افتح القائمة الرئيسية

إحداثيات: 35°26′56″N 2°54′16″E / 35.4489°N 2.90444°E / 35.4489; 2.90444

دائرة عين وسارة تابعة لولاية الجلفة الجزائر.

عين وسارة
محكمة عين وسارة
خط الأفق لـ عين وسارة

Dz - 17 - Aïn Oussara.svg
خريطة البلدية

إحداثيات: 35°26′56″N 2°54′16″E / 35.448888888889°N 2.9044444444444°E / 35.448888888889; 2.9044444444444  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
تقسيم إداري
البلد  الجزائر
ولاية الجلفة
دائرة عين وسارة
خصائص جغرافية
 • المجموع 809٫49 كم2 (312٫55 ميل2)
ارتفاع 687 متر  تعديل قيمة خاصية الارتفاع عن مستوى البحر (P2044) في ويكي بيانات
عدد السكان (2008)
 • المجموع 141٬239 [1]
 • الكثافة السكانية 125٬06/كم2 (32٬390/ميل2)
معلومات أخرى
منطقة زمنية ت ع م+01:00  تعديل قيمة خاصية المنطقة الزمنية (P421) في ويكي بيانات
الرمز البريدي 17001
رمز جيونيمز 2507972  تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات

محتويات

الموقع الجغرافيعدل

تقع بلدية عين وسارة جوب ولاية الجلفة يحدها شمالا بلدية بوغزول وشرقا بلدية البيرين وغربا بلدية سيدي لعجال

التسميةعدل

اختلفت الروايات في أصل تسمية مدينة عين وسارة إلا أن أغلبها يتفق حول وجود منبع ماء هام بها يقع في الجهة الشرقية لضفة واد بوسدراية أطلق على الجزء الأول لها كلمة (عين). أما عن اسم وسارة فنذكر من الروايات ما يلي :

  1. كون المنبع لعجوز تعمل على نسج السروج لذا أطلق عليها اسم وسارة.
  2. أن المنبع تستغله القوافل المارة للشرب والسقي فسميت بعين (أشرب وسار) واختصرت التسمية فيما بعد لتصبح عين وسارة.
  3. لكونها عين للأسرى (المساجين) ومنها اشتقت التسمية.

عرفت المدينة تسمية أوروبية PAUL CAZELLES نسبة للحاكم الفرنسي الذي حكم المنطقة وكان من أكبر رجال المنطقة ويحترف التجارة وتربية المواشي وكان ممثلا عن المدينة في المجلس الأعلى بالعاصمة توفي سنة 1931 وسميت القرية باسمه.

الموقع الجغرافيعدل

تعد من أهم مدن ولاية الجلفة من ناحية المساحة وعدد السكان، وهي تقع على الطريق الوطني رقم واحد (طريق الوحدة الأفريقية) الرابط بين شمال الجزائر وجنوبها ابتداء من الجزائر العاصمة في أقصى الشمال إلى ولاية تمنراست في أقصى الجنوب. يحدها :

ولموقعها الاستراتيجي استقطبت عين وسارة المهاجرين من الشمال إلى الجنوب (أغلبهم هاجر هروبا من الارهاب) قصد السكن والمتاجرة و بهذا الاستقطاب توسعت البلاد وأصبحت تضم اناس من مناطق مختلفة من الجزائر مما انعش اقتصادها المحلي. تتميز باراضيها الفلاحية (منطقة سرسو الفلاحية) وبوجود وحدات صناعية منتجة في صناعات متنوعة خاصة في مجال صناعة الحليب ومشتقاته وكذا المشروبات الغازية والصناعات الزجاجية. كان أول رئيس بلدية لعين وسارة السيد مالكي محمد الصغير ثم فرح محمد بن عبد القادر ثم رحماني بن عزوز الذي عمر فيها أكثر من 10 سنوات ثم مبروكي محمد)توفي بداية 2012 ثم مخلوف أحمد ثم قرزو بلخير ثم حنيش المسعود ثم خريف خريف ,ثم الرئيس الحالي للبلدية ربحي المداني.

التاريخعدل

1853: تطرق الكاتب و الرسام Eugène Fromentin إلى ذكر ملامح المنطقة في كتابه (صيف في الصحراء) أين كان يقوم برحلة من الجزائر العاصمة إلى ولاية الأغواط ووصف الموقع في كتابه قائلا: "بعد السير لمدة 06 ساعات أقمنا للاستراحة في منتصف النهار بالمكان المسمى عين وسارة حيث كان خاليا وتعيسا بمحاذاة مستنقع على أطرافه رمال بيضاء وبعض الحشائش الخضراء، وعند وصولنا وجدنا بعض الطيور المتوحشة كالغربان والنسور كانت تحتل المستنقع قبلنا، فباشرنا بالتزود بالمياه من شدة العطش."

1853 - 1854 : إنشاء محطة استراحة للجيش الفرنسي فكانت حصينة ومريعة الشكل طول أصوراها يقدر ب70 متر وزواياها عريضة ومحصنة بداخلها الإسطبلات والمساكن والمخازن وأما في الخارج يمر بجانبها واد بوسدراية الدائم الجريان بفضل المياه الجوفية المتفجرة في شكل عيون

1864 : في كتاب (المراكز العسكرية في الجنوب الجزائري) أشار الضابط الفرنسي العقيد تروميلت - Le Colonel Trumelet - إلى المركز العسكري ووصف المكان المحيط به بأن السوق الأسبوعية ليوم الجمعة بدأ ينمو تحت صور المركز العسكري.

أحياء المدينةعدل

تمتاز المدينة بعدة أحياء عريقة مثل حي مصطفى بن بوالعيد ، حي طالب عبد الرحمان ، حي السلام

مساجد مدينة عين وسارةعدل

يوجد بالمدينة مساجد مشهورة من بينها مسجد معاذ بن جبل مسجد فاطمة الزهراء مسجد بوعمامة مسجد أبي بكر الصديق مسجد عقبة بن نافع مسجد علي بن أبي طالب مسجد الحسن بن علي مسجد حمودي بن شهرة مسجد العتيق مسجد أسامة بن زيد مسجد عمر بن الخطاب مسجد أحمد زبانة مسجد عبد الحميد بن باديس مسجد النور مسجد صلاح الدين الأيوبي مسجد أنس بن مالك

وصلات أخرىعدل

وصلات داخليةعدل

وصلات خارجيةعدل

المصادرعدل