شاطئ الغرام (فيلم)

فيلم أُصدر سنة 1950، من إخراج هنري بركات

شاطئ الغرام فيلم مصري تم إنتاجه عام 1950، من إخراج هنري بركات وبطولة ليلى مراد وحسين صدقي وتحية كاريوكا وصلاح منصور ومحسن سرحان.

شاطئ الغرام
فيلم شاطئ الغرام.jpg
معلومات عامة
تاريخ الصدور
مدة العرض
120 دقيقة
اللغة الأصلية
العرض
البلد
الطاقم
المخرج
الكاتب
البطولة
التصوير
عبد الحليم نصر
الموسيقى
علي فراج
عزت الجاهلي
التركيب
صناعة سينمائية
المنتج
التوزيع
أفلام إيهاب الليثي

قصة الفيلمعدل

عادل شاب ثرى يعتقد أن الحب كلمة لا معنى لها ، فيصرف شبابه لاهيًا بين حلبات السباق وملاهى الرقص ، وأحضان الغانيات ، يقع أثناء تواجده على شاطئ مرسى مطروح بالمدرسة الحسناء ليلى ، يقع في هواها فيطاردها لى كل مكان ، تبادله الحب ، يطلب من والدها أن يتزوجها ، يوافق الوالد موظف التلغراف بعد تردد للفارق المادى بينهما ، يعود بها عادل إلى القاهرة ، تفاجأ عمته وزوجها بزواجه المفاجئ ، وهى التي خططت لتزوجه ابنتها منى حتى يمكن لها وبثروته تسديد ديونهم وينتشلهم من الأفلاس المؤكد ، من جهة آخرى تطارده عشيقته سهير بعد هذا الزواج المفاجئ والذي كان أملها أن يتزوجها ، تبدأ العمة في تدبير الخطط لإفشال هذا الزواج إلا أن خططها تحبط ، ولم يكن أمامها سوى خطة واحدة ان تثبت خيانة ليلى ، وتنجح في ذلك ، ويصدق الزوج هذه الخطة ، يطردها من منزلها لتعود إلى والدها في مرسى مطروح ، يعلم صديقه بذلك فلا يصدق خيانة الزوجة ، وأخيرا يعلم أن وراء هذا عمة الشاب وانها تطمع في ثروته وترى الأمل أن يتزوج ابنتها ، يرى ان يصحح خطأه فيسافر إلى مرسى مطروح ويعيد زوجته مرة أخرى للقاهرة ، بعد ان اهتدى للحقيقة.

بطولةعدل

 
مياه البحر في شاطئ الغرام.

أغاني الفيلمعدل

في الفيلم ست أغانٍ كما هو موضح في عناوين الفيلم.

الأغنية المؤلف الملحن
المية والهوا صالح جودت أحمد صدقي
ياختي عليه مأمون الشناوي محمد القصبجي
يا مسافر وناسي هواك صالح جودت أحمد صدقي
نعيماً يا حبيبي صالح جودت محمد القصبجي
يا أعز من عيني مأمون الشناوي محمد فوزي
يا ربي مصطفى عبد الرحمن محمد عبد الوهاب[1]

ملاحظاتعدل

  1. ^ في عناوين الفيلم تظهر علامة استفهام في خانة الملحن!

وصلات خارجيةعدل


 
هذه بذرة مقالة عن فيلم مصري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.