افتح القائمة الرئيسية

فهم هويات الرجال الجندرية (دراسة)

فهم هويات الرجال الجندرية أو الدراسة الاستقصائية الدولية بشأن الرجال والمساواة بين الجنسين (IMAGES)[1] هي دراسة استقصائية دولية صُمَمت بشأن الرجال والمساواة بين الجنسين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأجريت للمساعدة في سد هذه الفجوة المعرفية. وعلى وجه التحديد، تسعى الدراسة لتقديم الرؤى المتعلقة بالأسئلة التالية: ما هي وجهة نظر الرجال فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟ ما هو رد فعل الرجال من جميع الأعمار، والرجال الأصغر سنًا بالمقارنة بالأكبر سنًا، بالنسبة للتحسن التدريجي والهام في وضع النساء والفتيات في المنطقة؟ كيف تتأثر الأفكار بشأن خصائص هويات الرجال الجندرية بالضغوط السياسة والاقتصادية، وبتأثري الربيع العربي؟ اختصارا، ماذا يعني أن تكون رجلاً في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2017 وما بعده؟
فحصت هذه الدراسة سلوكيات الرجال - والنساء - وممارستهم المتعلقة بنطاق من القضايا الرئيسية، بما في ذلك دعم المساواة بين الجنسين، ودعم سياسات حقوق المرأة، واتخاذ القرارات في الأسر المعيشية، واستخدام مختلف صور العنف القائم على النوع الاجتماعي، ومشاركة الرجال في تقديم الرعاية والمهام المنزلية، وأوجه الضعف الصحية المتعلقة بالنوع الاجتماعي، والضغوط الناتجه عن الوظائف المهنية، و الأمان الجسدي، والظروف المعيشية المغايرة والطفولة ، وأمور أخرى.[2][3][4]
تم تنسيق الدراسة متعددة الأقطار وتوزيعها من خلال بروموندو وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، من خلال برنامج هيئة الأمم المتحدة للمرأة الإقليمي "الرجال والنساء من أجل المساواة بين الجنسين" الذي تموله وكالة التعاون السويدية للتنمية الدولية (SIDA).[5][6]

المنهجيةعدل

تتألف الدراسة الاستقصائية الدولية بشأن الرجال والمساواة بين الجنسين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من مقابلات استقصائية شارك فيها ما يقرب من عشرة آلاف رجل وامرأة تتراوح أعمارهم ما بين 18 و59 عامًا في مصر ولبنان والمغرب وفلسطين، بما في ذلك كلًا من المناطق الحضرية والريفية (بالإضافة إلى مستوطنات اللاجئين حسب الاقتضاء). تم استخدام منهجية قائمة على أخذ العينات العنقودية الطبقية متعددة المراحل لجميع البلدان. كانت معدلات الاستجابة مرتفعة (نحو 90 في المائة أو أكثر) في كافة البلدان الأربعة. بالنسبة للبنان وفلسطين، وكانت العينات ممثلة للمستوى الوطني. أما بالنسبة لمصر والمغرب، فقد أُختيرت مناطق جُِمَعت البيانات على أجهزة حاسوب محمولة محددة من البلدين؛ وتعد العينات ممثلة بصفة عامة لهذه المناطق داخل كل بلد في مصر والمغرب ولبنان وباستخدام نموذج استطلاع ورقي في فلسطين. جمعت البيانات في الفترة ما بين إبريل/نيسان 2016 ومارس/آذار 2017 .[7][8]

أهم النتائجعدل

  • يدعم ما بين ثلثي إلى أكثر من ثلاثة أرباع الرجال مفهوم أن أهم دور للمرأة هو العناية بالأسرة المعيشية.
  • نحو 10 في المائة إلى 45 في المائة من الرجال الذين سبق لهم الزواج أبلغوا عن استخدامهم العنف الجسدي ضد الشريكة.
  • أبلغ نصف إلى ثلاثة أرباع الرجال أنهم قد تعرضوا للعنف الجسدي في منازلهم أثناء نموهم.
  • أبلغ عُشر إلى ثلث الرجال فقط أنهم قاموا مؤخرا بمهمة واحدة تقوم بها الإناث من الناحية التقليدية في منازلهم، مثل إعداد الطعام أو التنظيف أو استحمام الأطفال.
  • قال نصف الرجال أو أكثر أن عملهم يقتطع وقتًا يحول دون بقائهم وقتاً مع أطفالهم.
  • تعرضت نسبة 35 في المائة إلى 52 في المائة من النساء إلى أعراض اكتئاب، بالمقارنة بنسبة 26 في المائة إلى 38 في المائة من الرجال.
  • ذكر ما بين 7 إلى 26 في المائة من الرجال في البلدان الأربع أنهم سبق لهم الهجرة، سواء في بلدهم أو خارجها، للعمل أو للدراسة أو للعيش لمرة ستة أشهر على الأقل.

المشاركونعدل

تتضمن الدراسة الاستقصائية الدولية بشأن الرجال والمساواة بين الجنسين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA IMAGES) أبحاثًا كمية ونوعية مع رجال ونساء تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 59 عامًا في مصر ولبنان والمغرب وفلسطين. شركاء البحث المحليون هم:[9][10] قامت بروموندو-الولايات المتحدة وهيئة الأمم المتحدة للمرأة بتنسيق الدراسة بالشراكة مع المكاتب القطرية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر ولبنان والمغرب وفلسطين.


مصرعدل

  1. الزناتي وشركاه
  2. مركز الأبحاث الاجتماعية
  3. الجامعة الأمريكية في القاهرة(AUC)

لبنانعدل

  1. الوصل بين الأبحاث والتنمية(CRD)
  2. أبعاد

المغربعدل

  1. جمعية الهجرة الدولية(AMI)
  2. رجاء ناديفي (باحثة مستقلة)
  3. غاييل غيوت (باحثة مستقلة)

فلسطينعدل

  1. معهد دراسات المرأة؛ جامعة بيرزيت.

مراجععدل

  1. ^ "Men and Gender Equality in the Middle East and North Africa". Understanding Masculinities (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  2. ^ "Understanding masculinities, results from the International Men and Gender Equality Study in the Middle East and North Africa". UN Women. اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  3. ^ "Men and Gender Equality in the Middle East and North Africa". Understanding Masculinities (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  4. ^ "Understanding Masculinities: Results from the International Men and Gender Equality Survey (IMAGES) – Middle East and North Africa – Promundo". Promundo (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 04 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  5. ^ "Understanding masculinities, results from the International Men and Gender Equality Study in the Middle East and North Africa". UN Women. اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  6. ^ "Men and Gender Equality in the Middle East and North Africa". Understanding Masculinities (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  7. ^ "Understanding masculinities, results from the International Men and Gender Equality Study in the Middle East and North Africa". UN Women. اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  8. ^ "Men and Gender Equality in the Middle East and North Africa". Understanding Masculinities (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  9. ^ "Understanding masculinities, results from the International Men and Gender Equality Study in the Middle East and North Africa". UN Women. اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017. 
  10. ^ "Men and Gender Equality in the Middle East and North Africa". Understanding Masculinities (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 27 ديسمبر 2017.