افتح القائمة الرئيسية

عاصم بن عمر بن قتادة

تابعي وأحد رواة الحديث النبوي، وعالم بالسيرة النبوية والمغازي

عاصم بن عمر بن قتادة بن النعمان بن زيد الأوسي الأنصاري الظفري تابعي سكن المدينة المنورة، وأحد رواة الحديث النبوي، وعالم بالسيرة النبوية والمغازي.

عاصم بن عمر بن قتادة
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة عاصم بن عمر بن قتادة بن النعمان بن زيد بن عامر بن سواد بن كعب بن الخزرج بن عَمْرو بْن مَالِك بن الأوس
تاريخ الوفاة 120 هـ
الإقامة المدينة المنورة  تعديل قيمة خاصية الإقامة (P551) في ويكي بيانات
الكنية أبو عمر أو أبو عمرو
اللقب الأوسي الأنصاري الظفري المدني
الأم أم الحارث بنت سنان بن عَمرو بن طَلق بن عَمرو من بني سَلَامان بن سعد هُذَيم ابن قُضاعة حليف بني ظفر[1]
أقرباء أخوه: يعقوب بن عمر بن قتادة
جده: قتادة بن النعمان
الحياة العملية
الطبقة الطبقة الرابعة، من التابعين
مرتبته عند ابن حجر ثقة عالم بالمغازي
المهنة محدث،  ومؤرخ  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

هو حفيد الصحابي قتادة بن النعمان،[2] أمه أم الحارث بنت سنان،[1] وهو أخو المُحدّث يعقوب بن عمر بن قتادة، يُكنى بأبي عمر أو أبي عمرو، وهو من الأوس.[3]

كانت له رواية للعلم، وعلم بالسيرة النبوية، ومغازي النبي، يعتمد عليه ابن إسحاق في السيرة كثيرًا،[2] وكان ثقة كثير الحديث، ووفد علي عمر بن عبد العزيز فِي خِلافَتِهِ، في دين لزمه، فقضاه عنه عُمَر، وأمر له بعد ذلك بمعونة، وأمره أن يجلس في مسجد دمشق، فيحدث الناس بمغازي النبي، ومناقب الصحابة، ففعل، ثم رجع إلى المدينة المنورة. وظل بها حتى توفي سنة 120 هـ، في خلافة هشام بن عبد الملك. وليس له عقب.[1]

روايته للحديث النبويعدل

المراجععدل