افتح القائمة الرئيسية

عملية الأمم المتحدة الأولى في الصومال

عملية الأمم المتحدة الأولى في الصومال كانت الجزء الأول من جهود الأمم المتحدة التي تمت تحت رعاية الدولة الصومالية لتوفير وتسهيل وتأمين العمليات الإغاثية الإنسانية في الصومال، فضلًا عن رصد أول هدنة تمت بواسطت الأمم المتحدة لصراع الحرب الأهلية الصومالية في وقت مبكر من تسعينيات القرن العشرين. تأسست العملية في شهر أبريل 1992 واستمرت مهام بعثة المتحدة حتى شهر ديسمبر كانون الأول من عام 1992. بعد تفكك قوة العمل الموحدة في شهر مايو 1993، أرسلت بعثة للأمم المتحدة لاحقة في الصومال كانت تعرف باسم عملية الأمم المتحدة الثانية في الصومال.[1]

في الأشهر القليلة من عمل البعثة، عمل 54 مراقبًا عسكريًا وحوالي 893 من العسكريين مع الأمم المتحدة في الصومال، وذلك بدعم من الموظفين المدنيين الدوليين والمحليين. عانت البعثة من مقتل ستة قتلى من أفرادها. كانت الدول المساهمة: أستراليا، النمسا، بنغلاديش، بلجيكا، كندا، جمهورية التشيك، مصر، فيجي، فنلندا، إندونيسيا، الأردن، المغرب، نيوزيلندا، النرويج، باكستان، زيمبابوي.

المراجععدل