افتح القائمة الرئيسية

عادل تقي الدين

محامي وقاضي لبناني

عادل أحمد تقي الدين (11 ديسمبر 1912 - 29 يونيو 1984) محامي وقاضي لبناني. [1] ولد في بعقلين بقضاء الشوف في عائلة درزية عريقة وهو ابن أحمد تقي الدين الشاعر والقاضي. تخرج بكلية الحقوق بالجامعة اليسوعية في 1933 وعمل في سلك المحاماة والقضاء في عدد من المحاكم والمؤسسات وبعد ذلك أصبح المدعي العام في 1958. ترجم كتاب الدروز ونقح قانون العدلية لأنيس صالح وخليل تقي الدين قبل طبعه. ترك مخطوطة مذكرات قاض وله مقالات. [2][3][4]

عادل تقي الدين
معلومات شخصية
الميلاد 11 ديسمبر 1912  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
بعقلين  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 29 يوليو 1984 (72 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
بيروت  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Lebanon.svg
لبنان  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الأب أحمد تقي الدين  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
أخوة وأخوات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة القديس يوسف  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة محامي،  وقاضي،  وكاتب مقالات  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

ولد عادل بن أحمد بن عبد الغفار بن حسين في بعقلين في 11 كانون الأول 1912 وتخرّج في كلية الحقوق، الجامعة اليسوعية سنة 1933 ومارس القضاء محققاً، ثم مدعياً عاماً في الإستئناف، ثم محامياً في التمييز.[1]
عُيّن مساعداً قضائياً سنة 1934، فرئيس دائرة الترجمة 1937، فقاضي تحقيق في طرابلس 1943، فقاضي تحقيق في صيدا 1945، فمحامياً عاماً سنة 1948. فمدعياً عاماً في طرابلس سنة 1952 وانتدب مدعياً عاماً في المحكمة العسكرية في بيروت سنة 1958 ثم أحيل إلى التقاعد سنة 1965، وقد خدم القضاء 34 سنة، ثم دعته شركة طيران الشرق الأوسط ليكون مساعد المدير العام في الدائرة القضائية سنة 1966، ولم يترك الشركة إلا عندما بلغ السن القانونية سنة 1979.[1]
توفي في 29 حزيران 1984 في بيروت ودفن في مسقط رأسه بعقلين.[1]

حياته الشخصيةعدل

له ولدان هما نجيب ووليد. [1]

آثارهعدل

ترجم كتاب الدروز (Les Druzes) للكابتن بورون (Capitaine N. Bouron) سنة 1933 ونقح قانون العدلية لأنيس صالح وخليل تقي الدين قبل طبعه، وترك مخطوطة بعنوان مذكرات قاض تناولت عهود الحكم المتعاقبة في لبنان، ونشر عدداً من المقالات في الصحف. [1]

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. أ ب ت ث ج ح محمد خليل الباشا (2010). معجم أعلام الدروز في لبنان، المجلد الأول (الطبعة الثانية). لبنان: دار التقدمية. صفحة 218-219. 
  2. ^ نزار أباظة (1999). إتمام الأعلام (الطبعة الأولى). بيروت، لبنان: دار صادر. صفحة 141. 
  3. ^ عبد الفتاح الصعيدي (2003). معجم الأدباء من العصر الجاهلي حتى سنة 2002 - ج 3 (الطبعة الأولى). لبنان: دار الكتب العلمية. صفحة 269. 
  4. ^ طوني مفرّج. موسوعة قرى ومدن لبنان - ج 4. لبنان: دار نوبليس. صفحة 88.