شفيقا أخوندوفا

شفيقا أخوندوفا قولام قيزي (بالأذربيجانية: Şəfiqə Axundova) - الملحنة الأولى التي كتبت الأوبرا في الشرق. فنانة الشعب الأذربيجاني(1998).[1]

شفيقا أخوندوفا
شفيقا أخوندوفا قولام قيزي
Shafiga Akhundova.jpg
 

معلومات شخصية
اسم الولادة شفيقا أخوندوفا قولام قيزي
الميلاد 21 يناير 1924(1924-01-21)
مدينة شاكي
الوفاة 26 يوليو 2013(2013-07-26)
باكو
الجنسية  أذربيجان ية
الديانة مسلمة
الحياة الفنية
النوع أوبرا،  وموسيقى كلاسيكية  تعديل قيمة خاصية (P136) في ويكي بيانات
الآلات الموسيقية بيانو  تعديل قيمة خاصية (P1303) في ويكي بيانات
المدرسة الأم أكاديمية باكو للموسيقى (1951–1956)  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة ملحنة
الجوائز

حياتهاعدل

ولدت شفيقا أخوندوفا في عام 1924, في مدينة شاكي. عندما درست مدرسة باكو للموسيقى تحت عنوانه عاسف زينلي بين عامين 1943-1944, تدرست من الملحن الآذربيجاني المشهور عزير حجيبكوف.[2]

في عام 1956, تخرجت من معهد موسيقى في أذربيجان بإسم عزير حجيبكوف, من كلية الملحنين. 

فاز بإسم فنانة الشعب في جمهورية أذربيجان, في عام 1998. و حصلت على وسام "المجد", في عام 2004.

كانت مولفها الأبرا "صخور العروس" و أصبحت شفيقا أخوندوفا ملحنة أولى التي كتبت الأوبرا في الشرق, عام 1972[3] و مع ذلك, كانت مؤلفها الأغانية الرائعة مثل " ليلة", "ممالك سعيدة" و "بيتنا", "مع السلامة الهند", "لماذ تعيس؟" وهلم جرا.[4]

كانت تمنح أخوندوفا باسم حائزة على لقب الجدارة لجمهورية أذربيجان الاشتراكية السوفيتية في عام 1973، و في عام 1998, الفنان الشعب لأذربيجان.

توفيت في 26 يوليو, عام 2013, في باكو.

أعمالهاعدل

  • الأوبرا: "صخور العروس"
  • أوبريت: بيتنا, سرنا
  • حوالي 300 أغنية ورومانسية

للبيانو:

  • مسرحياتان(1946)
  • سوناتان (1946)

المراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن ملحن أذربيجاني بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.