غاليسيا (أوروبا الشرقية)

منطقة تاريخية في الجمهورية البولندية الثانية


إحداثيات: 49°49′48″N 24°00′51″E / 49.8300°N 24.0142°E / 49.8300; 24.0142

غاليسيا[1] (بالأوكرانية والروسينية: Галичина، بالبولندية: Galicja، بالتشيكية والسلوفاكية : Halič، بالألمانية: Galizien، بالمجرية: Galícia/Kaliz/Gácsország/Halics) هي منطقة تاريخية وجغرافية تقع بين أوروبا الوسطى والشرقية.[2][3][4] فيما مضى كانت إمارة غاليسيا فولينيا الصغيرة، وبعد ذلك أرض التاج التابعة للإمبراطورية النمساوية المجرية، ومملكة غاليسيا ولودوميريا التي امتدت عبر الحدود المعاصرة بين بولندا وأوكرانيا. جاء ذكر المنطقة التي سميت باسم مدينة هاليتش[5][6][7] في العصور الوسطى لأول مرة في السجلات التاريخية المجرية في العام 1206 باسم غاليسيو.[8][9] في العام 1253 تُوج الأمير دانيال ملك غاليسيا ملك الروس (باللاتينية: Rex Rusiae)‏ أو ملك روثينيا إثر الغزو المغولي لروثينيا (روس الكييفية). في العام 1352 ضمت مملكة بولندا مملكة غاليسيا وفولينيا تحت اسم مقاطعة روثينيا.

تقع نواة غاليسيا التاريخية في المناطق المعاصرة في غرب أوكرانيا: أوبلاستات لفيف، وترنوبل، وإيفانو فرانكيفسك بالقرب من هاليتش.[10] في القرن الثامن عشر، أُضيفتتصنيف:مقالات فيها كلمات مبهمة بحاجة لتوضيح[مِن قِبَل مَن؟]

أراضي كل من مقاطعة بولندا الصغرى ومقاطعة سبكارباثيان ومقاطعة سيليسيان إلى غاليسيا والتي أصبحت فيما بعد جزءًا من المناطق البولندية الحديثة. تغطي غاليسيا معظم المناطق التاريخية مثل ريد روثينيا (عاصمتها لفيفوبولندا الصغرى (عاصمتها كراكوف). أصبحت غاليسيا أرضًا متنازع عليها بين بولندا وروثينيا من العصور الوسطى، وفي القرن العشرين بين بولندا وأوكرانيا. أُسست العديد من المدن في غاليسيا في القرن العاشر، مثل فولوديمير وجاروسلاف اللتان ارتبطت أسماؤهما بأمراء كييف. ثمة تداخل كبير بين غاليسيا وبودوليا (إلى الشرق) وكذلك بين غاليسيا وجنوب غرب روثينيا، وخاصة في المنطقة الحدودية (ومركزها روثينيا الكارباتية) والتي تقطنها إثنيات مختلفة.

أصول الاسم وأشكاله المتنوعةعدل

اتخذ أندراس الثاني ملك المجر من العام 1205 حتى 1235 لقب ريكس غاليسيا ولودوميريا (ملك غاليسيا ولودوميريا)[8][11][12] وهو النسخة اللاتينية للأسماء السلافية هاليتش وفولوديمير، المدينتان الرئيسيتان في إمارة هاليتش فولهينيا التي حكمها المجريون من العام 1214 حتى العام 1221. تمكنت هاليتش-فولهينيا من فرض نفسها باعتبارها إمارة عظيمة تحت حكم الأمير رومان العظيم (رومان مستيسلافيتش) في الفترة الواقعة بين 1170-1205. استعاد الروثينيون حكم المنطقة بعد طرد المجريين في العام 1221. في العام 1253 تُوج نجل رومان العظيم دانيال من غاليسيا (الذي أمير غاليسيا حتى العام 1255) توج ملكًا على هاليتش-فولهينيا. وقريبًا من العام 1247، أسس دانيال غاليسيا مدينة لفيف (ليوبوليس) والتي سُميَت على شرف ابنه ليو الأول، الذي نقل العاصمة فيما بعد نحو الشمال الغربي من هاليتش إلى لفيف في العام 1272.

اشتُق الاسم الأوكراني هاليتش (Галич) من خواليس أو كاليز[بحاجة لمصدر] الذين احتلوا المنطقة منذ زمن المجريين.  كما أُطلقت عليهم تسمية الكاليسيو باليونانية، وكفاليس بالأوكرانية. خمّن بعض المؤرخين أن الاسم كان له علاقة بمجموعة من الشعوب من أصل تراقي،[13] انتقلوا خلال العصر الحديدي إلى المنطقة بعد الغزو الروماني لداسيا في العام 106 ميلادية، ومن المحتمل أنهم قد شكلوا الثقافة الليبتسية مع شعب فينيدي الذين انتقلوا إلى المنطقة في نهاية فترة لاتين (حضارة لاتين).[13] يُفترض أن حضارة ليبيتسيا حلت محل حضارات التراقية هالشتات الموجودة آنذاك، وحضارة فيتستوسكي.[13] يُرجح أن الاتصال مع الشعوب الكلتية يفسر علاقة اسم «غاليسيا» بالعديد من أسماء الأماكن المماثلة الموجودة في كافة أرجاء أوروبا والأناضول، مثل غاليا القديمة أو الغال (التي ضمت فرنسا الحالية، وبلجيكا، وشمال إيطالياغالاتيا (في الأناضولومنطقة غاليسيا في شبه الجزيرة الإيبيرية، وغالاتي الرومانية.[13] يؤكد بعض الباحثين[من؟]

أن اسم هاليتش له أصول سلافية من هاليستا، بمعنى «تلة عارية (غير مشجرة)»، أو من هالكا التي تعني غراب زيتون[14] (ظهر غراب الزيتون كرسمة في شعار النبالة في المدينة[15] ثم لاحقًا في شعار النبالة لغاليسيا-لودوميريا).[16] ومع ذلك فإن تاريخ ظهور الاسم يسبق شعار النبالة، والذي قد يمثل الشعار المرسوم على الأسلحة، أو ببساطة من التأثيل الشعبي). على الرغم من طرد الروثينيين المجر من هاليتش-فولهينيا بحلول العام 1221، فقد واصل الملوك المجريون استعمال غاليسيا ولودوميريا في ألقابهم الرسمية.

في العام 1349، وخلال حروب غاليسيا-فولهينيا غزا الملك البولندي كازيمير الثالث الأعظم الجزء الأكبر من غاليسيا وأنهى بذلك استقلال تلك المنطقة. عند الفتح اعتمد كازيميراللقب التالي:

بفضل الرب، كازيمير ملك بولندا والروس (روثينيا)، وسيد ووريث أرض كراكوف، وساندومييرز، وسيرداز، ووينتشيستا، وكويافيا، وبوميرانيا.

بعد وفاة كازيمير في العام 1370، دخلت بولندا في اتحاد شخصي مع المجر (1370-1382) وأصبحت روثينيا (غاليسيا) تحت حكم اللورد الروثيني، فلاديسلاوس الثاني من أوبول، الذي عينه ملك المجر. وفي وقت لاحق خضعت غاليسيا لفترة وجيزة لحكم عدة قادة عسكريين مجر من روثينيا.

في عهد سلالة ياغيلون (ملوك بولندا من 1386 حتى 1572) انتعشت مملكة بولندا وأعادت بناء أراضيها. وظهرت مقاطعة روثينيان بدلًا من غاليسيا التاريخية.

بعد وفاة لويس الثاني ملك المجر في عام 1526، ورث آل هابسبورغ الحقوق الهنغارية لألقاب ملوك غاليسيا ولودوميريا إضافة إلى التاج المجري. في العام 1772، استخدمت إمبراطورة هابسبورغ وأرشيدوقة النمسا وملكة هنغاريا ماريا تيريزا تلك الحقوق التاريخية لتبرير مشاركتها في تقاسم بولندا الأول. ولكن على أرض الواقع فإن الأراضي التي استحوذت عليها النمسا لا تتطابق تمامًا مع أراضي هاليتش-فولهينيا السابقة –إذ قد سيطرت الإمبراطورية الروسية على فولهينيا في الشمال الشرقي، بما في ذلك مدينة فولديمير فولينسكي (Włodzimierz Wołyński) التي سُميت لودوميريا باسمها. من ناحية أخرى، أصبح الجزء الأغلب من بولندا الصغرى، ونوفي سانتش، وبرزيميسل (1772-1918) وزاموشتش (1772-1809)، ولوبلين (1795–1809)، وكراكوف (1846–1918) أصبحت جزءًا من غاليسيا النمساوية. رغم أن مطالبات النمسا مستمدة من التاج المجري التاريخي، فإن غاليسيا ولودميريا لم تُمنح رسميًا إلى المجر، وعلى إثر التسوية النمساوية-المجرية في العام 1867، وجدت المنطقة نفسها في سيسليثانيا، أو ضمن الجزء الذي تديره النمسا من الإمبراطورية النمساوية المجرية.

أصبح الاسم الرسمي للمنطقة النمساوية هو مملكة غاليسيا ولودوميريا ودوقيتا أوشفيتس وزاتور. بعد ضمّ مدينة كراكوف الحرة في العام 1846، وُسّع الاسم الرسمي ليصبح مملكة غاليسيا ولودوميريا، ودوقية كراكوف الكبرى ودوقيتا أوشفيتز وزاتور (بالألمانية: Königreich Galizien und Lodomerien mit dem Großherzogtum Krakau und den Herzogtümern Auschwitz und Zator)‏.

في الواقع، كانت جميع هذه الكيانات منفصلة رسميًا؛ وظهرت أسماؤها في ألقاب الإمبراطور النمساوي، وكان لكل منها شعار النبالة وعلم خاص بها. مع ذلك، ولأسباب إدارية بحتة، شكلت تلك الكيانات مقاطعة واحدة. كانت دوقيتا أوشفيتز (أشفنشم) وزاتور مقاطعتان تاريخيتان تقعان شرق كراكوف، على الحدود مع سيليزيا البروسية. بقيت لودوميريا، باسمها فولهينيا، تحت حكم الإمبراطورية الروسية –راجع مقاطعة فولهينيا.

المجموعات العرقيةعدل

  • سكان الجبال (أكبر مجموعة من القرابة): الغورال في جيفجيتس، وغورال بابيا غورا، وغورال رابكا، وكليسزاكي، وغورال بودهال، وغورال نوفي تارغ، وغورال بينيني، وغورال نوفي سونتس، وغورال سبيز، وكورتاسي (ليمكوس، روسناك)، وبويكوس، وتوكولسي، وهوتسول.
  • سكان الوديان (أكبر مجموعة من القرابة): كراكوفياسي، ومازوري، وليسوفياسي أو بوروسي، وغوشونيمسي، وبيلزاني، وبوزاني (لوبوتنيكي، بوليسكي)، وأوبلاني، وولينياسي، وبويرسي، أو نيسترووياني.[17]

تاريخعدل

في زمن الرومان، قطنت عدة قبائل من أصل كلتي-جرماني في المنطقة، بمن فيهم قبائل كلتية أصلية -مثل غاليس أو «غوليكس» و بوليهيني أو «فولهينيون»- واللوغي والغوتيني من ذوي الأصول الكلتية، والوندالية، والقوطية، والجرمانية (أصحاب حضارات برزيورسك وبوشوف). خلال عصر الهجرات الأوروبية (والذي تزامن مع سقوط الإمبراطورية الرومانية)، غزت عدة مجموعات مترحّلة المنطقة،[18][19] ولكن بشكل عام، هيمنت القبائل السلافية الشرقية الكروات البيض والتيفيرتسي المنطقة منذ القرن السادس الميلادي حتى أُلحقت بروس الكييفية في القرن العاشر.[20]

مراجععدل

  1. ^ "Galicia". [[قاموس كولينز الإنجليزي|]] نسخة محفوظة 2019-07-07 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ See also: Eleonora Narvselius (5 April 2012). "Narratives about (Be)longing, Ambiguity, and Cultural Colonization". Ukrainian Intelligentsia in Post-Soviet Lʹviv: Narratives, Identity, and Power. Lexington Books. صفحة 293. ISBN 978-0-7391-6468-6. مؤرشف من الأصل في 01 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2019. [...] the 'Austro-Hungarian "pedigree" of Galicia becomes the passport to genuine, non-Eastern Europe.' [...] Otto von Habsburg [...] expressed clearly that all of Ukraine belongs to Central Europe, which is the ideological construction differing from Russia-dominated Eastern Europe. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Larry Wolff (9 January 2012). "Mythology and Nostalgia: A Matter of Simple Relativity". The Idea of Galicia: History and Fantasy in Habsburg Political Culture. Stanford University Press. صفحة 411. ISBN 978-0-8047-7429-1. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Paul Robert Magocsi (2002). "Jews and Armenians in Central Europe, ca. 1900". Historical Atlas of Central Europe. University of Toronto Press. صفحة 124. ISBN 978-0-8020-8486-6. مؤرشف من الأصل في 08 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "European Kingdoms – Eastern Europe – Galicia". The History Files. Kessler Associates. مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Zakharii, Roman. "History of Galicia". Toronto Ukrainian Genealogy Group. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Entry for Galicia (Halychyna) in Historical Glossary". Ukrainians in the United Kingdom online encyclopaedia. 2018. مؤرشف من الأصل في 03 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. أ ب "Rex+Galiciae+et+Lodomeriae"/ Die Oesterreichisch-ungarische Monarchie in Wort und Bild, Volume 19 (باللغة الألمانية). Austria: K.K. Hof- und Staatsdruckerei. 1898. صفحة 165. مؤرشف من "Rex+Galiciae+et+Lodomeriae" الأصل في 13 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2015. Um welchen Preis er dies that, wird nicht überliefert, aber seit dieser Zeit, das ist seit dem Jahre 1206 findet sich in seinen Urkunden der Titel: "Rex Galiciae et Lodomeriae" الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Martin Dimnik (12 June 2003). The Dynasty of Chernigov, 1146–1246. Cambridge University Press. صفحة 266. ISBN 978-1-139-43684-7. مؤرشف من الأصل في 02 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Wilson, Andrew (2006). Ukraine's Orange Revolution. Andrew Wilson (historian): Yale University Press. صفحة 34. ISBN 0-300-11290-4. مؤرشف من الأصل في 02 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Berend, Urbańczyk & Wiszewski 2013، صفحة 441.
  12. ^ Curta 2006، صفحة 317.
  13. أ ب ت ث Galicia and Lodomeria at the Encyclopedia of Ukraine نسخة محفوظة 2020-05-28 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ Max Vasmer points to Russian galitsa, an adjectival form meaning "jackdaw" – see Galich in Russisches Etymologisches Wörterbuch (1950–1958).
  15. ^ Halych coat of arms: 14th century
  16. ^ Coat of arms of Galicia-Lodomeria
  17. ^ SGKP tom II. str. 459
  18. ^ Tadeusz Sulimirski, The Sarmatians, vol. 73 in series "Ancient People and Places", London: Thames & Hudson, 1970.
  19. ^ Dr. Samar Abbas, Bhubaneshwar, India. "Samar Abbas, ''Common Origin of Croats, Serbs and Jats'', The symposium proceedings "Old Iranian Origins of Croats", Zagreb, 1998". Iranchamber.com. مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 13 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: أسماء متعددة: قائمة المؤلفون (link)
  20. ^ Ісаєвич Я.Д. (2004). ГАЛИЧИНА. Encyclopedia of Ukrainian History (باللغة الأوكرانية). 2. Naukova Dumka, nstitute of History of Ukraine. ISBN 966-00-0632-2. مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2016. У 6–9 ст. ці землі входили до ареалу розселення сх.-слов'ян. племен білих хорватів, і тиверців, від 10 ст. (ймовірно, з серед. ст.) вони – у складі Київської Русі. 981 до Київ. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)