عباس المصفي

صحفي وشاعر لبناني - مصري

عباس حمد المَصْفِي (1882 - 26 مارس 1956) صحفي وشاعر لبناني - مصري.[1] ولد في بلدة بعقلين وتلقى علومه الأولى في إحدى مدارسها، ثم في بلدة عبية والتحق بالمدرسة الداودية فحصل على شهادة الثانوية، ثم قصد دمشق فدرس القانون في جامعة الحقوق بها وأتقن اللغات الإنجليزية والفرنسية والتركية. هاجر إلى مصر سنة 1904 فمارس التعليم ثم عمل ناظرًا لإحدى مدارس الصعيد، ثم انتقل إلى الإسكندرية فعمل صحافيًا في جريدة الإجيبشيان جازيت سنة 1906، ثم عمل محررًا في جريدة الأهرام في من 1925 إلى 1953. أسهم في تأسيس حزب الاتحاد اللبناني. نشط في إقامة لقاءات لساسة وأدباء بلاد الشام في بيته بالإسكندرية، كما نشط سياسيًا في المطالبة باستقلال لبنان أواخر الحرب العالمية الأولى. قضى حياته في لبنان وسورية ومصر وتوفي في الإسکندرية. منحته حكومة لبنان عام 1954 وسام الأرز من رتبة فارس، كما أطلق اسمه على شارع من شوارع الإسكندرية. [2][3]

عباس المصفي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1882  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
بعقلين  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 26 مارس 1956 (73–74 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
الإسكندرية  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of the Ottoman Empire.svg
الدولة العثمانية
Flag of Egypt (1882-1922).svg
الخديوية المصرية
Flag of Egypt (1882-1922).svg
السلطنة المصرية
Flag of Egypt (1922–1958).svg
المملكة المصرية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة دمشق  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة صحفي،  ومراسل،  وكاتب مقالات،  وشاعر،  ومدرس  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والإنجليزية،  والفرنسية،  والتركية العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

ولد عباس بن حمد بن خليل المصفي في بعقلين سنة 1882 وتلقى علومه الأولى فيها ثم في الداودية في عبيه، وانتقل بعدها إلى الشام فدرس الحقوق في جامعتها وهاجر بعدئذ إلى مصر في سنة 1910 حيث مارس التعليم ثم إدارة إحدى مدارس الصعيد، ثم انتقل إلى الإسكندرية ليمارس الصحافة والأدب فبدأ محرراً في جريدة الإجيبشيان جازيت التي كانت تصدر باللغة الإنجليزية، وفي الوقت نفسه أخذ يكتب في الأهرام سنة 1935. وبعد مدة انصرف إلى إدارة جريدة الأهرام وتحريرها عندما انتقلت ملكيتها إلى جبرائيل تقلا باشا، فنهض بها مستوی الصحف العالمية، وكان يوقع على كتاباته بالحرفين ع.م عالج فيها شتی الشؤون السياسية والاجتماعية في مصر والدول العربية، بعمق وموضوعية حتى ان كثيرين كانوا يعزونها إلى علي ماهر باشا.[1]
أسهم في تأسيس حزب الاتحاد اللبناني الذي كان ينادي باستقلال لبنان في أواخر الحرب العالمية الأولى، وأشرف على إصدار كتاب استقلال لبنان والاتحاد اللبناني في الإسكندرية سنة 1918. وكان بيته في الإسكندرية ملتقى الساسة الوطنيين والأدباء والشعراء منهم شكيب وشكري القوتلي ورشيد طليع وعوني عبد الهادي وأحمد قدري وخير الدين الزركلي واميل الخوري. «إلى جانب أنه كان علماً من أعلام الصحافة وكاتباً مجيداً وسياسياً وطنياً، كان شاعراً أيضاً ولو أنه مقلّ، نظم في المناسبات وأجاد.»[1]
توفي في الإسكندرية في 26 آذار 1956. تذكر بعض المصادر أن جثمانه نقل إلى مسقط رأسه. [1]

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. أ ب ت ث محمد خليل الباشا (2010). معجم أعلام الدروز في لبنان، المجلد الثاني (الطبعة الثانية). لبنان: دار التقدمية. صفحة 326. مؤرشف من الأصل في 7 ديسمبر 2019. 
  2. ^ "شعراء الفصحى في العصر الحديث > لبنان > ديوان عباس المصفي". بوابة الشعراء - حمد الحجري. مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2018. 
  3. ^ "نحو موسوعة درزية العدد 11 - المصفي ، عباس أفندي". العمامة. مؤرشف من الأصل في 30 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2018.