فيروسات هانتا

اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

فيروسات هانتا
Hantavirus

Sin Nombre hanta virus TEM PHIL 1136 lores.jpg
صورة مجهرية لفيروس هنتا من نوع سين نومبر

المرتبة التصنيفية جنس[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
تصنيف الفيروسات
المجموعة:
((-)ssRNA) V مجموعة
الرتبة: غير معين
الفصيلة: فيروسات بانيوية
الجنس: فيروس هانتا
الاسم العلمي
Orthohantavirus[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
نوع نمطي
فيروس هنتان
الأنواع
فيروس الأنديز

Amur virus
Asama virus
Azagny virus
فيروس بايو
Black Creek Canal virus
Bloodland Lake virus
Blue River virus
Cano Delgadito virus
Calabazo virus
Carrizal virus
Catacamas virus
Choclo virus
Dobrava-Belgrade virus
El Moro Canyon virus
Gou virus
Hantaan River virus
Huitzilac virus
Imjin virus
Isla Vista virus
Khabarovsk virus
فيروسات هنتا
Limestone Canyon virus
Magboi virus
Maripa virus
Monongahela virus
Montano virus
Mouyassue virus
Muleshoe virus
Muju virus
فيروس نيويورك
Nova virus
فيروس الأنديز
Oxbow virus
Playa de Oro virus
Prospect Hill virus
Puumala virus
Rockport virus
Rio Mamore virus
Rio Segundo virus
Sangassou virus
Saaremaa virus
Seoul virus
Serang virus
فيروس لااسم له
Soochong virus
Tanganya virus
Thailand virus
Thottapalayam virus
Topografov virus
Tula virus

Xuan Son virus

فيروسات هانتا[6][7][8] أو فيروسات هنتا[9] (الاسم العلمي: hantaviruses) هي فيروسات حمض نووي ريبوزي سلبية الاتجاه من عائلة البانيوية.عادة ما تسبب العدوى في القوارض لكنها لا تسبب المرض. أما البشر فتصيبهم العدوى من خلال بول القوارض أو لعابها أو برازها. بعض سلالات فيروسات هنتا بإمكانها أن تسبب أمراضا قاتلة للإنسان مثل الحمى النزفية المصحوبة بالمتلازمة الكلوية ومتلازمة الهنتافيروس الرئوية، أما الأنواع الأخرى فلا يعرف ارتباطها بأي مرض عند الإنسان.[10]

عدوى فيروسات هنتا مرتبطة بتعرض الإنسان للقوارض، لكن العدوى من إنسان لآخر سجلت مؤخرا في أمريكا الجنوبية بفيروس الأنديز.[10]

سميت فيروسات هنتا على اسم نهر هانتان في كوريا الجنوبية حيث لوحظ انتشاره المبكر هناك. وعزل أول مرة عام 1970 بواسطة كارل جونسون وهو وانغ لي.[11][12][13][14]

الأعراض والعلاماتعدل

الحمى النزفية المصاحبة للمتلازمة الكلويةعدل

الحمى النزفية المصحوبة بالمتلازمة الكلوية (HFRS)، هي مجموعة من الأمراض المتشابهة سريريًا التي تسببها أنواع فيروسات هانتا من عائلة هانتافيريدا. تُعرف أيضًا باسم الحمى النزفية الكورية والحمى النزفية الوبائية والوبائية الكلوية. الأنواع التي تسبب HFRS تشمل هانتان ودوبرافا-بلغراد وساريما وسيول وبومالا. وثُبت وجودها في أوروبا وآسيا وأفريقيا.[15]

فترة حضانة الحمى النزفية التي يسببها فيروس هانتا، تتراوح من مدة أسبوعين إلى أربعة أسابيع قبل ظهور الأعراض عند البشر. وتعتمد شدتها على الحمل الفيروسي.[16]

متلازمة فيروس هانتا الرئويةعدل

تم العُثور على متلازمة فيروس هانتا الرئوية (HPS) في أمريكا الشمالية والوسطى والجنوبية.[17]وهو مرض رئوي قاتل في كثير من الأحيان في الولايات المتحدة، والعامل المسبب لهذا المرض هو فيروس سن نومبري الذي تحمله فئران الغزلان، وتشمل الأعراض البدائية أعراض شبيهة بالإنفلونزا مثل الحمى والسعال وآلام العضلات والصداع والخمول. يتميز ببداية مفاجئة لضيق التنفس مع وذمة رئوية سريعة التطور غالباً ما تكون قاتلة. معدل الوفيات هو 36%.[18]

تم التعرف على متلازمة فيروس هانتا الرئوية لأول مرة خلال عام 1993 في منطقة فور كورنرز في جنوب غرب الولايات المتحدة من قبل دكتور بروس تيمبست. وكان يسمى في الأصل "المرض فور كورنرز"، ولكن تم تغيير الاسم إلى "سن نومبري فيروس " بعد شكاوى من قبل الأميركيين الأصليين أن اسم "فور كورنرز" يوصم المنطقة.[19] وقد تم التعرف عليه منذ ذلك الحين في جميع أنحاء الولايات المتحدة. ولا تزال مكافحة القوارض في المنزل وحوله هي إستراتيجية الوقاية الأولية.

علم الفيروساتعدل

التصنيفعدل

فيروسات هانتا هي فيروسات بونيا. يَنقسم ترتيب فيروسات بونيا إلى اثني عشر فصيلة. مثل كل أعضاء هذا الترتيب (باستثناء أرينافيردا)، تمتلك فيروسات هانتا جينومات تشتمل على ثلاثة أجزاء سلبية من الحمض النووي الريبي أحادية السلسلة، ولذلك تصنف على أنها فيروسات رَنا سلبية. تنتمي أفراد عائلات فيروسات بونيا الأخرى عمومًا أو بشكل عام إلى الفيروسة المنقولة بالمفصليات، ولكن يُعتقد أن فيروسات هانتا تنتقل إلى البشر بشكل رئيسي من خلال استنشاق فضلات القوارض الهوائية أو لدغات القوارض.

طريقة تطور المرضعدل

إن سبب عدوى فيروس هانتا غير معروف حتى الآن حيث يوجد نقص في النماذج الحيوانية لدراسة عليها(لا يبدو أن الفئران والجرذان تكتسب مرضًا شديدًا). في حين أن الموقع الأساسي للتكاثر الفيروسي في الجسم غير معروف، فيمتلازمة الحُمى النزفية واعتلال الكلي(HFRS) يكون التأثير الرئيسي في الأوعية الدموية بينما في المتلازمة القلبية الرئوية(HPS) ترتبط معظم الأعراض بالرئتين. في HFRS، هناك زيادة نفاذية الأوعية الدموية وانخفاض ضغط الدم بسبب الخلل البطاني، ويمكن رؤية الضرر الأكثر خطورة على مستوى الكلي، بينما في HPS، تكون الرئتين والطحال والمرارة أكثر تضرراً. تميل الأعراض المبكرة لـ HPS إلى الظهور بشكل مشابه للأنفلونزا (آلام العضلات والحمى والتعب) وعادة ما تظهر بعد أسبوعين إلى 3 أسابيع بعد تعرص للإصابة. تتضمن المراحل المتأخرة من المرض (حوالي 4 إلى 10 أيام بعد بدء ظهور الأعراض) صعوبة في التنفس وضيق التنفس والسعال.[20]

الإنتقالعدل

لم يثبت أن فيروسات هانتا التي تسبب الحمى النزفية تنتقل من شخص إلى آخر، باستثناء فيروس الأنديز.[10] بالنسبة للأنواع الأخرى من فيروس هانتا، فإن فضلات القوارض الهوائية أو لدغات القوارض هي الطرق الوحيدة المعروفة لانتقال العدوى إلى البشر. يمكن أن تنتقل فيروسات رَنا السالبية المماثلة، مثل حمى ماربورغ والإيبولا النزفية، عن طريق الاتصال بِالدم المُصاب وسوائل الجسم بصفة عامة، ومن المعروف أن تنتشر إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية في المستشفيات الأفريقية، ولكنها لا تنتقل بسهولة في بيئة المستشفيات الحديثة ذات الاحتياطات المناسبة. لم يتم إثبات الانتقال من خلال أداة العدوى في مرض فيروس هانتا والتى تشمل صعوبة في التنفس، وضيق في التنفس والسعال.[21][22]

التاريخعدل

في مارس 2020 في الصين تم إثبات إصابة رجل من يونان بفيروس هانتا. توفي أثناء سفره إلى شاندونغ للعمل في حافلة مستأجرة. وفقا لتقارير جلوبال تايمز، تم اختبار حوالي 32 شخصا آخرين للكشف عن الفيروس.[23][24]

الوقايةعدل

وفقًا لمركز مكافحة الأمراض واتقائها، فإن أفضل وسيلة للوقاية من الإصابة بفيروس هانتا هي القضاء على الاتصال مع القوارض في المنزل أو مكان العمل أو المخيم بما أن الفيروس يمكن أن ينتقل عن طريق لعاب القوارض، والفضلات، والعضات، فإن التحكم في الجرذان والفئران في المناطق التي يرتادها البشر أمر أساسي للوقاية من الأمراض.[25] يمكن تحقيق الوقاية العامة عن طريق التخلص من أعشاش القوارض، وإغلاق أي شقوق وثقوب في المنازل حيث يمكن أن تدخل الفئران، أو نصب الفخاخ، أو وضع السموم أو استخدام الحيوانات المفترسة الطبيعية مثل القطط في المنزل.

تختلف المدة التي تظل فيها فيروسات هانتا معدية في البيئة بناءً على عوامل عديدة مثل النظام الغذائي للقوارض ودرجة الحرارة والرطوبة وما إذا كانت في الداخل أو في الهواء الطلق. ثُبت أن الفيروسات تظل نشطة لمدة يومين إلى ثلاثة أيام في درجة حرارة الغرفة العادية، بينما تقتلها الأشعة فوق البنفسجية في ضوء الشمس المباشر في غضون ساعات قليلة. ومع ذلك، يجب دائمًا التعامل مع فضلات القوارض أو البول في عمر غير محدد على أنه معدي.

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. أ ب ت النص الكامل متوفر في: https://talk.ictvonline.org/files/master-species-lists/m/msl/6776 — المحرر: اللجنة الدولية لتصنيف الفيروسات — العنوان : ICTV Master Species List 2016 v1.3
  2. أ ب ت النص الكامل متوفر في: https://talk.ictvonline.org/files/master-species-lists/m/msl/7185 — المحرر: اللجنة الدولية لتصنيف الفيروسات — العنوان : ICTV Master Species List 2017 v1
  3. ^ النص الكامل متوفر في: https://talk.ictvonline.org/files/master-species-lists/m/msl/7992 — المحرر: اللجنة الدولية لتصنيف الفيروسات — العنوان : ICTV Master Species List 2018a v1
  4. ^ النص الكامل متوفر في: https://talk.ictvonline.org/files/master-species-lists/m/msl/8266 — المحرر: اللجنة الدولية لتصنيف الفيروسات — العنوان : ICTV Master Species List 2018b.v2
  5. ^ النص الكامل متوفر في: https://talk.ictvonline.org/files/master-species-lists/m/msl/9601 — المحرر: اللجنة الدولية لتصنيف الفيروسات — العنوان : ICTV Master Species List 2019.v1
  6. ^ "علم الأحياء: biology". العبيكان للنشر. 19 August 2014. مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020 – عبر Google Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "اصطلاحات الطب القديم". Dar Al Kotob Al Ilmiyah دار الكتب العلمية. 1 January 2018. مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020 – عبر Google Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Al-Qamoos القاموس - English Arabic dictionary / قاموس إنجليزي عربي". www.alqamoos.org. مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Al-Qamoos القاموس - English Arabic dictionary / قاموس إنجليزي عربي". www.alqamoos.org. مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب ت Martinez VP, Bellomo C, San Juan J, Pinna D, Forlenza R, Elder M, Padula PJ (2005). "Person-to-person transmission of Andes virus". Emerging Infectious Diseases. 11 (12): 1848–1853. doi:10.3201/eid1112.050501. PMID 16485469. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: أسماء متعددة: قائمة المؤلفون (link)
  11. ^ Johnson KM (2001). "Hantaviruses: history and overview". Current topics in microbiology and immunology. 256 (256): 1–14. doi:10.1007/978-3-642-56753-7_1. PMID 11217399. مؤرشف من الأصل في 25 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Schmaljohn C, Hjelle B (1997). "Hantaviruses: a global disease problem". Emerging Infectious Diseases. 3 (2): 95–104. doi:10.3201/eid0302.970202. PMID 9204290. مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Lee HW (1989). "Hemorrhagic fever with renal syndrome in Korea". Reviews of infectious diseases. 11 (Suppl 4): S864-76. PMID 2568676. مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Lee HW, Lee PW, Johnson KM (1978). "Isolation of the etiologic agent of Korean Hemorrhagic fever". The Journal of infectious diseases. 137 (3): 298–308. doi:10.1093/infdis/137.3.298. PMID 24670. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: أسماء متعددة: قائمة المؤلفون (link)
  15. ^ "What is hemorrhagic fever with renal syndrome?". CDC Gov. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Yi J, Xu Z, Zhuang R, Wang J, Zhang Y, Ma Y, Liu B, Zhang Y, Zhang C, Yan G, Zhang F, Xu Z, Yang A, Jin B (2013). "Hantaan virus RNA load in patients having hemorrhagic fever with renal syndrome: correlation with disease severity". J. Infect. Dis. 207 (9): 1457–1461. doi:10.1093/infdis/jis475. PMID 22869912. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "CDC – Hantavirus Pulmonary Syndrome (HPS) – Hantavirus". Cdc.gov. 2 June 2013. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 3 أبريل 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Reported Cases of HPS: HPS in the United States". مراكز مكافحة الأمراض واتقائها (CDC). 21 April 2014. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 4 أغسطس 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Death at the Corners". DiscoverMagazine.com. 1 December 1993. مؤرشف من الأصل في 06 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "Hantavirus: Canadian Lung Association". Canadian Lung Association. 26 نوفمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2011. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Peters, C.J. (2006). "Emerging Infections: Lessons from the Viral Hemorrhagic Fevers". Transactions of the American Clinical and Climatological Association. 117: 189–197. PMC 1500910. PMID 18528473. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Crowley, J.; Crusberg, T. "Ebola and Marburg Virus Genomic Structure, Comparative and Molecular Biology". Dept. of Biology & Biotechnology, Worcester Polytechnic Institute. مؤرشف من الأصل في 15 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  23. ^ "Man in China dies after testing positive for hantavirus - what exactly is it?". Free Press Journal (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ Times, Global (falseT6:12 م). "A person from Yunnan Province died while on his way back to Shandong Province for work on a chartered bus on Monday. He was tested positive for #hantavirus. Other 32 people on bus were tested.pic.twitter.com/SXzBpWmHvW". @globaltimesnews (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  25. ^ "Hantavirus Infection". مؤرشف من الأصل في 4 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)