فرناندو بيسوا

أنطونيو فرناندو نوغيرا دي سيابرا بيسوا (بالبرتغالية: Fernando Pessoa)‏ (13 يونيو 1888–30 نوفمبر 1935) شاعر وكاتب وناقد أدبي، ومترجم وفيلسوف برتغالي، يوصف بأنه واحد من أهم الشخصيات الأدبية في القرن العشرين، وواحد من أعظم شعراء اللغة البرتغالية، كما أنه كتب وترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية، ومن أبرز مترجمي أعماله إلى العربية المهدي أخريف.

فرناندو بيسوا
Fernando-pessoa1.jpg
فرناندو بيسوافي عام 1914

معلومات شخصية
اسم الولادة أنطونيو فرناندو نوغيرا دي سيابرا بيسوا
الميلاد 13 يونيو 1888(1888-06-13)
لشبونة، البرتغال
الوفاة 30 نوفمبر 1935 (47 سنة)
لشبونة، البرتغال
سبب الوفاة تشمع الكبد  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن دير جيرونيموس  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Portugal.svg البرتغال  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
مشكلة صحية اضطراب ثنائي القطب  تعديل قيمة خاصية (P1050) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الاسم الأدبي فرناندو بيسوا
الفترة 1912-1935
المدرسة الأم جامعة لشبونة  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة شاعر، وكاتب وناقد أدبي، ومترجم وفيلسوف
اللغة الأم البرتغالية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات البرتغالية[1]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
التوقيع
Assinatura pessoa fernando.jpg
P literature.svg بوابة الأدب

حياتهعدل

ولد في لشبونة يوم 13 يونيو 1888، وتوفي والده وهو في الخامسة من عمره، وتزوجت والدته مرة ثانية وانتقلت مع عائلتها إلى جنوب أفريقيا، حيث ارتاد بيسوا هناك مدرسة إنكليزية، وعندما كان في الثالة عشر من عمره عاد إلى البرتغال لمدة عام، ثم عاد إليها بشكل دائم عام 1905، درس في جامعة لشبونة لفترة قصيرة، وبدأ بنشر أعماله النقدية والنثرية والشعرية بعد فترة وجيزة من عمله كمترجم إعلاني، وفي عام 1914 وجد بيسوا أبداله الرئيسة الثلاثة، وهو العام الذي نشر فيه قصيدة لأول مرة، وقد اشتهر بأبداله الأدبية، والتي يصل عددها إلى 80 شخص تقريباً، وهؤلاء الأبدال شخصيات قام بيسوا باختراعها ومنحها أسماء وميز آراء كل منها السياسية والفلسفية والدينية، وقد قام كل من هؤلاء الأبدال بالكتابة أوالترجمة أوالنقد الأدبي، ومن أشهر أبداله: ألبرتو كاييرو، ريكاردو رييس، ألفاردو دي كامبوس.

أعمالهعدل

بعد وفاته عُثر على حقيبة تحوي على أكثر من 25000 مخطوطة عن موضوعات مختلفة منها الشعر، الفلسفة، النقد وبعض الترجمات والمسرحيات، كما أنها تحتوي على خرائط لأبداله، وهي اليوم محفوظة في مكتبة لشبونة الوطنية ضمن ما يعرف بـ“أرشيف (بيسوا)”، وقد نُشر له:

  • كتاب اللاطمأنينة.
  • أناشيد ريكاردو رييس.
  • لست ذا شأن.
  • الباب وقصص أخرى.
  • قصائد ألبارو دي كامبوس.
  • راعي القطيع والقصائد الأخرى.
  • رباعيات.
  • نشيد بحري.
  • رسائل إلى الخطيبة.[2]
  • يوميات.[3]

شخصياته الأدبيةعدل

وصل عدد بدائل فرناندو بيسوا إلى نحو 80 شخصية، منها 3 شخصيات رئيسية لكلاً منها تجربة مختلفة تماماً، وارتبطت جميعها باسم بيسوا وعُرفت بأعمالها المستقلة، وهي:

ألبرتو كاييروعدل

ولد في لشبونة يوم 16 أبريل 1889م، شاعر موضوعي ومحايد للطبيعة، وهو أول شخصيات فرناندو بيسوا ويعتبره معلمه ومعلم الشخصيات الأخرى، وإليه كان يلجأ بيسوا ليخفف عن نفسه معاناة التفكير بلا انقطاع، وهو أقصر الشخصيات عمراً؛ إذ توفي وهو في السابعة والعشرين من عمره عام 1915م بعد أن أصيب بالسل، وظهر عمله كاملاً في 8 مارس 1994م متمثلاً بديوان (راعي القطيع).[4]

ريكاردو رييسعدل

ولد في أوبرطو بتاريخ 19 نوفمبر 1887م، لم تكن بينه وبين بيسوا معرفة شخصية، وهو شاعر كلاسيكي ترك قرابة 200 نشيد، وصدر له عمل أدبي بعنوان (أناشيد ريكاردو رييس)، وتوفي عام 1888م، أي في نفس العام الذي توفي فيه بيسوا، إلا أنه سبقه ببضعة أيام.[5]

ألبارو دي كامبوسعدل

ولد في 15 أكتوبر 1890م في طابيرا، وعمل كمهندس بحري، وهو أكثر شخصيات بيسوا واقعية، وكان أكثرهم وجودية، وأكثر قلقاً وضجراً وجرأة، وبالتالي أكثر شبهاً بشخصية بيسوا الحقيقية، وتميز بظهوره في اللحظات التي كان بيسوا يشعر فيها برغبة ملحة للكتابة بدون أي سبب، وجُمعت قصائده في ديوان بعنوان (قصائد ألبارو دي كامبوس)، وأشهر قصائده (تحية إلى والت ويتمان).[6]

وفاتهعدل

توفي في لشبونة إثر تشمع في الكبد يوم 30 نوفمبر 1935.[7]

أرشيف الصورعدل

مراجععدل

  1. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11887252t — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  2. ^ "مكتبة اقرأني | فرناندو بيسوا". readne.com. مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  3. ^ "فرناندو بيسوّا... الكاتب المختبئ وراء أنداده السبعين". الشرق الأوسط. مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ بيسوا, فرناندو (2004). [ص5،6 راعي القطيع والقصائد الأخرى] تحقق من قيمة |مسار= (مساعدة). منشورات وزارة الثقافة. اطلع عليه بتاريخ 2019/3/12. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  5. ^ بيسوا, فرناندو (2005). [ص5,6 أناشيد ريكاردو رييس] تحقق من قيمة |مسار= (مساعدة). منشورات وزارة الثقافة. اطلع عليه بتاريخ 2019/3/12. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  6. ^ بيسوا, فرناندو. [ص3،4،5 قصائد ألبارو دي كامبوس] تحقق من قيمة |مسار= (مساعدة). منشورات وزارة الثقافة. اطلع عليه بتاريخ 2019/3/12. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  7. ^ https://www.poetryfoundation.org/poets/fernando-pessoa

روابط خارجيةعدل