فرنسيس الأسيزي

Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة كاملةً أو أجزاءً منها إلى تدقيق لغوي أو نحوي. فضلًا ساهم في تحسينها من خلال الصيانة اللغوية والنحوية المناسبة. (أبريل 2019)

فرنسيس الأسيزي أو (فرانسيسكو دي أسيس - فرانسيسكو بيرناردوني) ينحدر من مدينة أسيزي، 26 سبتمبر 1181 - 3 أكتوبر 1226 لقب كقديس في الكنيسة الكاثوليكية، جاء من عائلة تعمل في التجارة ويعتقد بأن أمه فرنسية الأصل ووالده كان يسمى بيدرو بيرنادوني في أسيس عرف بفرانسيسكو (تصغير لكلمة فرنسي أو الفرنسي الصغير).

فرنسيس الأسيزي
مجد الكنيسة
الولادة 1181 - 1182
أسيزي، الدولة البابوية
الوفاة 3 أكتوبر 1226
أسيزي، الدولة البابوية[1]
مبجل(ة) في الكنيسة الكاثوليكية، كنائس بروتستانتية
التطويب 16 يوليو 1228، روما غريغوري التاسع
المقام الرئيسي كاتدرائية القديس فرنسيس، أسيزي، إيطاليا
تاريخ الذكرى 4 أكتوبر
شفيع(ة) إيطاليا، الرهبنة الفرنسيسكانية

حياتهعدل

اسم الولادة والتعميد كان جوفاني بيرناردوني ومن ثم غيره والده إلى بيدرو بيرنادوني، ويعتقد بأن والده غير اسمه تقرباً إلى فرنسا لعلاقته التجارية بها. فرانشيسكو عاش حياة البذخ في مراهقته وبداية شبابه إلى 1206 عندما ترك عائلته وأصدقائه وبيته وبدأ بالدعوة إلى مساعدة الفقراء واستعمل لغة بسيطة ومؤثرة لمدة سنتين، وفي 1209 كوّن مجموعة تتألف من 12 شخصا، تابعين له وهبهم سكان مدينة أسيس قطعة أرض، قاموا ببناء مساكنهم عليها واتخذوا لأنفسهم ملابس بسيطة. وكان يدعو فرانشيسكو إلى البساطة، حب الله والناس والمحبة الحقيقية في المسيحية. أعمال فرنسيس الأسيزي انتشرت في البداية بين الطبقات الفقيرة في المجتمع، وذلك بفضل استخدامه للغة العامية في وعظه، ومن ثم فإن هذه الأعمال انتشرت بسرعة فائقة بين جميع طبقات المجتمع.

دعوتهعدل

 
Fioretti

سافر فرانسيسكو إلى إسبانيا، أفريقيا، وكانت فترتها تمر بلاد الشام الحملات الصليبية، وأسس بما يسمى (احكام القديس فرانسيسكو) في 16 أبريل 1209، وفي 1212 انضمت اليه كلارا دئوفريدوشي وأخريات بنفس الهدف الذي كان يدعو اليه فرانسيسكو وتأسس نظام كلاريساس (اي جمع الاسم كلارا).

علم المحبة للناس أجمع واحترامهم، وكان يحترم الحيوانات والنباتات وكان يحث على الرفق فيهم وكان يناديهم بالإخوة وبمساوة للشتاء، الريح والنار، وكان يدعو الاقساط وعدم التبذير، كان يحترم جميع الديانات واحترم فيها أيضاً لان دعوته كانت للسلام والمحبة.

كنيسة سان فرانسيسكوعدل

بنيت الكنيسة الأصلية الصغيرة على يدي فرانسيكو دي أسيس في 1206، وبعد أن أطلقت الكنيسة لقب القديس على فرانيسيكو بدأ ببناء كنيسة أكبر في نفس المكان سنة 1228 في غرب مدينية أسيس مكان كان يستعمل لإعدام المجرمين، اليوم يلقب بعامود الجنة انتهى بنائها في 1230 وأحضر جسد فرانسيسكو ودفن فيها.

لقاء فرنسيس مع السلطان الملك الكامل الأيوبيعدل

في عام 1219 م سافر فرنسيس إلى الأراضي المقدسة، وفي طريقه التقى في مدينة دمياط في مصر مع السلطان الأيوبي “الكامل الأيوبي” –الذي كان يحكم الأرض المقدسة– لقاء ملؤه الاحترام والمحبة، وأُعجب السلطان بشخصية القديس وبساطته وشجاعته فاستضافه بضعة أيام وقدم له الهدايا.

وكان لقاء القديس فرنسيس مع السلطان الملك الكامل، الأخ الأكبر لصلاح الدين الأيوبي، لقاءً سلمياً ورمزاً للحوار (الأول من نوعه في التاريخ) بين الأديان، وقد منحه السلطان تصريحاً كتابياً يخوّل له زيارة البلاد المقدسة والوعظ في مصر. كان قدوم القديس فرنسيس إلى القدس بداية وجود الفرنسيسكان في الأراضي المقدسة، ومع مرور الزمن انتشر الرهبان الفرنسيسكان وأسسوا أديرة في معظم مدن بلاد الشام، أي في القدس ويافا وعكا وبيروت وانطاكيا وصيدا وصور وطرابلس وطرطوس. ويسهر الفرنسيسكان على الأماكن المقدسة وقد أُعطوا لقب "حرّاس الأراضي المقدسة".

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ Brady, Ignatius Charles. "Saint Francis of Assisi." موسوعة بريتانيكا على الإنترنت  [لغات أخرى]. "نسخة مؤرشفة". Archived from the original on 30 أبريل 2015. اطلع عليه بتاريخ 11 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)

الوصلات الخارجيةعدل