صحراء فاران

موقع ذكر في الكتاب المقدس، بوصفه المكان الذي لجأت إليه هاجر مع ابنها إسماعيل، بعد أن تركها زوجها النبي إبراهيم

صحراء فاران، أو برية فاران، هي موقع ذكر في الكتاب المقدس (في التوراة والإنجيل), لجأت إليه هاجر مع ابنها إسماعيل، بأمرً زوجها النبي إبراهيم.[1] كما ذكر ان الله "تلألأ من جبل فاران" . يفسر المسلمون هذه العبارة على انها بشارةً بأن نبيا يخرج من هذا المكان، الذي يرون انه جبل من جبال مكة. في حين يرى المسيحيون ان الامر متعلق باعطاء الشريعة لموسى. [2]

מישור פארן.jpg

موضعها الجغرافيعدل

جبال فاران هو اسم لجبال مكة وقد كتب ياقوت الحموي في القرن الثالث عشر أنّ فاران هي مكة، وهي جبال مجاورة للمدينة المنورة. إلا أن اليهود والمسيحيين طرحوا فرضيات بشأن الموقع رافضين الإقرار بأنها مكة، فمنهم من قال أنها في الأردن إلى الجنوب الشرقي من البحر الميت، بالقرب من آثار قوم لوط. وكما قال البعض أنه في وسط شبه جزيرة سيناء بشكل أنها تحيط بجبل حوريب حيث تلقف موسى لوحي الشريعة، وقد قرنوها بذكر سيناء في سفر أشعياء، وكذلك زعمه بأنه يوجد اليوم وادي فران في التقسيم الإداري المصري.

المراجععدل

  1. ^ "معلومات عن صحراء فاران على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 16 أكتوبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Deuteronomy 33:2 - Meaning and Commentary on Bible Verse". biblestudytools.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 5 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 26 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن الجغرافيا أو موضوع متعلق بها، بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.