غلالة (لباس)

الغلالة[2][3] هي نوع من الملابس المختلفة في الطول، فهي تبدأ من الأكتاف حتى مكان ما بين الأرداف والكاحل.[4][5] وقد شاع ارتداء الغلالة في روما القديمة بين الرجال والنساء، والتي منشؤها أساساً الملابس الإغريقية. كان الرومانيون المدنيون وغير المدنيين يرتدون الغلالة، لكن المواطنين كانوا يرتدونها تحت التوجة، وخاصة في المناسبات الرسمية. وكان طول الغلالة، ووجود الأشرطة من عدمه، وعرض الأشرطة واتجاهها، كل ذلك كان يحدد حالة لابس الغلالة في المجتمع الروماني. فالجنود والعبيد والحرفيون يرتدون غلالة تصل إلى فوق الركبة بقليل، أما أصحاب الوظائف المدنية فيرتدون غلالة تصل حتى الركبة (إلا إذا كانت الوظيفة تتطلب ركوب الخيل ففي هذه الحالية يرتدون غلالة قصيرة).

غلالة
Coptic - Tunic - Walters 83484.jpg
معلومات
النوع
الأزياء في اليونان القديمة[1] — ملابس في زمن روما القديمة[1]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
المادة
عامل روماني يرتدي غلالة.

الغلالة اليونانيةعدل

كان اليونانويون الإغريق يرتدون الغلالة أيضاً، وكانت تشبه التشيتون إلى حد كبير، الذي كان يشبه السترة. في حضارة الإغريق كانت تتم زخرفة الغلالة التي يرتديها الشخص لتمثل الدولة المدينة التي يعيش فيها. وكانت الغلالة إما بيضاء أو مصبوغة بألوان فاتحة.

في العصور الوسطىعدل

بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية، استمر الناس في ارتداء الغلالة بأطوال مختلفة للأكمام والذيول، وذلك في أنحاء أوروبا خلال العصور الوسطى. وعادة ما كانت تصل إلى الركب أو الكواحل، عادة فوق ملابس تحتية تتكون من قميص ولباس داخلي. وربما يرتدون معها هوس. كانت الغلالة تصنع عادةً من الصوف والكتان، وقد يرتدي الأثرياء غلالةً مصنوعةً من الحرير.

أما الغلالة في العصور الوسطى المبكرة فقد كانت تزين بالزخارف والتطاريز حول الرقبة، وفي الذيول وعند المعاصم. مثل الغلالة التي كان يرتديها الأنجلوسكسونيون الفقراء والأغنياء قبل الغزو النورمندي لإنجلترا على يد ويليام الأول.

في القرن التاسع عشرعدل

في حوالي 1830 بدأ الأطفال الصغار ارتداء الغلالة المربوطة بالأحزمة على البطن.

وفي أثناء حرب القرم في العقد 1850، علم الجيش البريطاني أن السترات (التي تصل إلى الخواصر) التي كان يرتديها الجنود البريطانيون منذ أيام الحروب النابليونية لم تكن مناسبة للحرب في الظروف الشتوية. فقدموا نوعاً أطول من السترات يصل إلى وسط الأرداف، وسموه "tunic" على غرار "tunica" التي كان يرتديها الجندي الروماني القديم. ثم ما لبث أن أصبح هذا النوع من السترات الزي الرسمي للعديد من الجيوش.

الغلالة الحديثةعدل

استمر ارتداء الغلالة في الحضارة الغربية في المناسبات الدينية وكزي موحد. ولا زالت تستخدم كلباس للرهبان. الغلالة الدينية تصل إلى الأقدام. يطلق أيضاً اسم غلالة على المعاطف التي يرتديها رجال القوات المسلحة والشرطة، وعادةً ما تكون ضيقة. أما الملابس النسائية الخفيفة فتلبس خاصة للرياضة والتمرينات الرياضية. ويصل طولها عادةً إلى وسط الأرداف، وتسمى غلالة. هناك نوع آخر من الغلالة له أكمام، ولكن هذا النوع نادر الاستخدام.

طالع أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ المؤلف: Glenys Davies — العنوان : Greek and Roman Dress from A to Z — الناشر: روتليدج — الصفحة: 200-201 — ISBN 978-0-415-22661-5
  2. ^ "LDLP - Librairie Du Liban Publishers". www.ldlp-dictionary.com. مؤرشف من الأصل في 2019-12-11. اطلع عليه بتاريخ 2019-01-06.
  3. ^ "LDLP - Librairie Du Liban Publishers". www.ldlp-dictionary.com. مؤرشف من الأصل في 2019-12-11. اطلع عليه بتاريخ 2019-01-06.
  4. ^ Bastús y Carrera, Vicente Joaquín (2008). Tratado de declamación o arte dramático. Madrid: Editorial Fundamentos. ص. 253. ISBN 9788424511326. مؤرشف من الأصل في 2019-12-11.
  5. ^ Zia، Batool. "Dare to be Different? Try a Kurti or Tunic". www.easternthings.com. مؤرشف من الأصل في 2018-06-26. اطلع عليه بتاريخ 2015-04-15.