افتح القائمة الرئيسية

فتاك العرب في الجاهلية والفتك هو فعل الشيء عند الهم به .[1]

معنى الفتاكةعدل

أتى الحارث بن ظالم المري الغطفاني إلى أبي الخريف عبيد بن نشبة المري الغطفاني فقال له: "علمني الفتاكة". فقال: " إذا هممت فافعل" فأعاد الحارث فعله فقال له أبو الخريف قوله الأول. فأعاد عليه الحارث القول ثالثة فشد عليه أبو الخريف بالسيف ليضربه. فقال له الحارث: "ما هذا؟"، فقال أبو الخريف: " هذا الفتك هممت بضربك".[1]

أشهر فتاك العرب في الجاهليةعدل

  1. أبو الخريف عبيد بن نشبة المري الغطفاني
  2. البراض بن قيس بن رافع الضمري الكناني، وبه يضرب المثل في الفتك فيقال: "أفتك من البراض"، وقتله لعروة الرحال كان سبب اندلاع حرب الفجار بين كنانة وقيس عيلان
  3. مرة بن خليف الفهمي الجديلي، وكان من شياطين العرب
  4. تأبط شرا الفهمي الجديلي، وهو أحد صعاليك العرب المشهورين
  5. حنظلة بن عثمان بن عمرو بن فاتك الأسدي ، وكان يتنقل في العرب لجرائمه وكان مشيعا، وكان شديد الجمال يتبرقع لئلا يغار منه الرجال.
  6. عمرو بن كلثوم بن مالك بن عتاب التغلبي
  7. ثمامة بن المستنير الظفري السلمي
  8. معاوية بن الحارث الجشمي الهوازني
  9. الحارث بن ظالم بن يربوع المري الغطفاني، وبه أيضا يضرب المثل في الفتك فيقال: "أفتك من الحارث بن ظالم"
  10. دعبل بن على بن رزين بن سليمان بن تميم بن نهشل الخزاعي
  11. الشنفرى الأزدي كان من فتاك العرب و عدائيهم قتل 100 رجل من بنو سلامان و هو صاحب لامية العرب [2]

المصادرعدل

  1. أ ب كتاب المحبر - محمد بن حبيب البغدادي - الصفحة 192
  2. ^ كتاب الشعراء في العصر الجاهلي - يوسف خليف - صفحة 43 ، 44
 
هذه بذرة مقالة عن العرب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.