افتح القائمة الرئيسية
الفقرات القطنية
الاسم اللاتيني
Lumbar vertebrae
Lumbar vertebrae anterior.png
موضع الفقرات القطنية (موضح باللون الأحمر). وتتكون من 5 عظام، من أعلى إلى أسفل L1 ، L2 ، L3 ، L5 و L5.

فقرة قطنية.
فقرة قطنية.

تفاصيل
نوع من فقرة  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
معرفات
غرايز ص.104
ترمينولوجيا أناتوميكا 02.2.04.001   تعديل قيمة خاصية معرف ترمينولوجيا أناتوميكا 98 (P1323) في ويكي بيانات
FMA 72065،  و9921  تعديل قيمة خاصية معرف النموذج التأسيسي في التشريح (P1402) في ويكي بيانات
UBERON ID 0002414  تعديل قيمة خاصية معرف أوبيرون (P1554) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. D008159  تعديل قيمة خاصية معرف ن.ف.م.ط. (P486) في ويكي بيانات

الفقرات القطنية (بالإنجليزية: Lumbar vertebrae) هي إحدى أقسام العمود الفقري وعددها خمس فقرات، وتقع بين الفقرات الصدرية والفقرات العجزية.[1][2][3] تمتاز بكبر حجمها عن باقي الفقرات التي تعلوها (العنقية الصدرية) وتحمل جميع صفات الفقرة النموذجية فلا توجد فتحة بالنتوء المستعرض كالفقرات العنقية ولا توجد اوجه مفصلية على جوانب الجسم أو على القسم الامامي للنتوء المستعرض كما في الفقرات الصدرية والنتوء الشوكي رباعي الشكل موازي لسطح الأرض وتتباعد النتوءات الشوكية عن بعضها اما النتوء المستعرض فقصير. والفتحة الفقرية مثلثه الشكل بسبب قصر السويقة وتكون أكبر من الفتحة الفقرية في الفقرات الصدرية ولكنها اصغر من الفتحة الفقرية في الفقرات العنقية.

محتويات

التشريح الآدميعدل

الصفات العامةعدل

يصف الشكل المقابل الخصائص العامة للفقرات القطنية من الأولى إلى الرابعة. تمتلك الفقرة الخامسة خواص معينة، وهي مفصلة أدناه. كما هو الحال مع الفقرات الأخرى، تتكون كل فقرة قطنية من جسم فقري وقوس فقري. القوس الفقري المكون من زوج من العنيقات وزوج من الصفائح، يحيط بالثقب الفقري (فتحة) ويدعم سبع نتوءات.

الجسمعدل

الجسم الفقري لكل الفقرات القطنية كبير، وهو أوسع من جانب إلى آخر أكثر منه من الأمام إلى الخلف، وأسمك قليلاً في الأمام منه في الخلف. وهو مسطح أو مقعر قليلا أعلى وأسفل، ومقعر من الخلف ، وضيق بشدة في الأمام وعلى الجانبين.[4]

القوسعدل

العنيقات تكون قوية جدا، ومتجهة إلى الوراء من الجزء العلوي في الجسم الفقري. وبالتالي فإن الشقوق الفقرية السفلية يكون لها عمق كبير.[4] تختلف العنيقات في الشكل من القطنية العلوية إلى القطنية السفلية. وهي تزداد في العرض السهمي من 9 ملم إلى 18 ملم في القطنية الخامسة. وتزداد في التزوية في المستوى المحوري من 10إلى 20 درجة بحلول الفقرة القطنية الخامسة. تستخدم العنيقة أحيانًا كبداية المدخل إلى الجسم الفقري للتثبيت بمسامير عنيقية أو لوضع إسمنت عظمي كما هو الحال في تقويم رأب الفقرة أو رأب العمود الفقري.

الصفائح تكون عريضة وقصيرة وقوية. [4] إنها تشكل الجزء الخلفي من القوس الفقري. في المنطقة القطنية العلوية تكون الصفيحة أطول من كونها عريضة ولكن في الجزء القطني السفلي تكون الصفيحة أعرض من كونها طويلة. تربط الصفيحة بين النتوء الشوكي والعنيقات. الثقب الفقري داخل القوس يكون مثلث، وأكبر منه في الفقرات الصدرية ، ولكنه أصغر منه في الفقرات العنقية.[4]

النتوءاتعدل

النتوء الشوكي سميك، وواسع، ورباعي الأضلاع إلى حد ما؛ إنه يتجه إلى الوراء وينتهي بحدود خشنة غير متكافئة، وأسمك من الأسفل حيث يكون مشقوق في بعض الأحيان.[4]


النتوءات المفصلية العلوية والسفلية محددة جيدًا، حيث تتجه على التوالي لأعلى ولأسفل من مفارق العنيقات والصفائح. وجوه النتوءات العلوية تكون مقعرة، وناظرة إلى الوراء وإنسية، بينما تلك الموجودة على المستوى السفلي تكون محدبة، ومتجهة إلى الأمام ووحشية. الأولى تكون أعرض باستثناء الثانية حيث أنها في العمود المفصلي، النتوءات المفصلية السفلية تكون محاطة بواسطة النتوءات العلوية للفقرة أسفل منها.[4]

النتوءات العرضية طويلة ونحيلة. فهي أفقية في الفقرات القطنية الثلاثة العلوية وتنحدر قليلاً إلى الأعلى في الفقرتين السفليتين. في الفقرات الثلاث العليا تخرج من مفارق العنيقات والصفائح، ولكن في الفقرتين السفليتين فهى تقع إلى الأمام أكثر وتنبع من العنيقات والأجزاء الخلفية من أجسام الفقرات. تقع أمام النتوءات المفصلية بدلاً من خلفها كما هو الحال في الفقرات الصدرية، وهي متجانسة مع الضلوع. [4]

يمكن ملاحظة ثلاثة أجزاء أو درنات في النتوء العرضي للفقرات القطنية السفلية: النتوء الجانبي أو الضلعي الشكل، والنتوء الحلمي، والنتوء الملحق . [5] النتوء ضلعي الشكل يكون جانبيًا، والنتوء الحلمي يكون في الأعلى(جمجمي)، ويكون النتوء الملحق بالأسفل (ذيلي).يتصل النتوء الحلمي في منطقة أسفل الظهر مع الجزء الخلفي من النتوء المفصلي العلوي. يقع النتوء الملحق في الجزء الخلفي من قاعدة النتوء المستعرض. النتوء الجانبي الأطول والأسمك عادة ما يكون نتوء الفقرة القطنية الخامسة.[5]

الفقرتين القطنيتين الأولى والخامسةعدل

 
الفقرة القطنية الخامسة من أعلى

الفقرة القطنية الأولى على مستوى مع النهاية الأمامية للضلع التاسع. يسمى أيضا هذا المستوى الهام المستوى القاطع للبواب، حيث أن بوابة المعدة تقع في هذا المستوى. كما تقع مكونات هامة أخرى على هذا المستوى، وتشمل: قاع المرارة، والجذع البطني، والشريان المساريقي العلوي، ونهاية الحبل الشوكي، وبداية الخيط الانتهائي، والأوعية الكلوية ، والشرايين المتوسطة فوق الكلوية ، و نقير الكلى.

تتميز الفقرة القطنية الخامسة بكون جسمها أعمق من الأمام منه في الخلف، وهو ما يتفق مع بروز التمفصل العجزي الفقرى. كما تتميز بحجم أصغر للنتوء الشوكي. وبالفاصل العريض بين النتوءات المفصلية السفلية، وبسماكة نتوءاتها العرضية، التي تنبع من الجسم وكذلك من العنيقات. [4] الفقرة القطنية الخامسة هي أكثر المواقع شيوعًا للانزلاق الفقاري والانحلال الفقاري. [6]


معظم الناس لديهم خمس فقرات قطنية، في حين أن البعض لديهم أربعة أو ستة. الاضطرابات القطنية التي تؤثر عادة على الفقرة القطنية الخامسة سوف تؤثر على القطنية الرابعة أو السادسة في هؤلاء الأفراد المتأخر ذكرهم.

الحركات القطاعيةعدل

من الصعب قياس نطاق الحركات القاطعية في قطاع واحد سريريًا، ليس فقط بسبب الاختلافات بين الأفراد، ولكن أيضًا لأنه يعتمد على العمر والجنس. علاوة على ذلك، فإن الإنثناء والإطالة في الفقرة القطنية هو نتاج مزيج من الدوران والترجمة في المستوى السهمي بين كل فقرة. [7]


نطاقات الحركات القطعية في الفقرات القطنية (الأبيض والبنجابي، 1990) (بالدرجات):[7]

  L1-L2 L2-L3 L3-L4 L4-L5 L5-S1
الانثناء /
الإطالة
12° 14° 15° 16° 17°
الانثناء
الجانبي
الدوران
المحوري

التشوهات الخلقيةعدل

يمكن أن تسبب التشوهات الفقارية الخلقية ضغطا على الحبل الشوكي عن طريق تشويه القناة الفقرية أو التسبب في عدم الاتزان.

في الحيوانات الأخرىعدل

القرود الإفريقية لديها ثلاثة وأربعة فقرات قطنية، (البونوبو لديها أحبال شوكية أطول وذات فقرة إضافية) ولدى الإنسان الطبيعي خمسة. هذا الاختلاف، ولأن العمود الفقري القطني للناتشولابيثيكوس المنقرض (وهوالإنسان القديم من العصر الميوسيني ذو ست فقرات قطنية ولا ذيل له) شبيه بذلك الذي في أسترالوبيثيكوس المبكر وبداية الإنسان، فمن المدّعى أن الجد الأخير المشترك للشمبانزي والإنسان كان له أيضًا عمودا فقريا طويلا مع منطقة قطنية طويلة وأن النقص في عدد الفقرات القطنية تطور بشكل مستقل في كل فرع من القرود.[8] العدد المحدود للفقرات القطنية في الشمبانزي والغوريلا يؤدي إلى عدم القدرة على انحناء العمود الفقري القطني، على النقيض من الأعمدة الشوكية لقرود العالم القديم و الناتشولابيثيكوس و "كبير القرود"، مما يقترح أن السلف المشترك الأخير لم يكن قصير الدعامة كما كان يعتقد سابقا.[9]

انظر أيضاعدل

صور إضافيةعدل

مراجععدل

  1. ^ Hansen؛ وآخرون. (2006). "Ranges of Segmental Motion for the Lumbar Spine". Medscape. مؤرشف من الأصل في July 5, 2015. 
  2. ^ McCollum، MA؛ Rosenman، BA؛ Suwa، G؛ Meindl، RS؛ Lovejoy، CO (March 15, 2010). "The vertebral formula of the last common ancestor of African apes and humans". J Exp Zool B Mol Dev Evol. 314 (2): 123–34. PMID 19688850. doi:10.1002/jez.b.21316. 
  3. ^ p.19 نسخة محفوظة 17 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب ت ث ج ح خ د Gray's Anatomy (1918), see infobox
  5. أ ب Postacchini, Franco (1999) Lumbar Disc Herniation p.19 نسخة محفوظة 17 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Eizenberg, N. et al. (2008). General Anatomy: Principles and Applications, p. 17.
  7. أ ب Hansen؛ وآخرون. (2006). "Anatomy and Biomechanics of the Back Muscles in the Lumbar Spine With Reference to Biomechanical Modeling". Medscape. مؤرشف من الأصل في November 14, 2010. 
  8. ^ McCollum، MA؛ Rosenman، BA؛ Suwa، G؛ Meindl، RS؛ Lovejoy، CO (March 15, 2010). "The vertebral formula of the last common ancestor of African apes and humans". J Exp Zool B Mol Dev Evol. 314 (2): 123–34. PMID 19688850. doi:10.1002/jez.b.21316.  (Abstract)
  9. ^ Lovejoy، C. Owen؛ McCollum، Melanie A. (October 27, 2010). "Spinopelvic pathways to bipedality: why no hominids ever relied on a bent-hip-bent-knee gait". Philos Trans R Soc Lond B Biol Sci. 365 (1556): 3289–99. PMC 2981964 . PMID 20855303. doi:10.1098/rstb.2010.0112.  (Introduction)
  10. ^ Anatomy Compendium (Godfried Roomans and Anca Dragomir)