افتح القائمة الرئيسية

فرانسيسكو دي باولا من إسبانيا

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
إنفانتي إسباني
فرانسيسكو دي باولا
Don Francisco de Paula of Bourbon, Infante of Spain (1794-1865) by Vicente Lopez y Portaña.jpg

إنفانتي إسباني
معلومات شخصية
الميلاد 10 مارس 1794(1794-03-10)
آرنخويث, إسبانيا
الوفاة 13 أغسطس 1865 (71 سنة)
مدريد, إسبانيا
سبب الوفاة سرطان القولون  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن بانتيون إنفانتون  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Spain.svg
إسبانيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوجة
أبناء فرانسيسكو دوق قادس  تعديل قيمة خاصية ابن (P40) في ويكي بيانات
الأب كارلوس الرابع ملك إسبانيا
الأم ماريا لويزا من بارما
أخوة وأخوات
عائلة آل بوربون
نسل
معلومات أخرى
المهنة أرستقراطي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة الإسبانية،  والكتالونية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
الجوائز
Order of the Golden Fleece Rib.gif
 وسام فارس رهبانية الصوفة الذهبية 
ESP Charles III Order GC.svg
 وسام الصليب الأعظم لفرسان شارل الثالث  تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات

إنفانتي فرانسيسكو دي باولا من إسبانيا ( 10 مارس 1794-13 أغسطس 1865) كان أبن كارلوس الرابع ملك إسبانيا و ماريا لويزا من بارما، وكان شقيق الأصغر لـ فرناندو السابع ملك إسبانيا ، وكذلك هو عم ووالد في القانون لـ إيزابيلا الثانية .

قد خرج عن مسار تعليمه في البلاط الاسبانية بعد دخول نابليون في إسبانيا، إنفانتي رحل عن إسبانيا عندما كان البالغ من العمر أربعة عشر عاماً إلى المنفى في مايو 1808 أثر الإنتفاضة الشعبية التي قمعت بعنف من قبل القوات الفرنسية، وعلى مدى السنوات العشر المقبلة عاش إنفانتي فرانسيسكو دي باولا في المنفى مع والديه، لأول مرة في مرسيليا وبعد ذلك في روما .

عاد إنفانتي فرانسيسكو دي باولا إلى إسبانيا عام 1818 اصبح شقيقها الأكبر الملك فرناندو السابع الذي اعطوه امتيازات وألقاب شرف وكان فرانسيسكو مغني الهواة ورسام، في عام 1819 تزوج من الأميرة لويزا كارلوتا من نابولي وصقلية أبنة البكر للأخته الأكبر سناً ماريا إيزابيلا كان لزوجان أحد عشر أبناً وكان نشطاً للغاية في الشؤون السياسية، كانت لويزا كارلوتا لها دور فعال في تأمين الخلافة ابنها من الملكة إيزابيلا الثانية لاحقا.

تحت وصاية إيزابيلا الثانية تم استبعاد فرانسيسكو من بلاط من قبل أخته في القانون الملكة ماريا كريستينا لوقوفه مع الليبراليين، وأصبح فرانسيسكو دي باولا وزوجته ناشطون في المعارضة وأجبروا على الانتقال إلى فرنسا في 1838 ولكن وعادوا إلى إسبانيا في ظل حكومة التي خلفت ماريا كريستينا نائب لجلالة الملكة بالدوميرو إسبارتو كما أنهم تآمروا أيضا ضده و اعيدوا مرة أخرى إلى المنفى، ولكن الإعلان الرشد لملكة إيزابيلا الثانية سمح لهم بالعودة، إنفانتي وزوجته ركزوا هذه المرة آمالهم على الزواج ابنهما البكر إنفانتي فرانسيسكو دي أسيس من الملكة إيزابيلا الثانية، توفيت لويزا كارلوتا في عام 1844، ولكن تحت ضغوط الدبلوماسية الفرنسية اصبحوا متزوجون في أكتوبر 1846، وهكذا اصبح والد في القانون لأبنة أخيه الملكة، احتل إنفانتي فرانسيسكو دي باولا مكانة بارزة في البلاط خلال عهد إيزابيلا الثانية كـ ملكة، وكما أنه حاول التدخل في السياسة مرة أخرى، مما أدى إلى نفيه لفترة وجيزة في عام 1849، وفي 1852 ومع موافقة الملكة ترك السياسة وتزوج مرة أخرى إلى أن توفي بعد اثني عشر عاماً من ذلك.

المراجععدل