افتح القائمة الرئيسية

العالم المسلم أبو إسحاق إبراهيم بن محمد، عالم شامي مواليد سنة 600 هجرية بدمشق، ونشأ بها واشتغل بصناعة الطب حتى أتقنها ولم يصل أحد من أربابها في زمانه إلى ما وصل إليه، قد حصل كلياتها، واشتمل على جزئياتها، وقرأ أيضاً في علم الأدب حتى بلغ فيه أعلى الرتب، وأتقن العربية وبرع في علوم الأدب وخاصة الشعر وإلقائه وكان أبوه تاجراً من السويداء بحوران، ودرس مع ابن أبي أصيبعة في مكتب الشيخ أبي بكر الصقلي وعمل طبيباً في البيمارستان النوري، وخدم أيضاً في البيمارستان بباب البريد، وتردد إلى قلعة دمشق وكان مدرسا وكتب عز الدين بخطه كتباً كثيرة جداً في الطب وغيره فمنها خط منسوب طريقة ابن البواب، ومنها خط يشابه مولد الكوفي، حيث كتب ثلاث نسخ من كتاب القانون لابن سينا، وفي سنة 632 هجرية وصل إلى دمشق تاجر من بلاد العجم، ومعه نسخة من شرح ابن أبي صادق لكتاب منافع الأعضاء لجالينوس وهي صحيحة معقولة من خط المصنف ولم يكن قبل ذلك منها نسخة في الشام[1].

عز الدين بن السويدي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1204  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
دمشق  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة طبيب،  وكاتب  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

مدحه ابن أبي أصيبعةعدل

أنشد شعرا لابن أبي اصيبعة لما ألف ابن أبي أصيبعة كتاب في تاريخ المتطببين المعروف بكتاب عيون الأنباء في طبقات الأطباء، فقال:

موفق الدين بلغت المنىونلت أعلى الرتب الفاخرة
حملت في التاريخ من قدمضى وإن غدت أعظمه ناخرة
فخصك اللّه بإحسانهفي هذه الدنيا وفي الآخرة

كتبهعدل

  • كتاب الباهر في الجواهر
  • كتاب التذكرة الهادية والذخيرة الكافية في الطب.

مراجععدل

  1. ^ ابن أبي أصيبعة : عيون الأنباء في طبقات الأطباء
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية سورية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.