افتح القائمة الرئيسية

عبد الله بن الحكم التجيبي

عبد الله بن الحكم التُجيَّبي حاكم طائفة سرقسطة في عصر ملوك الطوائف لمدة 28 يوم في بداية عام 430 هـ بعد أن اغتال ابن عمه معز الدولة التجيبي،[1]

عبد الله بن الحكم التجيبي
حاكم طائفة سرقسطة
نوع الحكم ملكي
الفترة 430 هـ
Fleche-defaut-droite.png معز الدولة التجيبي
سليمان بن هود Fleche-defaut-gauche.png
معلومات شخصية
تاريخ الوفاة سنة 1038  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مواطنة الأندلس  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الديانة مسلم سني
عائلة بنو تجيب

كان أبو القاسم بن عباد حاكم طائفة إشبيلية عام 427 هـ قد أتى بشخص شديد الشبه بالخليفة هشام المؤيد بالله، وإدعى أنه هو الخليفة الشرعي للأندلس. حرص عبد العزيز بن عبد الرحمن المنصور صاحب بلنسية ومجاهد العامري صاحب دانية وأبو الحزم بن جهور صاحب قرطبة والعديد من ملوك الطوائف على الاعتراف بهذا الرجل كخليفة على الأندلس.[2] غير أن البعض الآخر ومنهم معز الدولة التجيبي رفضوا الاعتراف به.[3]

استغل عبد الله بن الحكم بن عبد الرحمن بن محمد بن هاشم التُجيَّبي أحد أبناء عمومة معز الدولة ذلك، واغتاله في مجلسه، واحتز رأسه بدعوى إنكاره للخليفة الشرعي المؤيد بالله. أرسل عبد الله بعد ذلك لقاضي سرقسطة وأعيانها، ودعا لنفسه. ولما بلغ خبر مقتل معز الدولة التجيبي إلى خاله إسماعيل بن ذى النون صاحب طليطلة، هرع إلى سرقسطة ليدرك ملك ابن أخته.[3] إلا أن المستعين بن هود صاحب لاردة وتطيلة سبقه واستولى على المدينة، لينتهي بذلك ملك بني تجيب لسرقسطة والثغر الأعلى الذي دام لقرن ونصف القرن.[4]

المراجععدل

مصادرعدل

  • العذري، أحمد بن عمر بن أنس (-). نصوص عن الأندلس من كتاب ترصيع الأخبار وتنويع الآثار، والبستان في غرائب البلدان والمسالك إلى جميع الممالك. منشورات معهد الدراسات الأسلامية في مدريد. 
  • عنان، محمد عبد الله (1997). دولة الإسلام في الأندلس. مكتبة الخانجي، القاهرة. ISBN 977-505-082-4. 
  • ابن عذاري، أبو العباس أحمد بن محمد (1983). البيان المغرب في اختصار أخبار ملوك الأندلس والمغرب. دار الثقافة، بيروت. 
سبقه
معز الدولة التجيبي
حاكم طائفة سرقسطة

430 هـ

تبعه
سليمان بن هود
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.