قائمة النساء اللواتي قدن ثورة أو تمرد

قائمة ويكيميديا
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

هذه قائمة بالنساء اللواتي قدن ثورة أو تمرد. الثورةهي محاولة منظمة للإطاحة بسلطة الدولة الحالية عن طريق تمرد أو انتفاضة.

Herbert Schmalz-Zenobia

في 280 قبل الميلاد، قامت أميرة سبارتا تشيليدونيس مدبرة مؤن المحاربين على الحائط أثناء حصار اسبرطة بوضع حبل المشنقة حول عنقها لتظهر لزوجها كليونيموس أنها لن تؤخذ على قيد الحياة.

في القرن التاسع قبل الميلاد، وفقا للتاريخ الأسطوري لبريطانيا جمعت الملكة جويندولن جيشا وقاتلت زوجها السابق لوكرينوس في حرب أهلية على عرش بريطانيا فهزمته وأصبحت مَلكة .

في عام 131 قبل الميلاد, قادت كليوباترا الثانية لمصر تمردا ضد بطليموس الثامن فيسكون وطردته مع كليوباترا الثالثة خارج مصر.

في 42 قبل الميلاد، نظمت فولفيا زوجة مارك أنتوني انتفاضة ضد أوغسطس.

في 14، قادت الأم لو تمرد الفلاحين ضد وانغ مانغ من سلالة هان الغربية الحاكمة.

في 40، تمردن الأخوات ترنج بنجاح ضد حكم أسرة هان الصينية واعتبرن بطلات وطنيات في فيتنام.

في 60-61، قادت بوديكا زعيمة سلتي في بريطانيا انتفاضة هائلة ضد القوات الرومانية المحتلة. حاول الرومان رفع معنويات قواتهم من خلال إعلامهم بأن جيشها يحتوي على عدد نساء أكثر من الرجال.

في 69-70، كان لفيليدا من قبيلة الجرثومة الألمانية تأثير كبير في تمرد باتافيا فتم الاعتراف بها كقائدة استراتيجية ،وكاهنة ، ونبية ،وآلهة.

في عام 270، قادت زنوبيا الملكة السورية الامبراطورية ثورة ضد الإمبراطورية الرومانية، و سيطرت قواتها على رومان مصر وأجزاء من آسيا الصغرى.

قادت الملكة مافيا في عام 378 تمردا ضد الجيش الروماني فهزمتهم مرارا وتكرارا ثم تفاوض الرومان أخيرًا على هدنة معها وفق ظروفها.

في أواخر القرن العاشر: تمردت جوديث ضد سلالة أكسوميت في إثيوبيا.

في القرن الخامس عشر قادت (ماير او سيراغين) عشائر إيرلندية إلى التمرد. في 1539، قادت غايتانا من بايز (سكان شمال كاوكا الأصليين في كولومبيا) مقاومة مسلحة ضد الاستعمار الاسباني. نُحت نصبها التذكاري من قبل رودريغو أريناس ونُصب في نيفا عاصمة هويلا في كولومبيا.

في عام 1630، قادت نزينجا من ندونغو وماتامبا من مملكة ماتامبا سلسلة من الثورات ضد البرتغاليين. فانضمت إلى الجمهورية الهولندية لتشكل أول تحالف أفريقي أوربي ضد معتدي أوروبي آخر.

في 1716، قادت ماريا تمرد العبيد على كوراساو الهولندية.

في عام 1720-1739، قادت الجدة ناني (الزعيمة الروحية لمارون جامايكا) العبيد المتمردين في حرب المارون الأولى ضد البريطانيين.

في عام 1748، ماريتجي أرينتس قادت باشترسوبرور.

في 1760-1790، كانت راني فيلو ناشيار ملكة هندية تعود للقرن 18 من (سيفاغانغاي، تاميل نادو) كانت راني فيلو ناشيار أول ملكة تحارب البريطانيين في الهند.

في عام 1763، قادت غابرييلا سيلانغ ثورة ضد الإسبان لإقامة إيلوكوس المستقلة، التي بدأها زوجها دييغو سيلانغ بعد اغتياله في 1763.

في عام 1778 قادت التازارا تشويزا تمرد ضد الاسبان في الاكوادور.

في عام 1780، تمردت هويلاك نيوسكا من قبيلة كولا ضد الاسبان في تشيلي.

في عام 1781، قادت مانويلا بيلتران فلاحين نيوغرانادين (الآن كولومبيا) إلى ثورة ضد الحكومة الاسبانية مما اشعل ثورة كومونييروس.

في عام 1781 قادت امرأة أيمارا جريجوريا أبازا انتفاضة ضد الإسبان في بوليفيا.

في عام 1782، تم القبض على امرأة أيمارا بارتولينا سيسا وأعدمت بسبب قيادة انتفاضة محلية ضد الإسبان في بوليفيا.

في 25 أكتوبر من 1785 تمردت الطبيبة توبورينا من تونغفا ضد الإسبان مما أدى إلى هجوم ضد مشن سان غابرييل أركانجيل.

في 1796-1798، كانت وانغ كونجير زعيمة وقائدة تمرد لوتس الأبيض في الصين.

في عام 1803، قادت لورينزا أفيماناي ثورة ضد الاحتلال الإسباني في الإكوادور.

في عام 1819 قادت أنتونيا سانتوس فلاحي نيوغرانادين (الآن كولومبيا) للتمرد في مقاطعة سوكورو ضد القوات الاسبانية الغازية خلال الاستيلاء على غرناطة الجديدة. تم القبض عليها في نهاية المطاف، كانت متهمة بالخيانة العظمى وحكم عليها بالإعدام وماتت طلقا من قبل فرقة اطلاق النار.

في عام 1821، كانت لاسكارينا بوبولينا قائدة للبحرية اليونانية التي قادت قواتها الخاصة خلال حرب الاستقلال اليونانية حتى سقوط الحصن في 13 نوفمبر 1822.بعد وفاتها أصبحت الأدميرال للقوات البحرية الروسية الملكية.

في عام 1824، قادت كيتر تشيناما تمردا مسلح ضد البريطانيين ردا على عقيدة الفاصل وانتهت المقاومة باستشهادها فقد كافحت الحكم البريطاني وضريبة كابا.

في عام 1831، أنشأت إميليا بلاتر زوجة الكونت مجموعتها الخاصة للقتال في انتفاضة نوفمبر البولندية وأصبحت ضابطة لشركة المشاة في رتبة قائد.

في 1843-1844، كانت الأمة كارلوتا احدى القادات الثلاث لتمرد الرقيق من سنة السوط في كوبا.

في 1857-1858، كانت راني لاكشميباي من جانسي واحدة من قواد التمرد الهندي عام 1857. كما قادت بيجوم هزرت مهال فرقة من مؤيديها ضد البريطانيين في الثورة.

في 1896 تمردت نيهاندا نياكاسيكانا الزعيمة الروحية لشونا ضد استعمار زيمبابوي.

في عام 1900، قادت ييا أسانتيوا، أشانتي في تمرد ضد البريطانيين.

Comandanta Ramona by bastian

في عام 1919، قادت روزا لوكسمبورج، سبارتاكوس في تمرد ضد قوى مجلس نواب الشعب في السلطة) ألمانيا بعد ثورة نوفمبر 1918 في ألمانيا.)

في عام 1950، قادت بلانكا كاناليس انتفاضة جايويا في بورتوريكو ضد الحكومة الفيدرالية للولايات المتحدة. وبعد قيادة قوات المتمردين، ألقي القبض عليها لقتلها ضابط شرطة وإصابة ثلاثة آخرين

في عام 1958، كانت آني باتشن راهبة بوذية تبتية قادت تمرد العصابات من 600 مقاتل على ظهر الخيل ضد الدبابات الصينية الشيوعية.

في فترة 1986-1987، قادت أليس أوما تمردًا ضد قوات الحكومة الأوغندية.

في 1 يناير 1994، أمرت القائدة رامونا باحتلال مدينة سان كريستوبال دي لاس كاساس في انتفاضة جيش زاباتيستا للتحرير الوطني.

الثورات والتمردات السلميةعدل

في 5 أكتوبر 1789، ضربت امرأة شابة  طبل مسيرة وقادت مسيرة المرأة في فرساي، في ثورة ضد الملك لويس السادس عشر من فرنسا، واقتحمن القصر فكانت إشارة إلى الثورة الفرنسية .

في عام 1947، قادت فونيلايو رانسوم كوتي اتحاد نساء أبيوكوتا في ثورة أسفرت عن تنازل الملك إيغبا السامي أوبا أديمولا الثاني.

في عام 1986، قادت كورازون أكينو ثورة قوة الشعب التي أطاحت بفرديناند ماركوس.

في عام 2003،قامن ناشطات السلام الأفريقيات ليما غبوي وكومفورت فريمان بتنظيم منظمة نساء ليبريا والعمل الجماعي من أجل السلام، وقدن ثورة ضد العنف من خلال الاستيلاء على مبنى وحصار الرجال في الداخل فأدت أعمالهن إلى وضع حد للحرب الأهلية الليبيرية الثانية، مما أدى إلى انتخاب إلين جونسون سيرليف في ليبيريا، وهي أول دولة أفريقية لها رئيسة.

في عام 2004، شكلت يوليا تيموشينكو مجموعة يوليا تيموشينكو كزعماء للمعارضة الأوكرانية ،وقادت قيادتها الحشود خلال الثورة البرتقالية في أوكرانيا.

في عام 2011، كان لأسماء محفوظ البالغة من العمر 26 عاما دورًا فعال في بدء الاحتجاجات التي بدأت الانتفاضة في القاهرة .فبدأت الثورة المصرية عام 2011. حثت أسماء الشعب المصري على الانضمام إليها في احتجاج يوم 25 يناير / كانون الثاني في ميدان التحرير لإسقاط نظام مبارك. قامت

باستخدام مدونات الفيديو ووسائل التواصل الاجتماعي وانتشرت بشكل كبير . دائمًا ما كانت تحث الناس على عدم الخوف.

في عام 2011، نظمت آية فيرجيني تور، أكثر من 40،000 امرأة في العديد من الاحتجاجات السلمية التي تحولت عنيفة في ثورة ضد لوران غباغبو في كوت ديفوار.

المصادرعدل

Plutarch; Scott-Kilvert, Ian (translator) (1973). Life of Pyrrhus. New York: Penguin Classics. ISBN 0-14-044286-3.

^ Geoffrey of Monmouth, translated by Lewis Thorpe (1966). The History of the Kings of Britain. London, Penguin Group. p. 286.

^ Geoffrey of Monmouth, p. 77

^ Leon, p. 202

^ Lu Mu - mother of a revolution

^ Hazel, John (2001). Who's Who in the Roman World. Routledge, London, UK. ISBN 0-415-22410-1.

^ Salmonson, p. 39

^ Lendering, Jona. "Veleda". Livius. Retrieved December 2, 2006.

^ An Online Encyclopedia of Roman Emperors

^ Sue M. Sefscik. "Zenobia". Women's History. Retrieved 2008-04-01.

^ Jensen, 1996, pp. 73–75.

^ Kessler, David (1996). The Falashas: A Short History of the Ethiopian Jews. Routledge. p. 79. ISBN 978-0-7146-4646-6.

^ Salmonson, p. 163