فيضانات باهيا 2021

فيضانات باهيا 2021 بدءًا من 24 ديسمبر 2021 أدى هطول الأمطار القياسي عبر ولاية باهيا شمال شرق البرازيل إلى حدوث فيضانات شديدة.[1] قُتل ما لا يقل عن 20 شخصًا بينما جُرح 280 ونزح أكثر من 35.000 شخصًا.[2][3] في تغريدة أعلن روي كوستا حاكم ولاية باهيا أن الفيضانات هي «أسوأ كارثة حدثت في تاريخ باهيا». أعلنت 72 بلدية في باهيا حالة الطوارئ.

فيضانات باهيا 2021
12 12 2021 Sobrevoo em áreas atingidas por enchentes no Estado da Bahia (51742956858).jpg
 

المعلومات
البلد  البرازيل
مناطق الضرر باهيا،  وميناس جرايس  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
بدأ 24 ديسمبر 2021
الخسائر
الوفيات
20
الاصابات
280

تجاوز إجمالي هطول الأمطار في عاصمة الولاية سلفادور خلال شهر ديسمبر 250 ملم (9.8 بوصات) في 24 ديسمبر، أي خمسة أضعاف المتوسط التاريخي. في 26 ديسمبر قامت حكومة ولاية باهيا والحكومة الفيدرالية البرازيلية جنبًا إلى جنب مع حكومات الولايات الأخرى عملية إنقاذ مشتركة للضحايا في المناطق المتضررة.[4] انهار سدان بين 25 و26 ديسمبر في جوسيابي وإيتامبي على التوالي.

تعرضت جنوب باهيا لفيضانات شديدة في وقت سابق من نفس الشهر من قبل العاصفة شبه الاستوائية أوبا.

المراجععدل

  1. ^ "At least 20 dead in flooding in Brazil's Bahia state"، Al Jazeera، 27 ديسمبر 2021، مؤرشف من الأصل في 28 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2021.
  2. ^ Benassatto, Leonardo؛ Queiroz, Sergio (27 ديسمبر 2021)، "Death toll from Brazil flooding rises in Bahia's 'worst disaster' ever"، Reuters، رويترز، مؤرشف من الأصل في 27 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2021.
  3. ^ "Death toll from Brazil flooding rises in Bahia's 'worst disaster' ever"، CNA، 27 ديسمبر 2021، مؤرشف من الأصل في 28 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2021.
  4. ^ "Heavy rains displace thousands in northeast Brazil"، CNA، AFP، 27 ديسمبر 2021، مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2021.