عبد الرحمن بن محمد المشهور

مفتي حضرموت صاحب "بغية المسترشدين"

عبد الرحمن بن محمد المشهور (1250 - 1320 هـ) إمام وفقيه شافعي ونسابة ومفتي الديار الحضرمية.[1] كان متوسعًا في مختلف العلوم، في الفقه والحديث والفلك والأنساب وعلوم الآلة وغيرها.[2] وصنف مصنفات فقهية صارت مراجع لمن جاء بعده مثل كتاب «بغية المسترشدين». وهو أول من تولى شؤون المعهد العلمي رباط تريم عند افتتاحه.

عبد الرحمن بن محمد المشهور
معلومات شخصية
الميلاد 29 شعبان 1250 هـ
تريم،  اليمن
الوفاة 15 صفر 1320 هـ
تريم،  اليمن
مكان الدفن مقبرة زنبل
مواطنة السلطنة الكثيرية
الديانة الإسلام
المذهب الفقهي الشافعي
العقيدة أهل السنة والجماعة
عائلة آل باعلوي
منصب
مدير عام رباط تريم
بداية 1305 هـ
نهاية 1314 هـ
خلفه عبد الله بن عمر الشاطري
الحياة العملية
المهنة مفتي، ونسابة
أعمال بارزة بغية المسترشدين (كتاب)
شمس الظهيرة (كتاب)

نسبهعدل

عبد الرحمن بن محمد بن حسين بن عمر بن عبد الله بن محمد المشهور بن أحمد بن محمد بن أحمد شهاب الدين الأصغر بن عبد الرحمن القاضي بن أحمد شهاب الدين الأكبر بن عبد الرحمن بن علي بن أبي بكر السكران بن عبد الرحمن السقاف بن محمد مولى الدويلة بن علي بن علوي الغيور بن الفقيه المقدم محمد بن علي بن محمد صاحب مرباط بن علي خالع قسم بن علوي بن محمد بن علوي بن عبيد الله بن أحمد المهاجر بن عيسى بن محمد النقيب بن علي العريضي بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين السبط بن علي بن أبي طالب، وعلي زوج فاطمة بنت محمد  .

فهو الحفيد 34 لرسول الله محمد   في سلسلة نسبه.

مولده ونشأتهعدل

ولد في تريم بحضرموت في التاسع والعشرين من شهر شعبان سنة 1250 هـ، ووالدته شيخة بنت عبد الرحمن بن علي الحداد.[3] كان منذ نشأته متورعًا محبًا للخير وأهله، ويحب إخفاء الصدقة وإخفاء الطاعة، وكان ينسخ الكتب في صغره ويتصدق بما حصل له من أجرة النساخة وغيرها. ختم حفظ القرآن وهو ابن اثني عشر سنة، ثم طلب العلم واجتهد فيه حتى فاق على جميع أقرانه، وأذن له في التدريس وهو ابن إحدى وعشرين سنة، وأقبل إليه الطلبة والمستفتون من مختلف الجهات حتى كان الكثير من شيوخه يحضرون دروسه في زاوية مسجد الشيخ علي بن أبي بكر السكران وفي سواها من مجالسه الخاصة والعامة، وروحاته المسائية بعد العصر في التصوف والحديث والسيرة.

شيوخهعدل

أخذ عن كثيرين من أهل العلم من كبار شيوخ وادي حضرموت والحرمين الشريفين، منهم:[4]

  • حامد بن عمر بافرج
  • عمر بن عبد الله الزاهر
  • محسن بن علوي السقاف
  • عبد الرحمن بن علي السقاف
  • محمد بن حسين الحبشي

تلاميذهعدل

ومن الذين استقوا من علمه كثير، فممن تخرج عليه:[5]

  • عبد الله بن علوي الحبشي
  • محمد بن سالم السري
  • محمد بن حسن عيديد
  • عمر بن عيدروس العيدروس

أعمالهعدل

كان يقضي معظم أوقاته في الدراسات العلمية والإفادة. فقد كان بحرًا في أنواع العلوم وعديدها من فقه وتفسير وحديث وأصول وتصوف ونحو حتى في علم الفلك.[6] وإذا لم يكن مشتغلا بتدريس كان مشتغلا بالإفتاء والتأليف والمطالعة والمراجعة، أو بكتابة شجرات الأخذ والنسب، أو بعمل جداول في علم الفلك لمعرفة أوائل أوقات الصلوات إلى غير ذلك من المنافع العامة غير العلمية كالسعي في إصلاح ذات البين وفي صلاح ما تخرب من الزوايا والمعابد والترب بتريم وغيرها.[7]

وفي مطلع القرن الرابع عشر الهجري تم افتتاح المعهد العلمي رباط تريم لتدريس العلوم الدينية والعربية، وأسند الإشراف التام والرئاسة العلمية إلى عبد الرحمن بن محمد المشهور. ثم تولى إدارته من بعده تلميذه عبد الله بن عمر الشاطري.[8]

مؤلفاتهعدل

وقد أبقى عددا من المصنفات وهي:

  • «بغية المسترشدين في تلخيص فتاوى بعض الأئمة من العلماء المتأخرين»
  • «غاية المراد من تلخيص فتاوى ابن زياد»
  • «منحة العزيز الكريم في زيارة تربة تريم»
  • «شمس الظهيرة الضاحية المنيرة» في أنساب السادة العلوية
  • «الدر المنثور المستخرج من أبحر شجرة السادة البدور»
  • «حاشية على ربع التنبيه»
  • «نبذة يسيرة في أحكام الحج وسننه»
  • «الهدية العظيمة لمن أراد التعلم وتعليمه» نبذة في الفقه
  • «الشجرة العلوية الكبرى»
  • جدول لمعرفة الأوقات وزيادة الليل والنهار وضدها ومعرفة النجوم والأبراج[9]

وفاتهعدل

توفي منتصف شهر صفر سنة 1320 هـ بتريم، وكان ذلك ليلة السبت وأما تشييعه إلى مدفنه فقد كان بعد صلاة عصر يوم السبت، وضريحه بتربة زنبل مشهور يزار بجانب قبر محمد بن عبد الله باعلوي صاحب مسجد مقالد.[10]

المراجععدل

  • المشهور, علي بن عبد الرحمن. شرح الصدور (PDF). تريم، اليمن: دار الأصول. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

استشهاداتعدل

  1. ^ الزركلي, خير الدين (2002). الأعلام (PDF). الجزء الثالث. بيروت، لبنان: دار العلم للملايين. صفحة 334. مؤرشف من الأصل (PDF) في 22 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ زبارة, محمد بن محمد (1376 هـ). أئمة اليمن بالقرن الرابع عشر للهجرة. القاهرة، مصر: المطبعة السلفية ومكتبتها. صفحة 378. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  3. ^ الكاف, عمر بن علوي (1422 هـ). الخبايا في الزوايا (PDF). بيروت، لبنان: دار الحاوي. صفحة 70. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  4. ^ باذيب, محمد بن أبي بكر (1430 هـ). جهود فقهاء حضرموت في خدمة المذهب الشافعي (PDF). الجزء الثاني. عمان، الأردن: دار الفتح. صفحة 1022. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  5. ^ ابن الشيخ أبي بكر بن سالم, سالم بن حفيظ (1426 هـ). منحة الإله في الاتصال ببعض أولياه. تريم، اليمن: دار المقاصد. صفحة 97. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  6. ^ عيديد, محمد بن حسن (1433 هـ). إتحاف المستفيد بذكر من أخذ عنهم وواخاهم السيد محمد بن حسن عيديد. صفحة 267. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  7. ^ المشهور, أبو بكر بن علي. لوامع النور. الجزء الأول. صنعاء، اليمن: دار المهاجر. صفحة 173. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ المشهور, عبد الرحمن بن محمد (1404 هـ). شمس الظهيرة (PDF). الجزء الأول والثاني. جدة، السعودية: عالم المعرفة. صفحة 140، 455. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  9. ^ بلفقيه, صالح بن عبد الإله (1428 هـ). دخول وقت صلاة العصر من التقريب إلى التحقيق (PDF). تريم، اليمن. مؤرشف من الأصل (PDF) في 05 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  10. ^ باكثير, عبد الله بن محمد (1405 هـ). رحلة الأشواق القوية إلى مواطن السادة العلوية. صفحة 52. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل