عصامية

العصامي من ساد بشرف نفسه ويقابله العظامي وهو من ساد بشرف آبائه، مأخوذ من المثل كن عصاميا ولا تكن عظاميا [1] وهو منسوب إلى عصام حاجب النعمان الذي قال فيه النابغة

نفس عصام سودت عصاما

وعلمته الكر والإقداما[2]

ومنه أيضا في المثل ما وراءك يا عصام، يضرب مثلا في الاستخبار وخوطب به في الأصل عصام حاجب النعمان.[1]

انظر أيضاعدل

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن الأخلاقيات بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.