افتح القائمة الرئيسية

علي عبد الله أيوب

وزير الدفاع السوري

العماد علي عبد الله أيوب هو عسكري سوري، يشغل منصب وزير الدفاع السوري منذ 1 يناير 2018، وقد كان رئيساً لأركان الجيش العربي السوري منذ تموز عام 2012 وحتى تعيينه وزيراً للدفاع. وهو الثالث على رأس وزارة الدفاع خلال الحرب الأهلية السورية.[1] وكان قد عين رئيساً للأركان خلفاً للعماد فهد جاسم الفريج.

وزير دفاع الجمهورية العربية السورية
العماد علي أيوب
Ayyoub (2017-12-11) 39.jpg

وزير الدفاع السوري
تولى المنصب
1 يناير 2018
Fleche-defaut-droite-gris-32.png فهد جاسم الفريج
  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
رئيس أركان الجيش السوري
في المنصب
يوليو 2012 – 1 يناير 2018
الرئيس بشار الأسد
رئيس الوزراء عماد خميس
نائب الرئيس فاروق الشرع
نائب رئيس مجلس الوزراء وليد المعلم
Fleche-defaut-droite-gris-32.png داود راجحة
  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد 28 أبريل 1952 (العمر 67 سنة)
اللاذقية، سوريا
الجنسية سوريا سوري
الديانة مسلم علوي
الحياة العملية
المهنة سياسي،  وعسكري  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب بعثي
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الفرع القوات البرية العربية السورية  تعديل قيمة خاصية الفرع العسكري (P241) في ويكي بيانات
الرتبة فريق  تعديل قيمة خاصية الرتبة العسكرية (P410) في ويكي بيانات
المعارك والحروب الحرب الأهلية السورية،  وبركان دمشق وزلزال سوريا  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات

كان العماد أيوب يشغل منصب نائب رئيس الأركان قبل ترقيته خلفاً للعماد فهد جاسم الفريج الذي عين وزيراً للدفاع في تموز 2012 خلفا لوزير الدفاع الراحل العماد داود راجحة، الذي لقي مصرعه مع ثلاثة من كبار الضباط الأمنيين والعسكريين في تفجير مبنى الأمن القومي السوري في دمشق في 18 تموز 2012.

مسيرته العمليةعدل

والعماد أيوب من مواليد محافظة اللاذقية سنة 1952، انتسب للكلية الحربية بتاريخ 1 نوفمبر 1971، وكان متخصصاً في قسم المدرعات. تم تعيينه كملازم تحت الاختبار في 1 نوفمبر 1973، ليصل أخيراً إلى رتبة عماد في 1 يناير 2012.[2]

عُيّن نائباً لرئيس هيئة أركان الجيش السوري مطلع شهر أيلول من العام 2011 وتمت ترقيته إلى رتبة عماد. كان قبل تعيينه رئيسا للأركان قائداً للفيلق الأول في الجيش السوري والذي يضم أربع فرق عسكرية، إضافة إلى كتيبة صواريخ متطورة، كما خدم اللواء أيوب ضابطاً في قوات الحرس الجمهوري كقائد للواء 103/دالملاصق للواء 105/د الذي يرأسه باسل ثم بشار الأسد، في تسعينيات القرن الماضي وهو أحد ألوية الحرس الجمهوري المسؤول عن حماية العاصمة ، وموقعه بين جبال دمر بعد قيادة الحرس الجمهوري وصرح الشهيد بدمشق(وكان العقيد في ذلك الوقت- حيدر حيدر رئيس أركان اللواء والعقيد-في ذلك الوقت- نزار بدران رئيس قسم العمليات والمقدم محمود معلا والمقدم أحمد سليمان فاضل من قادة كتائب دبابات اللواء الذي يضم كتيبة م/ط شيلكا أيضا) ويعتبر الفيلق الأول الذي كان يقوده أيوب، الخط المتقدم والضارب في القدرة العسكرية السورية.[3]

يعتبر العماد أيوب من أهم الخبراء السوريين في قيادة تشكيلات المناورة المشتركة البرية[4] و أهم الإستراتجيين في الحرب البرية و التخطيط على المستويان العملياتي و الإسترتيجي.

التعليم و الدراسات العليا :

  • دورة ضابط، شهادة ليسانس في العلوم العسكرية، تخصص مدرعات، المدرسة الحربية، حمص، 1973/11/01.
  • دورة قادة سرايا.
  • دورة قادة كتائب.
  • دورة القيادة و الأركان، ماجستير في العلوم العسكرية و التخطيط العملياتي.
  • دورة الأركان العليا (دورة الحرب).

أهم المناصب المشغولة :

  • قائد ألوية في القوات البرية السورية.
  • قأئد الفرقة الرابعة المدرعة في القوات البرية السورية.
  • قائد الفيلق الأول للقوات البرية للجيش العربي السوري (يضم الفرق التالية ؛ الفرقة الأولى، الرابعة، الخامسة، السابعة)، مقر الفيلق ضاحية دمشق.
  • قائد أركان الجيش العربي السوري من 2012.07.12 إلى 2017.12.31.

المصادرعدل

  1. ^ "سوريا: بشار الأسد يعين وزراء جددا للدفاع والصناعة والإعلام". فرنسا 24. 1-1-2018. مؤرشف من الأصل في 02 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 يناير 2018. 
  2. ^ السورية، وزارة الدفاع في الجمهورية العربية. "العماد علي عبد الله أيوب رئيس هيئة أركان الجيش والقوات المسلحة". وزارة الدفاع في الجمهورية العربية السورية. اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2018. 
  3. ^ موقع أنباء موسكو. تعيين العماد على أيوب رئيسا لأركان الجيش السوري تاريخ الولوج 3 كانون الثاني 2013. نسخة محفوظة 07 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "من هو العماد علي عبدالله أيوب.. وزير دفاع بشار الأسد الجديد؟". صدى البلد. مؤرشف من الأصل في 03 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 02 يناير 2018.