طه عبد الرحمن

فيلسوف مغربي

طه عبد الرحمن (1944 بالجديدةفيلسوف مغربي، متخصص في المنطق وفلسفة اللغة والأخلاق. ويعد أحد أبرز الفلاسفة والمفكرين في مجال التداول الإسلامي العربي منذ بداية السبعينيات من القرن العشرين.

طه عبد الرحمن
صورة الدكتور حمو النقاري مع أستاذه طه عبد الرحمن.jpg
طه عبدالرحمن (يمين الصورة)، حمّو النقّاري (يسار الصورة)

معلومات شخصية
الميلاد 1944م
الجديدة  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Morocco.svg المغرب[1]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الحقبة معاصر
الاهتمامات الرئيسية الفلسفة، النقد
أفكار مهمة فلسفة إسلامية عربية، فكر إسلامي مُبدِِع، حداثة إسلامية، فقه الفلسفة، نقد التقليد المزدوج
المدرسة الأم جامعة محمد الخامس  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة فيلسوف[2]،  وأستاذ جامعي،  وكاتب  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية[3]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
موظف في جامعة محمد الخامس  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات

سيرةعدل

تلقى طه عبد الرحمن دراسته الابتدائية بمدينة "الجديدة"، ثم تابع دراسته الإعدادية بمدينة الدار البيضاء، ثم بـجامعة محمد الخامس بمدينة الرباط حيث حصل على الإجازة في الفلسفة، واستكمل دراسته بـجامعة السوربون، حيث حصل منها على إجازة ثانية في الفلسفة ودكتوراه السلك الثالث عام 1972 برسالة في موضوع اللغة والفلسفة: رسالة في البنيات اللغوية لمبحث الوجود، ثم دكتوراه الدولة عام 1985 عن أطروحته رسالة في الاستدلال الحِجَاجي والطبيعي ونماذجه.

درَّس المنطق وفلسفة اللغة في جامعة محمد الخامس بالرباط منذ 1970 إلى حين تقاعده عام 2005. وهو عضو في "الجمعية العالمية للدراسات الحِجَاجية" وممثلها في المغرب، وعضو في "المركز الأوروبي للحِجَاج"، وهو رئيس منتدى الحكمة للمفكرين والباحثين بالمغرب. حصل على جائزة المغرب للكتاب مرتين، ثم على جائزة الإسيسكو في الفكر الإسلامي والفلسفة عام 2006، كما حصل على جائزة محمد السادس للفكر والدراسات الإسلامية في 13 يناير 2014م.[4]

زيادة عن العربية والفرنسية والإنجليزية، يتقن طه عبد الرحمن الألمانية واللاتينية واليونانية القديمة.[5]، وذلكـ لقراءة أهم النصوص الفلسفية بلغاتها الأصلية.

مميزات منهجهعدل

تتميز ممارسته الفلسفية بالجمع بين "التحليل المنطقي" و"التشقيق اللغوي" والارتكاز إلى إمدادات التجربة الصوفية[بحاجة لمصدر]، وذلك في إطار العمل على تقديم مفاهيم متصلة بالتراث الإسلامي ومستندة إلى أهم مكتسبات الفكر الغربي المعاصر على مستوى "نظريات الخطاب" و"المنطق الحجاجي" و"فلسفة الأخلاق"، الأمر الذي جعله يأتي بطريقة في التفلسف يغلب عليها التوجه "التداولي" و"الأخلاقي".

أعمالهعدل

  • اللغة والفلسفة - رسالة في البنيات اللغوية لمبحث الوجود[6] (بالفرنسية)، 1979.
  • رسالة في منطق الاستدلال الحجاجي والطبيعي ونماذجه (بالفرنسية)، 1985.[7]
  • المنطق والنحو الصوري، 1985.
  • في أصول الحوار وتجديد علم الكلام، 1987.
  • العمل الديني وتجديد العقل، 1989.
  • تجديد المنهج في تقويم التراث، [ط1، 1994]، ط2 ، 2001.
  • فقه الفلسفة. 1-الفلسفة والترجمة، 1996.
  • اللسان والميزان أو التكوثر العقلي، 1998.
  • فقه الفلسفة. 2- القول الفلسفي، كتاب المفهوم والتأثيل، 1999.
  • سؤال الأخلاق. مساهمة في النقد الأخلاقي للحداثة الغربية، 2000.
  • حوارات من أجل المستقبل، 2000.
  • الحق العربي في الاختلاف الفلسفي، 2002.
  • الحق الإسلامي في الاختلاف الفكري،2005.
  • روح الحداثة.المدخل إلى تأسيس الحداثة الإسلامية،2006.
  • الحداثة والمقاومة، 2007.
  • سؤال العمل. بحث عن الأصول العملية في الفكر والعلم، 2012.
  • رُوح الدين. من ضيق العَلمانية إلى سعة الائتمانية، 2012.
  • الحوار أُفُقًا للفكر، 2013.
  • بُؤس الدَّهْرانية. في النقد الائتماني لفصل الأخلاق عن الدين، 2014.
  • سؤال المنهج. في أفق التأسيس لأُنموذج فكري جديد، 2015.
  • شرود ما بعد الدهرانية. النقد الائتماني للخروج من الأخلاق، 2016.
  • من الإنسان الأبتر إلى الإنسان الكوثر، 2016.
  • دين الحياء. من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني. 1- أصول النظر الائتماني، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2017.
  • دين الحياء. من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني. 2- أالتحديات الأخلاقية لثورة الإعلام والاتصال، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2017.
  • دين الحياء. من الفقه الائتماري إلى الفقه الائتماني. 3- روح الحجاب، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2017.
  • سؤال العنف، بين الائتمانية والحوارية 2017.
  • ثُـغور المُرابَطة. مقاربة ائتمانية لصراعات الأمة الحالية، 2018.
  • المفاهيم الأخلاقية بين الائتمانية والعَـلْمانية: 1-المفاهيم الائتمانية، 2020.
  • المفاهيم الأخلاقية بين الائتمانية والعَـلْمانية: 2-المفاهيم العلمانية، 2020.

أعمال حول فكرهعدل

  • إبراهيم مشروح، طه عبد الرحمن: قراءة في مشروعه الفكري، 2009.
  • بوزبرة عبد السلام، طه عبد الرحمن ونقد الحداثة، 2011.
  • يوسف بن عدي، مشروع الإبداع الفلسفي العربي: قراءة في أعمال طه عبد الرحمن، 2012.
  • عباس ارحيلة، فيلسوف في المواجهة: قراءة في فكر طه عبد الرحمن، 2013.
  • حمّو النقّاري، منطق تدبير الاختلاف من خلال أعمال طه عبد الرحمن، 2014.
  • محمد أحمد الصغير، عقلانية الحداثة المُؤيَّدة:استقراءات تفكيكية في أعمال طه عبد الرحمن، 2014.
  • عباس ارحيلة، بين الائتمانية والدهرانية. بين طه عبد الرحمن وعبد الله العروي، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2016.
  • عبد الجليل الگُور، مفهوم الفطرة في فلسفة طه عبد الرحمن، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2017.
  • أحمد مونة، مداخل تجديد علم الأصول عند طه عبد الرحمن، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2017.
  • عبد الملك بومنجل، الإبداع في مواجهة الاتباع. قراءات في فكر طه عبد الرحمن، المؤسسة العربية للفكر والإبداع، 2017.
  • وائل حلاق، إصلاح الحداثة. الأخلاق والإنسان الجديد في فلسفة طه عبد الرحمن، ترجمة عمرو عثمان، الشبكة العربية للأبحاث والنشر، 2020.
  • لطه عبد الرحمن اتصالات جيدة مع الفاعليات الدولية المتعلقة بالدراسات الإسلامية والحوارات الفكرية، ومنها مساهمته في مبادرة كلمة سواء[8]

وصلات خارجيةعدل

مصادرعدل

  1. ^ وصلة : معرف المكتبة الوطنية الفرنسية (BnF)
  2. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/1021400599 — تاريخ الاطلاع: 24 يونيو 2015 — الرخصة: CC0
  3. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb129739924 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  4. ^ "طه عبد الرحمن الفائز بجائزة محمد السادس التنويهية التكريمية للفكر والدراسات الإسلامية". جوائز محمد السادس. وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية - المملكة المغربية. 16/1/2014. مؤرشف من الأصل في 12 سبتمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 2/2/2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |تاريخ= (مساعدة)
  5. ^ الحوار أُفُقًا للفكر، 2013
  6. ^ Abderrahmane Taha, Langage et philosophie: essai sur les structures linguistiques de l'ontologie, Imprimerie de Fèdala, Janvier 1979, 233p.
  7. ^ Abderrahmane Taha, Essai sur les logiques des raisonnements argumentatifs et naturels, Thèse de Doctorat d’état es-lettres et sciences humaines, Paris IV, 1985.
  8. ^ كلمة سواء: الموقعون تاريخ الوصول: 6 فبراير 2010 نسخة محفوظة 24 يونيو 2012 على موقع واي باك مشين.

انظر أيضاًعدل