افتح القائمة الرئيسية

عمر البطش

عمر البطش
معلومات شخصية
الميلاد 1885م
حلب، سوريا
تاريخ الوفاة 1950م
الجنسية سوري
الحياة العملية
المهنة ملحن

عمر إبراهيم البطش ( 1885) هو فنان ملحن ومتصوف سوري، ووهو من أهم مؤلفي الموشحات، وكان تلميذاً لدى صالح الجذبة و أحمد عقيل و أحمد الشعار ومنهم أخذ أداء الموشحات، وشارك في الحفاظ على الموروث الموسيقي الحلبي والشامي عموماً في النصف الأول من القرن العشرين، وطور رقص السماح فأخرجه من الجلسات الدينية الخاصة إلى المسرح..[1]

محتويات

النشأةعدل

ولد عمر البطش سنة 1885م، في حي الكلاسة في مدينة حلب، لأسرة حلبية صوفية شاذلية مهتمة بالفن، وكان والده كلاساً وخاله فناناً وبناءً. وكانت حلب عندها عاصمة ولاية عثمانية تشمل عينتاب وتمتد حتى مرعش، فتعلم القراءة والكتابة في الكتاتيب ومن ثم عمل مع أباه وخاله في البناء. وكان يتردد مع خاله وأبيه إلى حلقات الذكر والزوايا الصوفية حيث عرف بصوته الجميل فكان ينشد في حلقات الأذكار وزوايا حلب لقاء تعويض بسيط يتقاضاه من مشايخ الطرق.

الخدمة الإلزامية مع الدولة العثمانية ورحلته إلى إقليم الأحوازعدل

في عام 1905 التحق بالجندية الالزامية وعمل كضابط إيقاع فيها وكان يعزف آلة البكلة وتعلم النوطة الموسيقية. و في عام 1910 .التحق في فرقة الشيخ علي درويش الموسيقية حيث اصطحبه الشيخ إلى المحمرة بإقليم الأحواز العراقي ، ضمن إيران حالياً، حيث حضرا الفرقة بدعوى من الشيخ خزعل وساهم في تأسيس وتعليم فرقة الشيخ خزعل وبقي هنالك لمدة سنتين.

العودة إلى حلب ومرحلة الاستقلال السوريعدل

عاد عمر البطش إلى حلب واعتزل الفن لمدة قليلة إلى أن التقى بالموسيقار المصري محمد عبد الوهاب في حلب وكان هذا اللقاء هو من حفزه للعودة إلى العمل بالفن ولكن هذه المرة لتوثيق التراث وتدريسه وتطويره. وصار يدرس فن الموشحات ورقص السماح للهواة حتى تلقى دعوة من معهد الموسيقا الشرقية الذي تأسس عام 1943 في دمشق. فرحل إلى دمشق وبدأ التدريس. كان عمر من أصدقاء أحد رجالات الاستقلال فخري البارودي وقد دعم بارودي عمر البطش، فشجعه وفتح له مكتبته الموسيقية الكبيرة.

مؤلفاته ومآثرهعدل

ألف عمر البطش ولحن حوالي ثلاثين ومائة موشحة، ومن موشحاته الشهيرة: يمر عجباً. وهي من كلمات فخري البارودي. كما قام بتلحين عدة أدوار. وتتلمذ على يديه عدة أعلام موسيقيين أمثال عبد القادر الحجار وبهجت حسان وزهير وعدنان منيني. يعتبر عمر البطش أول من نقل فن رقصة السماح من حلب إلى دمشق ومنه إلى العالم. حيث علمه للفتيات (وكان مقتصراً على الفتية) وطوره وضاف عليه حركات جديدة.

توفي عام 1950.

مراجععدل