الشُحوب أو شحوب الجلد أو المهق وهو فقدان الجلد للونه الطبيعي وميله إلى الأبيضاض أو الاصفرار بحسب لون البشرة الأصلي، وهو ناجم عن ضعف في تروية الجلد بالصبغة (تدعى ميلانين) وبالتالي البياض الكامل.[1][2][3]

شحوب
فتاة مصابة بشحوب محيط بالفم بسبب الحمى القرمزية
فتاة مصابة بشحوب محيط بالفم بسبب الحمى القرمزية

أسبابهعدل

من أسباب الشحوب:

العلاجعدل

ليس هناك علاج خاص للشحوب بغير ما تدّعيه الكثير من صفحات الإنترنت والكثير من المجلات غير الجدية من وجود علاجات موضعية أو علاجات جلدية. المشكلة في الشحوب تكمن في السبب المؤدي للشحوب، وهو متعلق بالصبغة الوراثية.

مراجععدل

  1. ^ "معلومات عن شحوب على موقع jstor.org". jstor.org. مؤرشف من الأصل في 9 يناير 2020. 
  2. ^ 782.61
  3. ^ "معلومات عن شحوب على موقع l.academicdirect.org". l.academicdirect.org. مؤرشف من الأصل في 9 ديسمبر 2019. 


 
هذه بذرة مقالة عن مرض أو وبائياته أو مواضيع متعلقة بذلك بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.