افتح القائمة الرئيسية

غواصة تايب 209

الغواصة تايب 209 هي فئة من الغواصات التي تعمل بالديزل والكهرباء وهي غواصة هجومية صممت خصيصا للتصدير من قبل هووالدتسويركي-ديوتشي ويرفت الألمانية. تم تصميم النموذج الأصلي (نوع 209/1100) في أواخر عام 1960.[3]

غواصة تايب 209
US Navy 050624-N-1464F-025 The Turkish submarine Preveze surfaces following the North Atlantic Treaty Organization (NATO) submarine escape and rescue exercise Sorbet Royal 2005.jpg
غواصة تايب 209 في عرض البحر تابعة للبحرية التركية بالقرب من خليج تورنتو خلال تمرين لناتو

النوع غواصة هجومية
الجنسية  ألمانيا
الشركة الصانعة هووالدتسويركي-ديوتشي ويرفت
المشغل القوات البحرية المصرية
المشغلون الحاليون يوجد منها الآن في الخدمة 59 غواصة، موزعة على بحريات 14 دولة، كالآتي: واحدة في الأرجنتين، وأربع في البرازيل، واثنتان في تشيلي، واثنتان في كولومبيا، واثنتان في الإكوادور، وثماني في اليونان، وأربع في الهند، واثنتان في إندونيسيا، وتسع في كوريا الجنوبية، وست في بيرو، وعشر في تركيا، واثنتان في فنزويلا. وقيد البناء أربع لتركيا [1] ، وواحدة في مصر وثلاث قيد البناء لمصر [2] .
من فئة غواصة تايب 209/1500
Fleche-defaut-droite-gris-32.png غواصة تايب 206
غواصة تايب 214 Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
خطط لبناء 64
أُنجز 61 والغي 3 و59 تعتبر فعالة وأجلت 2
الحمولة 1,810 طن متري (1,780 طن كبير) أثناء الغوص
الخصائص العامة
النوع غواصة هجومية
الطول 64.4 متر (211 قدم)
الدفع تعمل بالديزل والكهرباء
السرعة
  • 11.5 عقدة (21 كم/س)، على السطح;
  • 22.5 عقدة (42 كم/س)، اثناء الغوص
التسليح حسب متطلبات الدولة
الحمولة 1,810 طن متري (1,780 طن كبير) أثناء الغوص
المدى 11000 ميل
دخول الخدمة 1971-حتى الان

في عام 1955، سُمح لألمانيا الغربية ببناء غواصة، خضعت لقيود من حيث الوزن، لسلاح البحرية الألماني (تزن 400 طن فقط) من فئة 205، وذلك بداية لإنشاء سلاح غواصات حربية.[4] وكانت الخطوة الأولى في هذا الإطار بطيئة، وقد فُوض تصميم هذه الغواصة إلى مكتب خاص يُسمى إينجينيوركونتور، أسسه المصمم السابق لغواصات (U) الألمانية د. أولريخ غابلر.[5] وكانت الغواصات التي تزن 400 طن هي الأولى، التي وُضعت قيد الخدمة الفعلية في سلاح البحرية في ألمانيا. وتبعتها 18 غواصة فئة 206 إلى الدانمارك، وغواصة فئة 207 إلى النرويج. ولكن النجاح العظيم لمكتب تصميم الغواصات الألمانية سالف الذكر، كان بناء سلسلة الغواصات من الفئة 209.[6]

منذ أوائل السبعينيات، كانت هذه الغواصات التي تزن 1100 إلى 1400 طن، تعمل في بحريات الأرجنتين والبرازيل وتشيلي وكولومبيا والإكوادور واليونان وإندونيسيا والبيرو، وكوريا الجنوبية وتركيا وفنزويلا. وتبع ذلك بيع غواصة أكبر حجماً من الفئة التي تزن 1500 طن إلى الهند، تحت اسم شيشومار. وقد تم بناء كلّ هذه الغواصات في ميناء (كييل). وهو ما دعا سلاح البحرية الألمانية، بتكليف مكتب آخر يحمل اسم تايسن هوردسيويركي في أدمن، لبناء غواصات أخرى أثقل وزناً، والذي نجح في بيع غواصتين من فئة TR1700 إلى الأرجنتين، في أواخر السبعينيات.[7]

لم تشهد غواصة تقليدية في العالم نجاحاً، مثلما شهدته الغواصة من الفئة تايب 209، حيث يوجد منها الآن في الخدمة 59 غواصة، موزعة على بحريات 14 دولة، كالآتي: واحدة في الأرجنتين، وأربع في البرازيل، واثنتان في تشيلي، واثنتان في كولومبيا، واثنتان في الإكوادور، وثماني في اليونان، وأربع في الهند، واثنتان في إندونيسيا، وتسع في كوريا الجنوبية، وست في بيرو، وعشر في تركيا، واثنتان في فنزويلا. وقيد البناء أربع لتركيا [1] ، وواحدة في مصر وثلاث قيد البناء لمصر [8] .

يتحدد مستوى التسليح ونوعية الرادارات والسونارات ووسائل الحرب الإلكترونية طبقاً لاحتياجات الدول المستخدمة، وكذلك طبقاً للوزن من هذه الفئة (تايب 209، تايب 1100، وتايب 1200، وتايب 1300، وتايب 1400، وتايب 1500). ولهذه الغواصات بدن أحادي مع خزانَين للتوازن، وخزانات موازنة أمامية وخلفية.[9][10]

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. أ ب Watts، Anthony (2006). Jane's Warship Recognition Guide. Harpercollins. صفحة 384. ISBN 0-00-718327-5. 
  2. ^ بالفيديو.. وصول أول غواصة مصرية مصنوعة في ألمانيا إلى الإسكندرية ، روسيا اليوم في 21 ايريل 2017 نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Type 209 نسخة محفوظة 03 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ THE WORLD OF TYPE 209 SUB نسخة محفوظة 05 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ John Pike. "Type 209". مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 ديسمبر 2014. 
  6. ^ "THE WORLD OF TYPE 209 SUB". اطلع عليه بتاريخ 19 ديسمبر 2014. 
  7. ^ Miller، David (2002). The Illustrated Directory of Submarines. Zenith Press. صفحة 480. ISBN 0-7603-1345-8. 
  8. ^ الغواصة الألمانية تصل القاعدة البحرية في الإسكندرية نسخة محفوظة 24 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Wertheim، Eric (2007). Naval Institute Guide to Combat Fleets of the World: Their Ships, Aircraft, and Systems (Naval Institute Guide to Combat Fleets of the World). US Naval Institute Press. صفحة 1067. ISBN 1-59114-955-X. 
  10. ^ "Lockheed Martin Submarine Combat System Successfully Tested in Brazilian Navy Sea Trials". مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2017. اطلع عليه بتاريخ 19 ديسمبر 2014.