عدالية

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

العدالية (بالإنجليزية: Justicialism)‏ أو البيرونية (بالإنجليزية: Peronism)‏ هي مفهوم سياسي و اجتماعي يشير إلى مسألتين مختلفتين: الأولى تتعلق بنظرية برودون (بالإنجليزية: Proudhon)‏ حول "المنهج الوضعي"، و الثانية تتعلق بالحزب الذي أنشأه بيرون في الأرجنتين .

برودون و نظرية "العدالية"عدل

برودون هو أحد أهم المفكرين الفرنسيين في القرن التاسع عشر . و قد كان له تأثير كبير في عصره من خلال نظرياته حول "الاشتراكية العلمية". على مستوى الناحية الإيجابية لنظرياته يتميز برودون بمنهجه الوضعي الذي يحاول به التوفيق بين العمل المجتمعي الواقعي و بين "العدالية" التي هي، ي آن واحد "مثالية و واقعية" حيث يتحقق الإنسان المثالي عبر تحقق العدالة الاجتماعية.

نظرية برودون حول "العدالية" تأتي نتيجة لنظريته حول "المثالية-الواقعية" حيث يحاول أن يوفق بين المثال و الواقع، و يشدد على الارتاط الوثيق بين الفكر و الممارسة العملية.

يرى برودون أن:

"العدالة ليست علاقة بسيطة، أو نظرية مجردة، أو مبدأ إيماني. إنما هي واقع فعلي. إنها، كناموس من نواميس الكون الفيزيائية، توازن و علاقة قوى"

. و هي، كقانون اجتماعي، تبادل و علاقة تضامن. و هي كنظرية عقلانية ، نسبة مساواة ، و هي، كشريعة أدبية، توازن الحقوق و الواجبات. و هي أخيرا، كقانون مثالي، مثال يتحقق.

بيرون و "العدالية"عدل

في العام 1946 رشح بيرون نفسه لرئاسة الأرجنتين باسم حزب عمالي ضم أعضاء كانوا ينتسبون إلى بعض النقابات و آخرين انشقوا عن الحزب الراديكالي الذي كان يحصل في معظم الانتخابات على أكثرية المقاعد. و حصل بيرون في 24 فبراير عل 56% من الأصوات و فاز على التحالف الذي كان يضم الراديكاليين و الاشتراكيين و الشيوعيين و الليبراليين.

و بعد سنتين من الحكم ألغى بيرون تعدد الأحزاب في الأرجنتين و جميع كل الأحزاب في حزب واحد، هو "حزب العدالية" الذي وضعه في خدمة سلطته الشخصية. إلا أن هذا الحزب، بالرغم من تناقضاته النظرية، و بالرغم من ممارساته الفاشية ، كان يحمل بعضا من المبادئ الاشتراكية، لاسيما فيما يختص بالتأميمات و تحقيق بعض العدالة الاجتماعية للعمال و الفلاحين.

مصادرعدل

  • موسوعة السياسة، المؤسسة العربية للدراسات و النشر، الطبعة الثالثة، 1990، الجزء الرابع ص 20.

انظر أيضاعدل