افتح القائمة الرئيسية

فريدة خلف هو اسم مستعار[1] لإحدى النساء اليزيديات التي اختطفهن تنظيم داعش في عام 2014، وبيعت كسبية لداعش وهي فتاة عراقية من مواليد عام 1995، نشأت فريدة خلف في قرية كوشو في جبال العراق.

فريدة خلف
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1995 (العمر 23–24 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
العراق  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الإقامة ألمانيا  تعديل قيمة خاصية الإقامة (P551) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Iraq.svg
العراق  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الجنس أنثى  تعديل قيمة خاصية الجنس (P21) في ويكي بيانات
المهنة كاتِبة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

في عام 2014 ، عندما كانت في الثامنة عشر من عمرها، غزا داعش قريتها. قتل الجهاديون جميع الرجال والفتيان في القرية، بما في ذلك والدها وأخوها الأكبر. أُرغمت نساء وفتيات عازبات، بما في ذلك فريدة وصديقتها إيفين، على ركوب حافلة تحت تهديد السلاح وجُلبن إلى الرقة، حيث تم بيعهن كسبيا لاغراض جنسية.[2]

تعرضت مرة للضرب المبرح على أيدي خاطفيها لدرجة أنها فقدت البصر في إحدى عينيها، ولم تستطع المشي لمدة شهرين.[3] بعدها تمكنت الشاباتان من الهرب إلى مخيم للاجئين في شمال العراق، وتم لم شمل خلف مع أفراد العائلة الباقين على قيد الحياة. ومع ذلك، كان يُنظر أفراد مجتمعها إليها على أنها جلبت العار لعائلتها نتيجة اغتصابها.

انتقلت بعد ذلك إلى ألمانيا، حيث تأمل أن تصبح معلمة للرياضيات.

وفي عام 2016 ، نشرت كتابًا بعنوان "الفتاة التي هزمت داعش" (بالإنجليزية: The Girl Who Beat ISIS) عن تجربتها، وقد حصل على اراء ايجابية، وشارك في تأليفه الكاتبة الألمانية أندريا هوفمان [الألمانية]، وترجمه إلى الإنجليزية جيمي بولوتش [الإنجليزية].[2][4][5][6][7]

المصادرعدل

  1. ^ The Girl Who Beat Isis by Farida Khalaf نسخة محفوظة 14 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب Aspden، Rachel (July 1, 2016). "The Girl Who Beat Isis: My Story by Farida Khalaf and Andrea C Hoffmann – review". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2019. 
  3. ^ Ayed، Nahlah (January 9, 2017). "'They raped us; they killed our men': Psychologist helps Yazidi women recover from trauma of ISIS captivity". CBC News. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2019. 
  4. ^ Khalaf، Farida (2016). المحرر: Hoffmann، Andrea C. The Girl Who Beat ISIS. تُرجم بواسطة Bulloch، Jamie. Random House. ISBN 9781910931011. 
  5. ^ MacGabhann، Frank (October 29, 2016). "The Girl Who Beat Isis by Farida Khalaf". The Irish Times. مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2017. 
  6. ^ Philp، Catherine (July 16, 2016). "The Girl Who Beat Isis: My Story by Farida Khalaf". The Times. مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. 
  7. ^ Sheridan، Colette (January 28, 2017). "Book review: The Girl Who Beat Isis". The Irish Examiner. مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. 
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية عراقية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.