عبادت خانه

(أي 'دار العبادة') قصر بناءه السلطان المغولي أكبر لإجراء فيه محاورات دينية في الهند

عبادت خانه (أي «دار العبادة»)[1] هو قصر في «فتح بور سيكري» أمر ببنائه السلطان المغولي أكبر (توفي 1014 هـ)[2] ليجرى فيه محاورات دينية بين المذاهب الرئيسية في الهند.

السلطان أكبر في الـ «عبادت خانه»، ويظهر في الصورة مبشرين يسوعيين.

قُسّم القصر إلى أربعة أقسام وأمر أكبر أن يجتمع فيه علماء البراهمة والنصارى والمجوس وأهل الإسلام، فيجتمعون ويناقشون المسائل الدينية بحضرة السلطان.[3] كما حضر ممثلين لمذاهب أخرى كالبوذية والجينية، وأخذ أكبر كل ما يتفق مع هواه من هذه المذاهب ودمجها في مذهب واحد وسمّاه الدين الإلهي.[4]

المصادرعدل

  1. ^ أطلس الحضارة الإسلامية - إسماعيل راجي الفاروقي - Google Books نسخة محفوظة 15 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "الموسوعة العربية"، مؤرشف من الأصل في 15 نوفمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ أكتوبر 2020. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  3. ^ المختار المصون من أعلام القرون - IslamKotob - Google Books نسخة محفوظة 3 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ إزدهار الإسلام في شبه القارة الهندية - حازم محفوظ - Google Books نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.