افتح القائمة الرئيسية

شوق فضة سلطان

زوجة السلطان العثماني عبد المجيد الأول وأم مراد الخامس

شوق فضَّة سُلطان[1] (182517 سبتمبر 1889) (بالتركية العثمانية: شوق افزا قادین) هي زوجة السلطان العثماني عبد المجيد الأول، وأم مراد الخامس الذي اعتلى العرش العثماني من 30 مايو 1876 إلى 31 أغسطس 1876 وأصبحت تُلقب بالسلطانة الأم.[2] كانت من أصل شركسي.[3][4][5]

شوق فضة سلطان
Şevk-efza Valide Sultan Hazretleri.JPG
 

معلومات شخصية
الميلاد 12 ديسمبر 1820  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
بوتي، جورجيا  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 17 سبتمبر 1889 (69 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
قصر جراغان  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن يني جامع  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of the Ottoman Empire.svg
الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوج عبد المجيد الأول  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء مراد الخامس  تعديل قيمة خاصية الابن (P40) في ويكي بيانات
عائلة السلالة العثمانية  تعديل قيمة خاصية الأسرة (P53) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة والدة السلطان  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

نشأتهاعدل

ولدت شوق فضَّة سُلطان في بوتي التي كانت ضمن الإمبراطورية الروسية (جورجيا حاليًا)، ووالدها هو محمد بك، ووالدتها هي جميلة خاتون من من الوبخ.[6] ولديها أخت كبرى هي فاطمة خاتون. هاجرت عائلتها من القوقاز إلى إسطنبول، وأُرسلت شوق إلى الحريم في عهد السلطان محمود الثاني.

أخذتها زوجة السلطان محمود الثاني نورتاب قادين لرعايتها، وقامت بسميتها بشوق فضة، وتعلمت اللغة التركية والتعاليم الإسلامية في قسم الحريم في قصر توبكابي، وعندما بلغت الرابعة عشر من عمرها أُعجب بها عبد المجيد الأول واتخذها من حريمه في عام 1839، وفي 21 سبتمبر 1840 أنجبت شوق ولي العهد مراد الخامس، وفي عام 1842 أنجبت ابنتها عالية سلطان؛ ولكنها توفيت عام 1845 وهي ما زالت طفلة، عندما توفيت بزم عالم سلطان في عام 1853، اصطفت معها ثروت سزا قادين، وقامت برعاية مراد الخامس وكانت ترغب في رؤيته سلطانًا بعد عبد المجيد الأول، وارتفعت المعارضة بين ثروت سزا قادين وشوق فضَّة سُلطان من جهة وبين برتفنيال سلطان التي كانت تسعى لتولي ولي العهد عبد العزيز الأول العرش.

السلطانة الأمعدل

في 30 مايو 1876 اعتلى ابنها مراد العرش، وأصبحت تُلقب بالسلطانة الأم،[7] بعد أن حكم لمدة ثلاثة تسعين يومًا، خُلع مراد من الحكم في 31 أغسطس 1876 بعد إصابته بالاضطراب العصبي كما قيل، فاجتمع الوزراء والأعيان وشيخ الإسلام خير الله أفندي في 31 أغسطس وخلع في الجلسة السلطان مراد وبويع أخاه. ونقل السلطان مراد بعد الخلع إلى قصر جراغان حيث أقام حتى وفاته عام 1904، كان خلالها قيد الإقامة الجبريّة واعتزل الحياة العامة.

وفاتهاعدل

بقيت شوق فضة قادين تتمتع بصحة جيدة على الرغم من تقدمها في العمر، حتى عام 1889 حيث أُصيبت بتورم في رقبتها، وازداد التورم فجأة، واستمر المرض نحو ثلاثة أشهر، بالإضافة إلى أعراض الحمى الشديدة، وتوفيت في 17 سبتمبر عام 1889 في قصر سيراجان في أورطة كوي في إسطنبول، ودفنت في مقبرة السيدات في يني جامع.

انظر أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ M. Çağatay Uluçay - Padişahların Kadınları ve Kızları, p. 141
  2. ^ "Sultan V. Murad Han". وزارة الثقافة والسياحة (تركيا). مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2009. 
  3. ^ Açba، Harun (2007). "Bölüm 2: Sultan I. Abdülhamid Han Ailesi". Kadınefendiler: Son Dönem Osmanlı Padişah Eşleri (باللغة التركية) (الطبعة 1). Istanbul: Prolil Yayıncılık. صفحة 28.  |access-date= requires |url= (help)
  4. ^ [1]Turkish Historical Society XXXI. Türk Tarih Kurumu Osmanlı Tarihi Interaktif CD-ROM نسخة محفوظة 02 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Osmanlı Web Sitesi - Kesitler - FORSNET نسخة محفوظة 31 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ İbrahim Pazan (2007). Padişah anneleri. Babıali Kültür Yayıncılığı. ISBN 978-9944-118-31-6. 
  7. ^ Women in Power: 1870 | WORLDWIDE GUIDE TO WOMEN IN LEADERSHIP نسخة محفوظة 21 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.