افتح القائمة الرئيسية

عيون الحرامية

فيلم أُصدر سنة 2014، من إخراج نجوى نجار
عيون الحرامية
(بالعربية: عيون الحراميه)الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
عيون الحرامية.jpg
معلومات عامة
تاريخ الصدور
27 سبتمبر 2014 (2014-09-27) (البرازيل)
1 أكتوبر 2014 (2014-10-01) (فلسطين)
مدة العرض
98 دقيقة
اللغة الأصلية
البلد
الطاقم
الإخراج
نجوى نجار
الكاتب
نجوى نجار
السيناريو
البطولة
صناعة سينمائية
المنتج
نجوى نجار

عيون الحرامية هو فيلم دراما فلسطيني من إنتاج وإخراج نجوى نجار. هذا الفيلم هو التجربة الإخراجية الثانية للمخرجة نجوى نجار، وهو مستوحى من قصة حقيقية وهي عملية عيون الحرامية ضد جنود الجيش الإسرائيلي في وادي عين الحرامية قرب قرية سلواد في رام الله عام 2002.

تم اختيار الفيلم كالممثل الفلسطيني لجائزة الأوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية لحفل توزيع جوائز الأوسكار السابع والثمانون، ولكن لم يتم اختياره عالميًا كمرشح.[1] التقطت مشاهد الفيلم في الضفة الغربية، وكان عرضه العالمي الأول في قصر رام الله الثقافي، فلسطين.[2]

قصة الفيلمعدل

تبدأ أحداث الفيلم مع مشاهد الفرح والاحتفال الذي تقطعه فجأة أصوات ضرب ونار وصراخ. ويتابع الفيلم بعد ذلك قصة طارق «خالد ابو النجا» مهندس في شبكات المياه بعد أن تعرضت بلدته للقصف الإسرائيلي يقوم بتنفيذ عملية فدائية في منطقة «وادي الحرامية» ثم يحكم على أثرها ب10 سنوات في سجون الاحتلال، وحين يخرُج من السجن وجد أن زوجته قد ماتت وابنته نور «ملك أرميلة» في عداد المفقودين، فيقرر طارق البحث عن ابنته، وبعد بحث وجهد يعرف بأن ابنته كانت في رعاية دار أيتام في نابلس وبعد موت صاحبة الدار تبنتها ليلى «سعاد ماسي» التي تعيش في البلدة القديمة من نابلس بعد أن قدمت من المغرب العربي تحديداً الجزائر.

يشتغل طارق عند المقاول عادل الذي يمثل عنصر الشر والخيانة في الفيلم، هذا الأخير هو صاحب مشغل للملابس النسائية حيث تعمل ليلى وحيث سيسكن طارق في غرفة مجهزة داخل المشغل، تتوالى الأحداث وتنشأ قصة حب ترجمتها نظرات ليلى وطارق. بعد ذلك يكتشف طارق خيانة عادل الذي يسرق الماء من الأراضي المحتلة ويحرم أهله وعشيرته ليوجه أنابيب الماء المخفاة بعناية نحو المستوطنات الإسرائيلية، فيكشف طارق أمره أمام أهالي البلدة وذلك يوم زفافه المفترض على ليلى التي أجبرتها ظروف العمل على قبوله رغم استلطافها وحبها لطارق. وتنتهي قصة الفيلم بتقرب طارق من ابنته ليلى وعودة المياه إلى أهالي البلدة كنهاية سعيدة لخصت حلماً أكبر يداعب كل متشبع بالقضية الفلسطينية وهو عودة الحياة والروح والمياه والخصب لفلسطين المحتلة».[3]

طاقم التمثيلعدل

المراجععدل

  1. ^ "Oscars: Palestine Selects 'Eyes of a Thief' for Foreign-Language Category". Hollywood Reporter. مؤرشف من الأصل في 07 يونيو 2016. اطلع عليه بتاريخ 25 سبتمبر 2014. 
  2. ^ Ritman، Alex (25 September 2014). "Oscars: Palestine Selects 'Eyes of a Thief' for Foreign-Language Category". مؤرشف من الأصل في 07 يونيو 2016. اطلع عليه بتاريخ 22 أكتوبر 2014. 
  3. ^ فاطمة بوغنبور، صحيفة القدس العربي، 2 أبريل 2015 عيون الحرامية فيلم فلسطيني وممثلون عرب تم الاسترجاع: 26 أبريل 2016 نسخة محفوظة 18 ديسمبر 2015 على موقع واي باك مشين.