فرناندو دي اراندا

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

فرناندو محمد دي أراندا (مدريد 1878 - دمشق 1969)

فرناندو دي اراندا
معلومات شخصية
الميلاد 31 ديسمبر 1878  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مدريد  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 27 ديسمبر 1969 (90 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Spain.svg
إسبانيا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة مهندس معماري،  ودبلوماسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإسبانية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أبريل 2017)

ولد فرناندو دي أراندا في مدريد في 31 من كانون الأول عام 1878م، ولم تلبث أمه "صوفيا غوميز" أن توفيت بعد ولادته بوقت قصير.

رافق والده الموسيقار، منذ كان طفلاً، إلى باريس التي درس فيها الفنون الجميلة، كمختص في التصميم ومن هناك إلى إسطنبول حيث عمل والده في الفرقة الموسيقية للبلاط العثماني وفي الفرقة الموسيقية العسكرية السلطانية. ولقد قدر السلطان عبد الحميد الثاني فرناندو الاب ومنحه رتبة "باشا".

في عام 1909 عندما قام أعضاء تركيا الفتاة بانقلابهم وعزلوا السلطان عبد الحميد عاد فرناندو الاب إلى اسبانيا. فضل الابن البقاء في دمشق التي أحبها وتعلق بها. وتعرّف فيها على زوجته الأولى "زنوبيا سيريكاكيس"، اليونانية الأصل التي أنجب منها ولدين قبل أن ينفصل عنها. ومن ثم اعتنق الدين الإسلامي وغيّر اسمه إلى (محمد أراندا) , وتزوج من سيدة شامية "صبرية حلمي".

تقلد عدة مناصب ديبلوماسية كنائب قنصل فخري وكقنصل فخري في دمشق ممثلا المملكة الأسبانية وعدة دول أوروبية بين عامي 1912م- 1936م.

إنجازاته المعماريةعدل

من أوائل أعمال المهندس دي أراندا الإشراف على تنفيذ مخطط ألماني لبناء "عمارة العابد" في ساحة «المرجة» في عام 1906. كان "أحمد عزت باشا العابد" قد كلفه بتنفيذ المخططات الجاهزة التي تحاكي أبنية ألمانية معاصرة، وأنشئ المبنى ليكون فندقاً , ولكن ظروف الحرب العالمية الأولى دفعت لاستخدامه مشفى عسكري. عقد فيه المؤتمر السوري الأول عام 1919م (أول برلمان لبلاد الشام)، وكذلك اتخذه الجنرال غورو مقرا له عند دخوله دمشق عام 1920.

في عام 1912 صمم واشرف على بناء محطة الحجاز، وهي تحفة معمارية من أبرز ما صممه واشتهر به. قام بتصميم وتنفيذ عدداً كبيراً من الأبنية في دمشق من أبرزها:

  • مشفى الغرباء جانب مبنى جامعة دمشق
  • قصر ناظم باشا بالمهاجرين
  • مدرسة الحقوق – وزارة السياحة حاليا-
  • مبنى كلية الحقوق في جامعة دمشق (الثكنة الحميدية)
  • مبنى جامعة دمشق
  • بناء مديرية الأوقاف كان مقراً للإدارة العامة لدمشق خلال الانتداب الفرنسي، ( يشغله حاليا المصرف التجاري مقابل القصر العدلي)
  • بناء هيئة مياه عين الفيجة وتعد تحفة معمارية جميلة جدا وفي داخلها قام الفنان الخياط بإنجاز الديكور الخشبي الفريد