صناعة وتسويق المعلومات

Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات ويكيبيديا. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (أغسطس 2017)

1.صناعة المعلوماتعدل

1.1.مفهوم صناعة المعلومات:[1] مصطلح" صناعة المعلومات " هو مصطلح عريض يغطي كل الشركات والأفراد المعنيين بأنشطة وبأعمال ترتبط بتقديم المعلومات وإتاحة الوصول إليها بغرض الربح، ويتضمن المصطلح وسائل الاتصال الجماهيري والناشرين التجاريين ومنتجي البرمجيات وقواعد البيانات والموردين وخدمات التكشيف والاستخلاص وسماسرة أو وسطاء المعلومات .

1.2.أهمية صناعة المعلوماتعدل

يحظى قطاع المعلومات باهتمام كبير، فصناعة المعلومات يعتبر نشاطا اقتصاديا ذا قدر كبير من الأهمية، ففي معظم دول العالم نجد أن المعلومات سلعة استهلاكية كبيرة تدخل في إنتاج كافة المنتجات والخدمات . وتبين المؤشرات حول أهمية صناعة المعلومات إنتاجها واستخدامها في مجال الإنتاج أنها تنمو على المستوى العالمي بمعدل سنوي قدره 16% مقارنة بنمو إنتاج العالم الكلي بمعدل 2.5% ، وهذا يدل على مساهمة هذه الصناعة في زيادة إنتاج العالم وعلى أهميتها المتزايدة في اقتصاديات الإنتاج وفي حياة الإنسان وعلى تزايد استخدام منتجات صناعة المعلومات في القطاع التجاري وفي القطاعات الأخرى. وآخر الدراسات التي اهتمت باقتصاديات الدول المتقدمة أشارت إلى أن قطاع المعلومات هو المصدر الأساسي للدخل القومي، فنسبة عالية من اليد العاملة في مجال المعلومات، فحوالي 50% من المشتغلين في قطاع المعلومات، في حين قدر عدد العاملين في القطاع[2] الصناعي حوالي 29 % وعدد العاملين في قطاع الخدمات قدر بأقل من 30 % أما القوى العاملة في المجال الزراعي فتمثل نسبة قليلة للغاية ، ولقد أصبحت صناعة المعلومات صناعة قائمة بذاتها خاصة بظهور التكنولوجيات الحديثة التي ساهمت في زيادة وفي سرعة هذه الصناعة التي أصبحت المورد الرئيسي للدخل القومي وللتوظيف وبرزت كأهم الصناعات الإستراتيجية وبهذا " فإن صناعة المعلومات ستكون المورد الأساسي للاقتصاد العالمي خلال الخمسة والعشرين سنة القادمة.[3]

1.3.تقسيمات صناعة المعلوماتعدل

هناك عدة تقسيمات لقطاع المعلومات وهذا تبعا لاختلاف المفاهيم حوله، وحسب Moore Nick[4] فهو يرى أن قطاع المعلومات يتكون من مؤسسات عمومية وخاصة والتي تقوم بإنتاج المحتوى ألمعلوماتي وتقدم تسهيلات لتسليم المعلومات للمستفيدين منها كما تقوم بإنتاج التجهيزات والبرامج التي تمكن من معالجة المعلومات وعليه يمكن تقسيم قطاع المعلومات إلى ثلاثة أقسام رئيسية وهي :

القسم الأولعدل

صناعة المحتوى ألمعلوماتي Information Content هي مؤسسات في القطاع العام والخاص التي تنتج الملكية الفكرية حيث تشتري أعمال المؤلفين والملحنين والفنانين وغيرهم،وشركات الإنتاج هذه تأخذ الملكية الفكرية الخام وتجهزها ثم توزعها وتبيعها لمستهلكي المعلومات،ومن أمثلة هذه الشركات: الناشرين، الإذاعات والموزعين، ويشمل المحتوى ألمعلوماتي على النصوص، الإنتاج الإعلامي، قواعد البيانات، بنوك المعلومات والبرمجيات....الخ.

القسم الثانيعدل

صناعة تسليم أو بث المعلوماتInformation Delivery وهي تشمل شركات الاتصالات بعيدة المدى، الشركات التي تدير شبكات التلفزيون الكلي وشركات البث بالأقمار الصناعية، محطات الراديو والتلفزيون التي تعني بإنشاء وإدارة شركات الاتصال والبث التي يتم عبرها توصيل المعلومات، كما تشمل أيضا الشركات أو المؤسسات التي تتولى استخدام هذه القنوات لتوزيع المحتوى الملعوماتي كالمكتبات وشركات الإذاعة.

القسم الثالثعدل

صناعة معالجة المعلومات Information Processing تتركز هذه الصناعة على منتجي الأجهزة ومنتجي البرمجيات.بحيث يتولى منتجو الأجهزة تصميم وصناعة وتسويق الحواسيب وتجهيزات الاتصالات بعيدة المدى والالكترونيات،وهذه الفئة تتركز في الولايات المتحدة الأمريكية وشرق آسيا، أما منتجي البرمجيات فهي تعنى بتقديم نظم التشغيل UNIX،DOS ، Windows، وحزم التطبيقات كمعالجة الكلمات وألعاب الحاسوب.

2.تسويق المعلوماتعدل

2.1.مفهوم تسويق المعلوماتعدل

يقصد بتسويق المعلومات تقديم المعلومات الصحيحة للشخص المناسب في الوقت المناسب وبالسعر المناسب بهدف تلبية احتياجات المستفيدين ورغباته .[5]

2.2.أهداف تسويق المعلومات:[6] يعتبر التسويق العنصر الجوهري الذي يتوقف عليه نجاح أو فشل مؤسسات المعلومات، وهو الذي يساعدها على تقديم خدماتها وأنشطتها بإتقان لتحقيق الهدف الموجودة، وعليه فالتسويق يهدف إلى :

أ‌).دراسة السوقعدل

ويقصد به دراسة احتياجات المستفيدين للمعلومات على اختلافهم ومعرفة الاحتياجات الآنية والمستقبلية لهم مع الأخذ بعين الاعتبار المستفيدين المحتملين وغير المحتملين.

ب‌).المزيج التسويقيعدل

هي مجموعة من المتغيرات متمثلة في المنتج، السعر، المكان والترويج، وهذه المتغيرات تختلف باختلاف مجتمع المستفيدين أو مستهلكي السعلة الذي تسعى مؤسسة المعلومات لإشباع حاجاته.

ت‌). تسعير الخدماتعدل

تعد المكتبات في الولايات المتحدة الأمريكية أولى المكتبات التي أدخلت فكرة التسويق عززت بذلك برامجها التسويقية مقابل الحصول على مقابل مادي لتقديم خدماتها لتعويض النقص في ميزانيتها، والآن تلجأ بعض المؤسسات إلى تسعير خدماتها أو تحديد مقابل مادي لتقديم خدماتها وأداء مهامها.

ث‌). نقل وتوزيع الخدماتعدل

هو نقل وإيصال المعلومات إلى الجهة التي تحتاجها عن طريق المكتبات ومراكز المعلومات وفروعها ووسائل الاتصال الحديثة كالأقمار الصناعية وغيرها، وتعد هذه العملية هامة في إيجاد أسواق جديدة للخدمات وتوسيع نطاقها.

ج‌).الترويجعدل

هو أحد عناصر المزيج التسويقي وهو من أهم الأهداف التي تسعى مؤسسات المعلومات لتحقيقها بغية تزويد المستفيدين بالمعلومات المتعلقة بأنشطتها وخدماتها وبرامجها المختلفة، ويهدف الترويج إلى إقناع فئات المستفيدين والتأثير في سلوكهم.

2.3.أهمية تسويق المعلومات:[7] لقد أثر التسويق تأثيرا بالغا في مجال المعلومات على غرار المجالات الأخرى، فقد اكتسى أهمية كبيرة نظرا لـ: • أن المعلومات العلمية والتقنية أصبحت مصدرا هاما ينبغي وضعه في متناول الجميع وهي حصاد جهود عديدة في الماضي والحاضر ولذلك وجب وضع إستراتيجية لتنظيم هذه المعلومات وجعلها في متناول وفي خدمة المستفيدين. • تعتبر عمليات بث المعلومات أنشطة تجارية، وكما هو الحال في المشاريع التجارية تعد المبيعات والأرباح العناصر الأساسية لغرض البقاء في السوق،وحاليا فإن أغلبية الأنشطة الإذاعية والتلفزية والصحافة وعمليات التزويد بالمعلومات تحقق آلاف الأرباح والمبيعات عن طريق التسويق. • لقد وجدت مؤسسات المعلومات لخدمة وتحقيق منفعة المستفيدين على اختلاف فئاتهم وهذا لا يتحقق إلا بالتعرف على نوعية هؤلاء المستفيدين وحاجتهم. • تهدف مؤسسات المعلومات إلى إرضاء وتلبية احتياجات الأفراد الذين يتأثرون بنشاط المؤسسة وهذا ما يركز عليه المفهوم الحديث للتسويق. • يركز المفهوم الحديث للتسويق على تحقيق رفاهية المجتمع والأرباح معا، وعليه فإن مؤسسات المعلومات تعمل على إنتاج الخدمات التي تشبع حاجيات المستفيدين وتساعده في حل مشكلاته وتحقيق رفاهيته.

وصلات خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ Retiz , Joan M.Dictionary for library and information science. Wetsport, Conn : librarie unilimited, 2004.p.356
  2. ^ سعد على الحاج بكري. صناعات المعلومات وأفاق المستقبل. العلوم والتقنية. ع.64 (2003). ص. 43.
  3. ^ Burton ,Paul .Information technology and society.London :Library Association Publiching,1992.p.19.
  4. ^ Moore, Nick. The Information Society.p.274-276.In: World Information Report.Paris : Unesco, 1997
  5. ^ ↑ King Riahde. « The Marketing Approch applied to special libraries in Industry : a Review of the literature science and technology libraries ». Vol.6, n° 1,2 fall 1985-1986
  6. ^ الوردي زكي حسين. المعلومات والمجتمع. عمان: الوراق للنشر والتوزيع، 2002. ص.192-196.
  7. ^ زكي حسين الوردي. المرجع السابق. ص. 191-1921.