صب الرصاص

صب الرصاص هي عادة تشيع في بعض المجتمعات يقوم بها العرافون أو المشعوذون بهدف التنبؤ والتكهن بالمستقبل. يصهر الرصاص عادة في إناء معدني ثم يلقى على سطح بارد أو في الماء.

صب الرصاص

ينتشر تقليد صبّ الرصاص في عددٍ من الثقافات؛ ففي بعض المجتمعات العربية يشيع صب الرصاص لصدّ عين الحسد أو إبطال السحر.[1] بالمقابل يستخدم صبّ الرصاص في الماء البارد في بعض المجتمعات الغربية مثل ألمانيا لمعرفة الطالع، خاصّةً يوم عيد رأس السنة الميلادية.[2] إلا أن تلك العادة منعت هناك منذ بداية سنة 2018 بسبب خطورة التسمم بالرصاص.[3]

طالع أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ فاديا عازار (13 مارس 2010). "عين الحسود لها علاجها.... الاعتقاد بـ"صيبة العين" ظاهرة لا تزال موجودة في المجتمع اللبناني". موقع الهدهد. مؤرشف من الأصل في 4 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  2. ^ البيان الإلكتروني (21 ديسمبر 2018). "كيف تحتفل الدول الأوروبية بحلول السنة الجديدة؟". جريدة البيان. مؤرشف من الأصل في 1 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ فبراير 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  3. ^ Ab 2018 ist Schluss mit Bleigießen zu Silvester (بالألمانية) نسخة محفوظة 14 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع ذي علاقة بنمط الحياة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.