افتح القائمة الرئيسية

ضد دوهرنغ (بالألمانية: Herrn Eugen Dührings Umwälzung der Wissenschaft أي "ثورة السيد أوجين دوهرنغ في العلوم") هو كتاب بقلم فريدريك إنجلز، نشر لأول مرة باللغة الألمانية في عام 1878. وكان قد نشر قبل ذلك متسلسلا في دورية. نشر منه إصداران إضافيان خلال حياة إنجلز. نشرت الترجمة الإنجليزية لأول مرة في عام 1907.[1]. عام 1984 نشرت دار التقدم ترجمة عربية للكتاب.

ضد دوهرنغ
(بالألمانية: Herr Eugen Dührings Umwälzung der Wissenschaft تعديل قيمة خاصية العنوان (P1476) في ويكي بيانات
Anti Duhring cover.jpg
غلاف طبعة 1894 الألمانية للكتاب.

المؤلف فريدريك إنجلز  تعديل قيمة خاصية المؤلف (P50) في ويكي بيانات
تاريخ النشر 1878  تعديل قيمة خاصية تاريخ النشر (P577) في ويكي بيانات
النوع الأدبي فلسفة،  واقتصاد سياسي  تعديل قيمة خاصية النوع الفني (P136) في ويكي بيانات
الموضوع فلسفة  تعديل قيمة خاصية الموضوع الرئيسي (P921) في ويكي بيانات
ترجمة
المترجم محمد الجندي، خيري الضامن
تاريخ النشر 1984
الناشر دار التقدم، موسكو

محتوياتعدل

كان هذا العمل  مساهمة إنجلز الرئيسية في شرح و تطوير النظرية الماركسية. ترجمة العنوان الكامل ثورة السيد أوجين دوهرنغ في العلوم: كان القصد منه إثارة السخرية والجدال. العنوان القصير يشير إلى كتاب يوليوس قيصر الجدلي ضد كاتو.

لقد قام أوجين دوهرنغ بتطوير نسخته الخاصة من الاشتراكية، لتكون بديلا عن الماركسية. بما أن كارل ماركس كان مشغولا في ذلك الحين بتأليف كتاب رأس المال، فقد تولى إنجلز كتابة دفاع عام عن فكر ماركس. للكتاب ثلاثة أقسام هي الفلسفة, الاقتصاد السياسي و الاشتراكية.

إن للكتاب شعبية وديمومة بين الشيوعيين، وقد وصفه إنجلز برسالة لماركس، أنه محاولة "لإنتاج دراسة موسوعية عن مفهومنا للمشاكل الفلسفية، العلوم الطبيعية والتاريخية".

نشر جزء منه بشكل منفصل في عام 1880 في فرنسا بعنوان الاشتراكية الطوباوية والاشتراكية العلمية.[2] نشرت الترجمة باللغة الإنجليزية في عام 1892. أثر هذا العمل أيضا على كتاب  المادية والمذهب النقدي التجريبي"[3] بقلم فلاديمير لينين.

في هذا الكتاب، أوضح إنجلز أحد التعاريف الكلاسيكية لمصطلح "الاقتصاد السياسي": "الاقتصاد السياسي، بأوسع معنى للكلمة، هو علم قوانين إدارة الإنتاج وتبادل الخيرات الحياتية المادية في المجتمع البشري [...] وهكذا فالاقتصاد السياسي علم تاريخي من حيث الجوهر. فهو يتناول مادة تاريخية، أي متغيرة على الدوام."[4]

هذا المؤلف هو أيضا مصدر القول المأثور: "الدولة لا تلغى بل تضمحل."[5]

الحواشيعدل

  1. ^ 1877: Anti-Duhring - Editors notes نسخة محفوظة 27 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Tucker, Robert C. "Introduction" in The Marx-Engels Reader, Second Edition.
  3. ^ لينين، فلاديمير (1981) [1909]. "الفصلين الرابع والسابع". المادية والمذهب النقدي التجريبي. موسكو: دار التقدم. 
  4. ^ إنجلز، فريدريك (1984) [1878]. ضد دوهرينغ ثورة السيد أوجين دوهرنغ في العلوم. تُرجم بواسطة محمد الجندي وخيري الضامن. موسكو: دار التقدم. صفحات 171–172. 
  5. ^ إنجلز 1984, p. 327.

راجع أيضاعدل