افتح القائمة الرئيسية
لوحة خشبية للأبواب تهدف إلى حماية المنزل من ضيف غير مرحب به.

في اليونان القديمة، الغورغونيون (باليونانية: Γοργόνειον) كان تميمة واقية تُظهر رأس غورغون، ويعد أشهر إستخدام لها من قبل الآلهة الأولمبية أثينا وزيوس: حيث يقال أن كلاً منها إرتدي الغورغونيون باعتبارها قلادة واقية،[1] وكانا غالبًا ما يصوران مرتاديانها. ويُعتقد بإن قوتها أتت من نزولها من آلهة قوية سابقًا. ومن بين الصفات الأخرى التي افترضها حكام العصر الهلنستي أنها تحمل رعاية ملكية تشمل الولادة أو الحماية الإلهية، كما هو موضح، على سبيل المثال، في فسيفساء الإسكندر وجونزاغا قميو .

المراجععدل

المصادرعدل

 
هذه بذرة مقالة عن الفنون بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.