ظاهرة تندل

ظاهرة تِنْدَل[1] هي عبارة عن تأثير لتبعثر الضوء في جزيئات المادة الغروانية أو في جزيئات المادة المعلقة. سُمي هذا التأثير على اسم عالم القرن التاسع عشر الإيرلندي جون تندال. هذا التأثير يشبه إلى حد كبير تبعثر رايلي، في أن كثافة الضوء المبعثر يعتمد على القوة الرابعة للتردد، ولذلك يتبعثر اللون الأزرق أكثر من تبعثر اللون الأحمر. هناك مثال في الحياة اليومية و هي رؤية الدخان المنبعث من الدراجات باللون الأزرق. أفضل شرح لهذه الظاهرة هي نظرية ماي، حيث يكون فيها حجم الجزيء أكبر بكثير من الطول الموجي للضوء.

يظهر الطحين الذائب في الماء باللون الأزرق، و سبب ذلك هو أن اللون الأزرق يتبعثر في جزيئات الدقيق أكثر من انتشار اللون الأحمر.
زجاج مسامي مملؤ بالماء، عينة سمكها 1 مم، صُنعت بواسطة عملية الفصل الطوري في التدرج الحراري (درجة الحرارة العالية على اليمين) لزجاج البوروسيلكيت الصوديوم، متبوعة بحمض الغسيل. تأثير تندال هي سبب ظهور تلك الألوان.

المصادرعدل

انظر أيضًاعدل

 
هذه بذرة مقالة عن كيمياء فيزيائية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.