الغرناطي ، فن الآلة أو “الرومي” هو نوع من الموسيقى الأندلسية المنتشر خصوصا في منطقة المغرب العربي، حيث يعتمد على مفهوم النوبة وعلى مجموعة مصطلحات تشترك فيها أنماط الموسيقى الأندلسية المغاربية. ويعتبر فن المطروز أحد أنواعه.

طابع الغرناطي
معلومات عامة
البلد
الأصول الثقافية
الآلات الموسيقية النموذجية

تاريخ

عدل
 
الطرب الغرناطي الأندلسي في المغرب
مصدّر في طبع رصد الذيل "راني بالافراح و العيش الخصيب"، غناء الازعر بن دالي يحيى (الجزائر)

تعتبر مدن قرطبة وإشبيلية وبلنسية المهد الأول لهذا الفن حيث كانت هذه الحواضر الأندلسية خلال القرن الحادي عشر الميلادي تتنافس فيما بينها لتقديم أجود ما تعرفه في هذا المجال، وقد شكل هذا الأسلوب الذي عرفته هذه الفترة التاريخية في المدرسة الغرناطية الأولى. في حين تشكلت المدرسة الغرناطية متأخرة بعد اكتمال معالمها كتركيب لمجموعة من الأساليب السابقة في القرن الخامس عشر الميلادي، آخر فترة من وجود العرب بالأندلس وقبل خروج بني الأحمر من آخر معقل المسلمين بغرناطة.

بعد سقوط الأندلس وخلال القرن 13 نزح العديد من المهاجرين إلى دول شمال افريقيا فنزح مهاجرو قرطبة إلى مدينة تلمسان، ومهاجرو إشبيلية إلى تونس فيما نزح مهاجرو بلنسية إلى مدينة فاس. نتيجة لعلاقات التحالف التي كانت قائمة بين الدولة الزيانية وبني الاحمر آنذاك استقر فن الطرب الغرناطي بعد سقوط الخلافة في الأندلس بمدينة تلمسان، لاحقا وفي بدايات القرن العشرين وبواسطة بعض يهود غرناطة النازحين من الأندلس من جهة وبعض العائلات الجزائرية الهاربة من بطش الاحتلال الفرنسي من جهة أخرى تم نشر هذا اللون الغنائي بالمغرب الأقصى وبالتحديد بمدينتي وجدة والرباط.[1][2][3] فيما يعد فن الألة فنا مغربي الطراز.

و تجدر الإشارة أن مصطلح الطرب الغرناطي أو موسيقى غرناطة  كما يحلو للبعض تسميتها تشير في الجزائر حصرا  للموسيقى الأندلسية  التلمسانية, بينما في المغرب الأقصى , فالمصطلح أعم حيث يطلق على الموسيقى الأندلسية عموما ويقوم مركز الدراسات والبحوث الغرناطية في دار السبتي في مدينة وجدة بالاهتمام بهذا التراث وإرساء قواعد استمراره.[4]

مدرسة الغرناطي تشترك فيها أنماط الموسيقى الأندلسية المغاربية عموما ومتعلقة بشكل كبير بالقطر الجزائري الذي تعهد هذا الفن ونمى في أرضه وتراثه من خلال مدينة القليعة وتلمسان وكذالك وهران ويعد جزءا من مدرسة تلمسان في الموسيقى، ويبلغ الرصيد في مدرسة الغرناطي اثني عشرة نوبة كاملة (أي تتضمن المراحل الإيقاعية كلها) وأربع نوبات ناقصة، كما كانت هناك نوبات أخرى تستعمل إيقاعات خاصة تسمى انقلابات.

النوبات

عدل

في الطرب الغرناطي 12 نوبة كاملة:

  1. الرصد
  2. المزموم
  3. الزيدان
  4. المْجَنْبة
  5. الَحْسِين
  6. الرَّمْل
  7. الماية
  8. رَمْلْ الماية
  9. السِّيكَة
  10. الذيل
  11. رصد الذيل
  12. الغريب.
  • أما الناقصة منها فهي الموال وغْريبَة الحْسْين والجَّرْكاه والعُراق. في كل نوبة خمسة مقاطع أو إيقاعات (ميازين): الَمْصَدَّرْ والبْطايْحِي والدَّرْجْ والاِنْصِرافْ والْمُخْلَصْ.
  • أما المشالية والتويشية فهي موسيقى دون إنشاد وتأتي في بداية النوبة والانقلاب بالإنشاد غالبا في بداية النوبة فيما الاستخبار أو الموال فيمكن وضعه بين المقاطع.[5]

انظر أيضًا

عدل

مراجع

عدل
  1. ^ "مدخل إلى تاريخ الموسيقى المغربية" (PDF). dropbox الصفحة 180 185 186 187. مؤرشف (PDF) من الأصل في 2023-05-10. اطلع عليه بتاريخ مايو 1983. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  2. ^ "gharnati". Oxford University Press and Grove Music Online. مؤرشف من الأصل في 2020-03-28.
  3. ^ الباحث المغربي أحمد عيدون. تحت إشراف وزارة الثقافة المغربية (المحرر). https://www.maisondesculturesdumonde.org/sites/default/files/albums/booklet260017.pdf. دار الثقافة العالمية. ص. 3. {{استشهاد بكتاب}}: |عمل= تُجوهل (مساعدة) وروابط خارجية في |عنوان= (مساعدة)
  4. ^ "من غرناطة إلى وجدة زهاء ثمانية قرون من الطرب الغرناطي" (PDF). وجدة المغرب: وكالة الإخبارية لجهة الشرق ع. 19: 35. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2021-11-02. {{استشهاد بدورية محكمة}}: الاستشهاد بدورية محكمة يطلب |دورية محكمة= (مساعدة)
  5. ^ ملف حول الطرب الغرناطي في وجدة موروث من التراث الموسيقي الأندلسي [وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 22 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية

عدل