افتح القائمة الرئيسية

عبد الغني سنان

سياسي فلسطيني
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (سبتمبر 2017)

عبد الغني رجا سنان ''' فلسطيني من مدينة جنين ، ولد عام 1900 و توفي عام 1975 شغل منصب المسؤول العام في مدينة جنين عن ترتيب وتنظيم صفوف المقاومين للإحتلال الإسرائيلي عام 1948 .

عبد الغني رجا سنان
Center
صورة لعبد الغني سنان

مسؤول قيادة الدفاع عن جنين
في المنصب
1948 – 1948
معتمد الحزب العربي الفلسطين في جنين
معلومات شخصية
الميلاد 1900
جنين، فلسطين،
الوفاة 1975
جنين،  فلسطين
الجنسية فلسطين فلسطيني
الديانة مسلم سني
الحياة العملية
المهنة سياسي قومي عربي.
الحزب الحزب العربي الفلسطيني

نشأته وتعليمهعدل

ولد عبد الغني رجا سنان في قرية عرابة قضاء جنين عام 1900 ، حيث انتقل إلى مدينة جنين في مرحلة طفولته المبكرة، كي يتلقى العلوم الإبتدائية في المدارس الإسلامية ومدارس الحكومة في جنين.

حيث بدأ نشاطه التجاري في جنين عام 1925 وذلك بإمتلاكه مطحنة للحبوب ، بحيث أصبح أحد ابرز تجار المدينة في الفترة تلك ، كما امتلك مزرعة متطورة في مقيبلة.

حياته و نضالهعدل

أمضى جل حياته في الدفاع عن قضية فلسطين ، و أسديت له مسؤولية قيادة وتنظيم صفوف المقاومين عام 1948 في التصدي للقوات الإسرائيلية في منطقة جنين ، واعتقل لدى قوات الانتداب البريطاني أكثر من مرة في الأعوام 1925،1927،1929،1931،1936،1937،1938 وقد حكم عليه من قبل حكومة الانتداب البريطاني بالاعدام لكنه لم ينفذ.

حيث كان خطيبا ً مفوها ً يتصدر الجماهير في جنين ، ويلقي الخطب في المؤتمرات التي يشارك فيها.

كما أنه قدم تبرع مالي لشراء سيارات مصفحة لقوى جيش الانقاذ و قام بتزويد المقاومين عام 1948 ببنادق اوتوماتيكة من ماله الخاص.

 
عبد الغني سنان عام 1948 وهو الأول في الواققين من جهة اليسار. .
 
البيان عام 1948 بخصوص المقاومة ضد الاحتلال الاسرائيلي .

حياته السياسية والمؤتمرات التي شارك فيهاعدل

-         المؤتمر الوطني الكبير في يافا عام 1932

-         كان عضوا ً ممثلا ً عن مدينة جنين مع فهمي العبوشي في الاجتماع الخاص في اللجنة التنفيذية لبحث مشكلتي الهجرة وبيع الأراضي عام 1933.

-         شارك في مؤتمر الحزب العربي الفلسطيني في القدس عام 1935 وكان معتمده في جنين.

-         حضر مؤتمر بلودان عام 1937.

-         كان عضوا في اللجنة التفيذية لجمعية الشباب.

-         كان من الذين عقدوا المجلس الوطني الفلسطيني الأول الذي عقد عام 1964 في القدس والذي شهد تكوين منظمة التحرير الفلسطينية.

 
عبد الغني سنان الاول من الواقفين جهة اليسار مع مجموعة من علماء وأفاضل من فلسطين .

قالوا عن عبد الغني سنانعدل

  كل من يعرف عبد الغني سنان يقدَره، عمل معنا شاباً، وناضل معنا شاباً. كان يحمل طبيعة فوَارة جياشة، نذر نفسه لفلسطين، قوي الشكيمة، عزيز المنال، ضحى و جاهد بماله و نفسه كان العضد المستمر و الزخم المعطاء لوطنه و للمناضلين ، فتشرفنا بنضاله معتمدا ً للحزب العرب الفلسطيني بمنطقة جنين و قراها.

الشيخ موسى كاظم باشا

 
 

إن عبد الغني سنان خلق ليتمرد على الباطل أنَى يكون، ناضل و ضحَى ، ومن أولى لحظات نضاله راح يسابق الزمان مجاهداً ، أحب أهل وطنه و أحبوه.

فهمي العبوشي

 
 

عرفت عبد الغني سنان عن كثب، فلقد راوده مراودون على أن يتراجع عمَا اختط لنفسه وبذلوا له – و هو في مسبغة – ما بذلوا، فأنف أن يعيرهم سمعه أو ضميره أو قلبه . كان الداعية الرائع في الحث على الجهاد و النضال ضد الإحتلال البريطاني والصهيونية.

حاكم محكمة الصلح في جنين نسيب طوقان

 
 

عاش عبد الغني سنان مرابطا ً لفلسطين، عاش يرفض الخطأ، و يبني الصواب ولا يبالي في الله لومة لائم.

سليمان رشيد

 
 

عبد الغني سنان، شيخ الجهاد، فتجد فيه حيثما تلقاه المثابر الأواب ، الذي لا ينحرف عن نهجه قيد شعرة، ولا يند عن بيعة بايعها، ولا يخيس بعهد أعطاه ، كان على رأس المجاهدين في منطقة جنين، وكان عبد الغني سنان بذاته كل الكرم ينفق على المناضلين وخير مدد للمعوزين، فنذر نفسه بكل عناوين البذل والتضحية . وجوده و سخاؤه لفلسطين كانا في نهايات الأرب والمكارم

جمال الحسيني

 
 

إن المزايا التي تأخذ الأبصار إلى عبد الغني سنان لكبيرة، فوطنيته الصادقة و تواضعه، واستقامة ضميره و نهجه، وصدق استمساكه بالقدوة، كل هذه الفضائل و الخصال صاغ أبو عارف منها شخصيه القوية و حياته النضالية الطاهرة.

هاشم الجيوسي

 
 

مضى عبد الغني سنان مع أيامه و فدره، لا تتغير خلائقه، ولا تنبو به رغائبه ، ويسير بعزيمة جبارة، و ايمان وثيق و عجيب، لازمني عضوا ً في اللجنة التنفيذية  لجميعة الشباب، فكان قمة في الوطنية و عنفوانا ً بالنضال، إنما هو رجل يعرف طريقه. يعقوب الغصين

 
 

عبد الغني سنان من الذين جادوا بأرواحهم و أموالهم في سبيل فلسطين، قاد الجهاد في معركة جنين متقدما ً الصفوفو منفقا ً على المناضلين من جيبه الخاص، وقد أثنى عليه عدد من المقاتلين و السياسيين و على رأسهم العقيد الركن طاهر باشا الزبيدي قائد جحافل الجيش العراقي في قطاع جنين و وفوزي القاوقجي قائد جيش الإنقاذ في الجبهة الشمالية.

عارف العارف

 
 

عبد الغني سنان خاض نصاله في استبسال عظيم، كان دائما ً أبيا ً، ذا همة، أخاً رفيقاً لكل مناضل، بلغ بين بلده شأوا رفيعا ً و عاليا ً أهلته له فضائل روحه و سلوكه و تقواه، الظفر لك يا أبا عارف ، طوبى لعينيك : ناضلت فكنت دائما ً جوادا ً معطاءً، و ثابرت مع المثابرين وكنت في كل المواقف الأريب الحكيم.

محمد عزة دروزة

 
 

رافقت عبد الغني سنان بالنضال، استبسلنا سويا ً في معركة جنين الأولى و الثانية عام 1948 ، كان المناضل عبد الغني سنان على رأس الصفوف المتقدمة في الدفاع عن مدينة جنين، يقاتل في جسارة و إقدام، فإنها لايام تزهو بالفخار تلك التي التقيت بها مع المناضل عبد الغني سنان.

فوزي جرار

 
 

عبد الغني سنان عرفناه خيًراً ، نعلم روحه المناضلة بسمو العقيدة و عظمة الجهاد، فجعلت منه انسانا ً يملأ الأعين جلالاً والأنفس روعة. نضاله جم وعطاؤه كثير ، بوركت بلده في خير رجل كرم وأكرم.

نمر المصري

 
 

عبد الغني سنان أخي ورفيقي في بالجهاد و العمل، كان حربة النضال في جنين، إنني والله أعلم صدق عزمه  ، فإذا هم عزم وخرج من النعمة الوارفة و آثر الشظف و الجهاد و العمل، قاتل في استبسال و جسارة و إقدام ، بيد أن جسارة عبد الغني سنان و إقدامه لم يكونا موضع تساؤل ابدا ً.

تألق بالخصائص النضالية في كافة مواضع النضال و في قيادته للمناضلين في معركة جنين ، لك الله يا اباعارف ، يا من ذكرك عطر للحياة ، فوالله إنك تمثل عالما ً من الوطنية والصدق و الطهر.

عبد القادر اليوسف عبد الهادي

 
 

الحديث عن المناضل عبد الغني سنان يشعرني بالفخر و الفخار فهو من خيرة المناضلين و الشباب المتحمس لوطنه المؤمن بأرضه المتمرد على الباطل البريطاني و الصهيوني، المستبسل العظيم لفلسطين كيف لا وقد برز هذا كله في شخص المناضل عبد الغني سنان في وقائع المؤتمر الوطني الكبير في يافا يوم 26/3/1932 وكنت أنا من بين الجموع الفلسطينية التي حضرت وقائع هذا المؤتمر الذي خصص للبحث في ثلاث مسائل : اللاتعاون و الهجرة اليهودية و بيوع الأراضي.

وبعد أن طلب عطوفة الشيخ كاظم الحسيني من رجالات اللجنة التنفيذية اختصار كلماتهم ، وطلب الوقوف لدقيقتين احتراما ً لشهداء فلسطين بدأ اول المتكلمين المناضل عبد الغني سنان حثًا الجماهير على أن يستمروا بالنضال، داعيا ً إلى المزيد من التلاحم والعمل في سبيل فلسطين. ولقد قال بالحرف الواحد : إن كانت كرامتنا مهانة ، ولقد أصبحنا عبيداً لا أسياداً . وطالب بمعاقبة السماسرة وتطهير الصفوف من الخونة، ويا ليت التوصيف ينصف.

فلقد أبدع هذا الرجل في حث الجماهير على النضال بهمة وإباء، فلن أنسى ما سمعته آنذاك من الشيخ موسى كاظم الحسيني من بين عباراته التي أوفاها بحق المناضل عبد الغني سنان ، حيث قال : هنيئا ً لك يا عبد الغني سنان بحبك لفلسطين.

الشيخ صبري عابدين

 

وفاتهعدل

توفي عبد الغني رجا سنان في 22/12/1975

المصادرعدل