افتح القائمة الرئيسية

فتوى خامنئي حول تحريم الإساءة لرموز أهل السنة وزوجات النبي

فتوى دينية حول الإساءة لرموز زوجات النبي محمد
آية الله السيد علي الخامنئي

فتوى علي الخامنئي بتحريم الإساءة لأزواج النبي والنيل من رموز أهل السنة هي فتوى أصدرها آية الله السيد علي الخامنئي قائد الثورة الإسلامية في إيران في عام 7 أكتوبر 2010[1][2] حرّم بموجبها الإساءة لزوج النبي محمد أم المؤمنين السيدة عائشة أو النيل من الرموز الإسلامية لأهل السنة والجماعة.[3][4] جاء ذلك في إجابة على استفتاء وجهه جمع من علماء ومثقفي مدينة الإحساء السعودية في أعقاب الإساءات الأخيرة التي وجّهها رجل الدين الشيعي المقيم في لندن ياسر الحبيب للسيدة عائشة.[2][4][5]

لاقت فتوى آية الله الخامنئي، بتحريم الإساءة إلى رموز أهل السنة والسيدة عائشة زوجة الرسول اهتماماً في الصحف ووسائل الإعلام المحلية[6] والعالمية[7][8] كما لاقت ارتياحاً بالغاً لدى عموم المسلمين.[9]

تعد هذه الفتوى الأحدث والأرفع مستوى ضمن ردود الفعل الشيعية واسعة النطاق استنكارا للإساءة التي وجّهها الحبيب للسيدة عائشة حيث أدانت العشرات من الرموز الدينية الشيعية البارزة في السعودية والخليج وإيران بشدة في تصريحات وبيانات التعرض بالإساءة لأم المؤمنين السيدة عائشة أو أي من أزواج النبي محمد.[10][11]

محتويات

خلفيةعدل

أقام الناشط الشيعي ياسر الحبيب الذي يحمل الجنسية الكويتية حفلا في سبتمبر 2010 في لندن بمناسبة ذكرى وفاة السيدة عائشة، وأطلق فيه تصريحاته المسيئة إلى أم المؤمنين. وقد بثت هذه التصريحات في شريط مصور نشر على موقعه الإلكتروني.[12][13]

وأسفرت هذه التصريحات عن موجة من الردود الشاجبة من قبل المسلمين والسنة الذين طالبوا الحكومة الكويتية بالسعي إلى تسلم الحبيب أو سحب الجنسية منه، وهو ما قامت به الحكومة لاحقا.[12][13][14]كذلك أصدر عدد من مشايخ محافظة الأحساء المنتمين للمذهب الشيعي من بينهم رئيس محكمة المواريث الشيخ محمد بن حسن الجزيري بياناً استنكارياً حول ما قام به ياسر الحبيب من احتفال شماتة في ذكرى وفاة أم المؤمنين السيدة عائشة.[15]وأكد منسق الحملة المناهضة لهذه الفتنة أن البيان سيتضمّن تأكيد عموم المسلمين في العالم أن ما قام به المدعو الحبيب هو خروج عن خط مدرسة أهل البيت وعن معتقد الشيعة.[15]

وفي أعقاب هذه "الإساءات" لزوجة النبي عائشة قام جمع من علماء ومثقفي الاحساء في السعودية بطرح استفتاء من المرجع الديني والمرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران آية الله السيد علي الخامنئي. وكان المستفتون قد طالبوا المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران بإبداء رأيه حول ما ورد من إهانة صريحة ومسيئة لزوجه الرسول أم المؤمنين السيدة عائشة. فأصدر الخامنئي الفتوى التالية.[16]

الفتوىعدل

طالب المستفتُون السيد خامنئي بإبداء رأيه حول ما ورد من إهانة صريحة وتحقير بكلمات بذيئة ومسيئة لزوج الرّسول أم المؤمنين السيّدة عائشة[17] ضمن هذا الاستفتاء:

«بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي الحسيني دام ظله الوارف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

تمر الأمة الإسلامية بأزمة منهج يؤدي إلى إثارة الفتن بين أبناء المذاهب الإسلامية، وعدم رعاية الأولويات لوحدة صف المسلمين، مما يكون منشأ لفتن داخلية وتشتيت الجهد الإسلامي في المسائل الحساسة والمصيرية، ويؤدي إلى صرف النظر عن الانجازات التي تحققت على يد أبناء الأمة الإسلامية في فلسطين ولبنان والعراق وتركيا وإيران والدول الإسلامية، ومن إفرازات هذا المنهج المتطرف طرح ما يوجب الإساءة إلى رموز ومقدسات أتباع الطائفة السنية الكريمة بصورة متعمدة ومكررة.

فما هو رأي سماحتكم في ما يطرح في بعض وسائل الإعلام من فضائيات وانترنت من قبل بعض المنتسبين إلى العلم من إهانة صريحة وتحقير بكلمات بذيئة ومسيئة لزوج الرسول صلى الله عليه وآله أم المؤمنين السيدة عائشة واتهامها بما يخل بالشرف والكرامة لأزواج النبي أمهات المؤمنين رضوان الله تعالى عليهن. لذا نرجو من سماحتكم التكرم ببيان الموقف الشرعي بوضوح لما سببته الاثارات المسيئة من اضطراب وسط المجتمع الإسلامي وخلق حالة من التوتر النفسي بين المسلمين من أتباع مدرسة أهل البيت عليهم السلام وسائر المسلمين من المذاهب الإسلامية، علما أن هذه الإساءات استغلت وبصورة منهجية من بعض المغرضين ومثيري الفتن في بعض الفضائيات والانترنت لتشويش وإرباك الساحة الإسلامية وإثارة الفتنة بين المسلمين.

ختاما دمتم عزا وذخرا للإسلام والمسلمين.

التوقيع

جمع من علماء ومثقفي الأحساء

4 / شوال / 1431ه[3][18]»

وأصدر الخامنئي هذه الفتوى جوابًا على ذلك:

«بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يحرم النيل من رموز إخواننا السنة فضلاً عن اتهام زوج النبي   بما يخل بشرفها بل هذا الأمر ممتنع على نساء الأنبياء وخصوصاً سيدهم الرسول الأعظم  

موفقين لكل خير.[3][4][16][18]».

ردود أفعالعدل

لاقت الفتوى اهتماماً في الصحف ووسائل الإعلام المحلية[6] والعالمية وترحيبا بالغاً لدى عموم المسلمين خاصة العلماء والمجامع العلمية الدينية السنية والشيعية:

  • رحب شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب بالفتوى ووصفها بأنها فتوى تصدر عن علم صحيح، وعن إدراك عميق لخطورة ما يقوم به أهل الفتنة، وتعبر عن الحرص على وحدة المسلمين. وقال في بيان له: مما يزيد من أهمية هذه الفتوى أنها صادرة عن عالم من كبار علماء المسلمين ومن أبرز مراجع الشيعة وباعتباره المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية. ووجه تحية صادقة للخامئني على فتواه الكريمة التي أتت في أوانها لترأب الصدع وتغلق أبواب الفتنة.[19]
  • كما أشاد المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن الدكتور همام سعيد في تصريح له نشر على موقع الجماعة بموقف المرجع الشيعي الأول في إيران. فرحّب سعيد بالفتوى الصادرة عن أعلى مرجعية لدى المسلمين الشيعة، معتبرا أن "هذه الخطوة كانت ضرورية لجمع المسلمين وتوحيد الكلمة ووضعت حدا للفتنة المذهبية". وشدد سعيد على أهمية توحيد صفوف المسلمين في هذه المرحلة ونبذ التعصّب لقطع الطريق على كل من يستهدف وحدة الأمة.[20][21]
  • كذلك رحب الكاتب والمحلل السياسي حسين الرواشدة في مذكّرته المنشورة على موقع جريدة الدستور بالفتوى معبراً عنها "بخطوة على الطريق الصواب بحاجة إلى خطوات عملية أخرى من علمائنا تؤسس لخطاب رشيد يرفض منطق الإساءة والسب والشتم، ويحترم المذاهب وتعددية الآراء والاجتهادات وقداسة "الرمز" الديني".[22]
  • أشاد أمين عام حركة الامة اللبنانية الشيخ عبد الناصر الجبري خلال برنامج مع الحدث على قناة المنار بفتوى آية الله الخامنئي واعتبر الجبري أنَّ وعي قيادات الامة الاسلامية سيقطع الطريق على كل المخططات الاميركية والصهيونية لاحداث فتنة مذهبية أو طائفية.[23]
  • وأشاد رئيس الهيئة السنية لنصرة المقاومة في لبنان الشيخ ماهر مزهر بالفتوى ووصفها متحلّية بالحكمة والعلم.[23]
  • كذلك أشادت بالفتوى جبهة العمل الإسلامي في لبنان في بيان صادرتها واعتبرت أن "صدور هذه الفتوى ومن أعلى مرجعية دينية وسياسية عند إخواننا الشيعة بالإضافة إلى صدور العديد من الفتاوى التي تحرم التطاول على أمهات المؤمنين وزوجات الرسول هي خير دليل على عافية الأمة الإسلامية ووجود حالة وعي في مواجهة الدسائس والمؤامرات الفتنوية".[23]
  • ثمن حزب جبهة العمل الإسلامي في الأردن فتوى آية الله علي خامنئي عبر رسالة بعث بها أمين عام الحزب حمزة منصور إلى الخامنئي قائلا: "كان لفَتواكم الجريئة أطيب الأثر في نفوسنا، فقد جاءت الفتوى في وقتها". وأضاف إن"السكوت على مؤامرات المتآمرين، وجهالات الجاهلين، وافتراءات المنافقين والمضللين تعرض الأمة لفِتن كقطع الليل المظلم".[24]

انظر أيضاعدل

مصادرعدل

  1. ^ السيدة "عائشة" المفترى عليها.. أم المؤمنين مظلومة بكتب التراث ومن شيوخ السنة والشيعة.. ويحملونها "موقعة الجمل" بسبب رواية "الفتنة تخرج من بيتها".. والفتيات يدفعن ضريبة حديث الطفلة العروس بزواجهن مبكرا- اليوم السابع- 11 ديسمبر 2015 نسخة محفوظة 3 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب كامل جميل ولويل (2011). أنا مسلم وإلى الإسلام أنتمي (الطبعة الطبعة الأولى). الأردن: دار المأمون للنشر والتوزيع. صفحة 144. 
  3. أ ب ت استفاتاءات- إهانة صريحة وتحقير بكلمات بذيئة ومسيئة لزوج الرّسول(صلّى الله عليه وآله)- موقع مكتب حفظ ونشر آثار سماحة آية الله العظمی السيد علي الخامنئي نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب ت خامنئي يحرّم الإساءة للسيدة عائشة- الجزيرة نت- 1 أكتوبر 2010 نسخة محفوظة 27 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ قائد الثورة يحرم النيل من رموز اهل السُنة و نساء النبي(ص)- وكالة مهر للأنباء- 30 سبتمبر 2010
  6. أ ب دور فتوى خامنئي في درء الفتنة الطائفية- الجزيرة نت- 4 أكتوبر 2010 نسخة محفوظة 7 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Iran targets 'MI6 Shiites'- المونيتور- 4 مايو 2015 نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Iran leader wins plaudits over sectarian strife fatwa- رويترز- 13 أكتوبر 2010 نسخة محفوظة 07 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ فتوى الامام الخامنئي بتحريم الإساءة إلى رموز أهل السنة والسيدة عائشة تلاقي اهتماماً واسعاً في لبنان- العهد نيوز- 1 أكتوبر 2010
  10. ^ خامنئي: يحرم النيل من رموز السُنة واتهام زوج النبي بما يخل بشرفها- صحيفة صوت إلكترونية- 29 سبتمبر 2010 نسخة محفوظة 13 يونيو 2014 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ السيستاني يدين.. والصفار لـ الشرق: أطالب المرجعيات بالتصدّي لـ «تيار البذاءة»- مکتب سماحة الشيخ حسن الصفار- 13 أكتوبر 2013 نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. أ ب سحب الجنسية الكويتية من ياسر الحبيب الذي أساء لأم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها- بوابة صيدا - 21 سبتمبر 2010 نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  13. أ ب الكويت: الغاء جنسية رجل الدين الشيعي ياسر الحبيب- بي بي سي العربية- 20 سبتمبر 2010 نسخة محفوظة 23 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ سحب جنسية ياسر الحبيب وملاحقته قضائيا- جريدة الرأي الكويتية- 21 سبتمبر 2010 نسخة محفوظة 01 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  15. أ ب مشايخ ومثقفو الشيعة بالأحساء والبحرين يشجبون احتفالات الشماتة بـ "أم المؤمنين "-موقع اليوم- 15 سبتمبر 2010 نسخة محفوظة 13 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  16. أ ب خامنئي يحرّم "الإساءة" للسيدة عائشة رضي الله عنها- المصدر أونلاين- 1 أکتوبر 2010[وصلة مكسورة]
  17. ^ عليّ خامنئي يُحرِّم اتّهام زوج النّبيّ والنيل من رموز السُنَّة- موقع جزايرس- 2 أکتوبر 2010 نسخة محفوظة 05 أكتوبر 2010 على موقع واي باك مشين.
  18. أ ب الإمام الخامنئي: يحرم النيل من رموز إخواننا السُنة- دار الولاية للثقافة والإعلام- 28 سبتمبر 2010 نسخة محفوظة 18 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ شيخ الأزهر يرحب بفتوى خامنئي بتحريم الإساءة للصحابة وزوجات الرسول- موقع الراية- 3 أكتوبر 2010
  20. ^ إخوان الأردن يرحبون بفتوى خامنئي- الجزيرة نت- 3 أكتوبر 2010 نسخة محفوظة 7 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ «إخوان الأردن» يرحبون بفتوى خامنئي بتحريم الإساءة لأم المؤمنين ورموز السنة-3 أكتوبر 2010 نسخة محفوظة 7 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ الاساءة ضد الرموز المقدسة من التحريم إلى التجريم- جريدة الدستور- 4 أكتوبر 2010[وصلة مكسورة]
  23. أ ب ت إشادات لبنانية بفتوى الإمام الخامنئي حول رموز السنّة وزوجات الرسول (ص)- وكالة أنباء التقريب- 3 أكتوبر 2010
  24. ^ «العمل الإسلامي» يثمن فتوى خامنئي بتحريم النيل من «أم المؤمنين»- جريدة الدستور- 7 أكتوبر 2010 نسخة محفوظة 7 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.