم (6/6/1966) بعد دراسة طالت حوالي سنتين ونصف السنة. • إلتحق بدورة الأركان (42) يوم (6/9/1975) وتخرج فيها يوم (7/4/1977) بعد دراسة دامت أكثر من عامين ونصف العام.

الفريق أول الركن سلطان هاشم أحمد 18. الفريق أول الركن عبدالواحد شنان آل رباط • شغل منصب رئيس أركان الجيش خلال (1995-1999). • قُبِلَ بالدورة (44) في “الكلية العسكرية” يوم (24/10/1964) وتخرج فيها يوم (16/1/1967) بعد دراسة طالت حوالي سنتين وشهرين. • إلتحق بدورة الأركان (44) يوم (11/9/1976) وتخرج فيها يوم (8/4/1978) بعد دراسة إستغرقت أكثر من عام ونصف العام.

الفريق أول الركن عبدالواحد شنّان آل رباط 19. الفريق أول الركن إبراهيم عبدالستار محمد • باشر تلميذاً بالدورة (49) في الكلية العسكرية يوم (8/3/1969) وتخرّج فيها يوم (18/10/1970). • إلتحق بدورة الأركان (46) يوم (12/1/1978) وتخرج فيها يوم (20/4/1980) بعد دراسة دامت أكثر من سنتين. • شغل هذا المنصب منذ (1999)، وكان آخر رئيس أركان للجيش العراقي لغاية الإحتلال الأمريكي للعراق في (نيسان/2003)،[1].

مراجععدل

  1. ^ قائمة برؤساء أركان الجيش العراقي (1944-2003) صبحي ناظم توفيق

وصلات خارجيةعدل