صيد السمك في كندا

اقتصاد قائم على صناعة صيد السمك في كندا
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

تمتلك كندا أحد أكثر صناعات صيد الأسماك التجاري قيمةً في العالم، وتقدر بأكثر من 5 ملايين دولار كندي سنوياً، وتوفّر أكثر من 120,000 وظيفة للكنديين. تعدّ صناعة صيد السمك دعامة اقتصادية لحوالي 1500 من المجتمعات المحلية الريفية والساحلية في كندا.

بحيرة وينيبيغعدل

صناعة الصيد التجاري في مانيتوبا تضم أكثر من 3,600 صياد ينتجون حوالي 25% من إنتاج الصيد في المياه العذبة في كندا. أما بحيرة وينيبيغ فهي أكبر مساهم من حيث تنوّع أنواع السمك المباع تجارياً. من بين 13 نوعاً من الأسماك التي يتم صيدها تجارياً، تعدّ أسماك وول آي وسوجر والكورجون الأطلسي، وسمك البايك الشمالي والجثم الأصفر أكثر الأنواع قيمةً. من الأنواع الأخرى السمك الماصّ الأبيض وتوليبي، وكارب، و[[سمك الحفش[[ والقاروص الأبيض وجولدآي.

المراجععدل


 
هذه بذرة مقالة عن كندا. بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.